الإثنين 09-01-2017 AM 09:20
حوار| أحمد فتحي لـ"الوطن: تألقي فضل من الله "وإحنا ولاعبي الزمالك أصحاب وحبايب"

أحمد فتحي أثناء حواره مع الوطن

جوكر القلعة الحمراء والفراعنة في حوار خاص لـ"الوطن": سنعود من الجابون بأمم أفريقيا.. والدوري لسه في الملعب

شارة قيادة الفراعنة ثقيلة وعبء كبير.. الجيل الحالي لا يقل عن سابقيه.. لدينا جهاز فني عالٍ جداً.. وحسن شحاتة هو "اللى مربيني" وأفضل مدرب تعلمت على يده

أحب "البدري" كثيراً على المستوى الشخصي وهو حقق المطلوب مع الأهلي.. وإذا قارنت بينه وبين يول وبيسيرو.. فلكل منهم مميزات وعيوب

زجاجة مياه أخرجتني عن شعوري في مباراة القمة.. قذفت مشجعاً بها ولم أكن أقصد رئيس الزمالك ولا مجلسه

أفضل "وسط الملعب" عن "الظهير الأيمن".. يول مدرب ممتاز.. وأطالب الجماهير بالتخلص من "التعصب"

 

أفضل لاعب فى النادى الأهلى لموسم 2016 حسب استفتاء جماهير النادى، تألق مع منتخب الساجدين فى 2006، وذهب فى رحلة احترافية خليجية إلى أم صلال القطرى، إلا أنه عاد مجدداً إلى القلعة الحمراء ليواصل مشواره مع الفريق، أحمد فتحى جوكر القلعة الحمراء وصاحب الأداء الرجولى تحدث لـ«الوطن» من داخل معسكر منتخب مصر عن بطولة الأمم الأفريقية وحظوظ المنتخب بها، وعن الجهاز الفنى للفريق والجيل الحالى من اللاعبين، كما تحدث عن البدرى والنادى الأهلى، ومشوار الدورى، وإمكانية احترافه من جديد، وأمور أخرى داخل الحوار.

* كيف يسير إعداد الفراعنة لبطولة الأمم؟

- الأمور على ما يرام، كل عناصرالفريق تعيش فى حالة تركيز عالية جداً، ولا تفكير سوى فى البطولة، والجهاز الفنى بقيادة كوبر يبذل أقصى ما عنده لتحفيظ اللاعبين طريقة اللعب التى تتناسب مع المنافسات الصعبة فى البطولة.

* هل المنتخب قادر على حصد اللقب؟

- نعم وبقوة كبيرة نسعى للعودة بالجابون باللقب.. الفريق به عناصر لا تقل عن الأجيال السابقة، إلى جانب وجود جهاز فنى مميز للغاية، التجانس يزيد بين اللاعبين بشكل جيد جداً، ومباراة تونس الودية مفيدة للغاية وجاءت فى وقتها تماماً.

* ماذا عن تصفيات المونديال؟

- لسه بدرى على التفكير فى كأس العالم، كل التركيز حالياً فى البطولة الأفريقية.

* بحكم الأقدمية ماذا تنقل للاعبين؟

- نستقبل الجدد ونعطيهم الخبرات والنصائح والتعليمات التى تفيد المنتخب.

* ما شعورك عندما تحمل شارة قيادة المنتخب؟

- «ثقيلة جداً وحمل كبير» بطبعى لا أحب حمل شارة القيادة لما تحمله من عبء كبير، وما يقع عليك من تصرفاتك.

* ما رأيك فى أداء الأهلى الفترة الأخيرة تحت قيادة حسام البدرى؟

- فى البداية على المستوى الشخصى بحب الكابتن حسام البدرى جداً، وهو من المدربين الذى يصدرون لى الراحة النفسية، وفى الفترة الحالية يعامل الجميع بشكل طيب يليق باللاعبين، وعلى المستوى المهنى الجميع يشيد به خلال المران، ويعطى كل واحد حقه، وهذه المعاملة تعطى الجميع الشعور بعدم الظلم، وهو من أفضل المدربين فى مصر حالياً الفترة الحالية.

* هل حقق البدرى المطلوب خلال الفترة الماضية؟

- آه، بالأرقام والإحصائيات حقق المطلوب، والدليل على ذلك تعادلنا فى ثلاث مباريات فقط حتى الآن، وهذه النتيجة تعطينا الأفضلية.

* مَن الأفضل: حسام البدرى ومارتن يول وبيسيرو؟

- جميعهم على أعلى مستوى، كل مدرب له مميزات وعيوب، وفى النهاية الجميع يقيم أداء المدرب على ما قدمه وعلى نتائجه، ولكن أنا من اللاعبين الذين أحبوا التمرين وإخراج كل ما لديهم فى المران مع مارتن يول، لأنه من المدربين الممتازين.

* ما سر تألقك فى الفترة الماضية مع الأهلى؟

- أولاً وأخيراً ده فضل كبير من عند ربنا، ومن الصعب تحديد سبب لارتقاء الأداء، كل ما أفعله أننى أتدرب بشكل جيد، وأجتهد فى المران فقط، وأحياناً اللاعب يتعرض لضغوط وأسباب أخرى لا يعلمها الجميع، والكابتن حسام أعطانى ثقة كبيرة خلال الفترة الماضية، وأنا من اللاعبين الذين يحبون اللعب للمنتخب، من صغرى أنضم للمنتخب الوطنى، وبوجودى فى صفوف الفراعنة نفسيتى تكون أفضل كثيراً، لذلك أجتهد باستمرار، لكى أستمر فى اللعب بصفوف الفراعنة.

 

 

* هل من ضغوط عليك فى الفترة الحالية؟

- لا، خالص، فى الفترة الحالية لا أتعرض لضغوط نهائياً، تعرضت لذلك بشكل كبير فى الموسم الماضى أما حالياً فلا، ، وبدأت العودة لمستواى فى نهاية فترة مارتن يول.

* وما سبب ضغوط الموسم الماضى؟

- إلقاء اللوم على شخصى، إذا تعادل الأهلى فى مباراة، يقولون بسبب أحمد فتحى، لذلك كنت أتعرض لضغوط كبيرة، والجميع لا يدرك أن كرة القدم لعبة جماعية، ويجب على الجميع أن يتفهم ذلك، الألقاب الفردية التى يحصل عليها أى لاعب هى نتاج أداء جماعى، والبعض يمتلك ثقافة أن اللاعب الذى يتخطى سن الـ30 يجب أن يعتزل، ولا أعرف لماذا؟ ما دام لديه القدرة على العطاء، وبعض اللاعبين تعرضوا لهذه الضغوطات، مثل أبوتريكة ووائل جمعة.

* ما شعورك بعد تتويجك بجائزة أفضل لاعب فى الأهلى لعام 2016؟

- كنت سعيداً جداً، اللاعب يسعى ليكون الأفضل باستمرار، وأن يكون ضمن أفضل لاعبين فى مصر، وده طبيعى، والحمد لله على هذه الجائزة طبعاً، وأكيد هذه الجائزة بتوفيق من الله، ثم من خلال اللاعبين فى الفريق أصحاب الدور الأكبر.

* هل الدورى محسوم للأهلى بعد تخطى عقبة الزمالك؟

- لا، كما يقولون الدورى لسه فى الملعب، ولدى قاعدة ودائماً أسير بها، لا كلام عن التتويج بالدرع قبل انتهاء الأمر رسمياً، والدورى صعب جداً هذا الموسم، ويتبقى به الدور الثانى بالكامل، الفارق بين المنافسين ليس بالكبير لكى نتحدث بلغة الانتصار، والأهلى لديه مباريات صعبة مقبلة لذلك من الصعب أن نتحدث عن حسم الدورى الآن.

* كيف ترى مشوار الفريق فى بطولة أفريقيا المقبلة؟

- الفريق به عناصر أكثر من رائعة، نمتلك فريقاً كاملاً متميزاً من اللاعبين والإداريين والجهاز الفنى، وكل هذه العوامل تعد ميزة للكابتن حسام، وهذا ينعكس فى التمرين ويجعله قوياً، نتدرب بشكل جيد جداً، والكل يسعى الآن لإثبات ذاته وانتهاز الفرص، وفى المجمل الحديث عن المشوار الأفريقى سابق لأوانه.

* ما أفضل مركز تفضل اللعب به؟

- وسط الملعب، ولا أكره الوجود فى الظهير الأيمن، من قبل كنت أكره هذا المركز جداً، ولكن مع الوقت تعودت عليه، والحمد لله أجدت فى مركز الظهير الأيمن، ولكن أفضل اللعب فى مركز وسط الملعب، ومن صغرى بلعب فى هذا المركز.

* ما أسباب عصبيتك فى مباراة القمة؟

- لم أكن متعصباً فى المباراة، ولكن أحب دائماً اللاعب الذى يلعب على الكرة ولا أحب الذى يتعمد إيذاء اللاعبين، وفى النهاية كلنا أصدقاء، وعناصر بمنتخب مصر، ويجب على اللاعبين الحفاظ على بعضهم.

* مع من تشاجرت بعد مباراة القمة؟

- كل ما حدث أن أحد الجماهير كان يتابعنى من بداية المباراة وكان يتحدث بصوت عالٍ بقوله: «بالراحة على اللعيبة»، كنت متعجباً جداً بسبب إصابتى فى أول المباراة من قبل أحد لاعبى الزمالك، القطن الذى وضعته على أنفى أشعرنى بالضيق بسبب الصعوبة فى التنفس، كل ما أحاول نزعها يعود نزيف الدم من جديد، لذلك كنت أشعر بالضيق طوال المباراة، وأيضاً تعرضت للضرب من باسم مرسى فى صدرى ولم أعترض، وبعد انتهاء المباراة نفس الشخص ألقى زجاجة مياه علىّ، لذلك خرجت عن شعورى وألقيت نفس ذات الزجاجة عليه من جديد، وكان يوجد فى المقصورة مجلس إدارة الزمالك، بالإضافة إلى أحمد حسام «ميدو»، لذلك ربط البعض أن مشاجرتى مع مجلس إدارة الزمالك، واعتذرت لرئيس الزمالك عن ذلك فى إحدى حفلات التكريم.

* هل التعليمات التى وجهها إليك البدرى قبل القمة أثرت فى أداء المباراة؟

- لعبت مرة واحدة فقط خلال المران فى مركز الظهير الأيمن، لتنفيذ خطة ما فى الدفاع، لكن تلقيت تعليمات أخرى بعودتى إلى مركز وسط الملعب، وكان الكابتن حسام يحدثنى كثيراً قبل المباراة، وفى المباراة أركز فقط لتنفيذ الخطة وعندما تنتهى لا أركز فى أدائى أو ما شابه فى هذا الأمر، لأن المباراة أصبحت منتهية لا يغير فكرى من نتيجتها.

* من اللاعب الذى تشعر بالاطمئنان بوجوده فى الملعب؟

- من الصعب جداً ذكر اسم لاعب واحد، كل مباراة لها ظروفها الخاصة، من الممكن أن يكون نزول صالح جمعة مفيداً للفريق، أو ميدو جابر أو أى لاعب آخر، واللاعب الذى يمتلك صفات تحول المباراة مثل جدو أصبح وجوده الآن صعباً.

* إذا تلقيت عرض احتراف خليجياً.. فهل من الممكن أن ترحل عن الأهلى؟

- هذا لو حدث فى الحقيقة مش عارف، لم أتلق أى عرض، من الممكن التفكير فى الأمر إذا كان أمامى عرض جاد، وفى مكان مناسب.

* من أفضل مدرب تعاملت معه فى منتخب مصر؟

- فى الحقيقة الجميع، لكن أكثرهم الكابتن حسن شحاتة، لأنه وضع بصمه كبيرة على أدائى أثناء فترة توليه المنتخب، على المستوى الكروى هو «اللى مربينى» بسبب انضمامى كثيراً للمنتخب.

* ماذا تقول للجمهور؟

- بالطبع مع عودة الجماهير للمدرجات، لأنهم شىء مهم جداً فى كرة القدم، ورسالتى للجماهير هى: «أتمنى التخلى عن التعصب».

* هل كان الجمهور من عوامل إخفاق الفريق فى البطولة الأفريقية؟

- الجمهور ممكن يأخذ جزءاً من تركيزك، ولكن ليس هو العامل الرئيسى فى الإخفاق الأفريقى.

استطلاع رأى

  • أذربيجان

    أذربيجان

  • -

    :

    -

    06:00 PM

    تصفيات المونديال
  • ألمانيا

    ألمانيا

  • إنجلترا

    إنجلترا

  • -

    :

    -

    06:00 PM

    تصفيات المونديال
  • ليتوانيا

    ليتوانيا