الإثنين 20-11-2017 PM 12:04
قائمة «الخطيب» تقاطع قناة الأهلي.. وقائمة «طاهر» تتجول في قطاع البترول للحصول على الدعم

محمود طاهر

نقلا عن العدد الورقي

أصدرت قائمة محمود الخطيب المرشحة لانتخابات النادى الأهلى، بياناً رسمياً أمس تنتقد فيه سياسة قناة النادى فى تغطية الانتخابات، وجاء فى البيان أن قناة النادى الأهلى انحرفت عن مسارها الطبيعى وخروجها عن الإطار القيمى المعهود عن النادى وإداراته الإعلامية والتنفيذية فى التعامل مع الشأن الانتخابى بكل حيادية ومسئولية».

«الخطيب» يتهم قناة الأهلي بالخروج عن الحيادية

وأضاف البيان: «بعد أن كشفت إدارة القناة عن انحيازها التام والكامل وتسخير إمكاناتها فى اتجاه مساند لمرشحين ضد آخرين من أعضاء وأبناء النادى، بل ووصل الأمر الخارج عن كل حدود المسئولية إلى التطاول على قمم ورموز النادى وأبنائه والإساءة المتكررة والتى لم تجد فى كل مرة من يكبح جماح مثل هذه التجاوزات، وهو الأمر الذى استقبله أعضاء النادى وجماهير الأهلى الكبيرة بكثير من الغضب والاستياء والاندهاش كونه يمثل سلوكاً منحرفاً عن كل قيم ومبادئ وثوابت النادى التاريخية، وخطاً منحرفاً عن ضوابط عمل القناة والأهداف والضوابط التى ضمنها مجلس إدارة النادى لخط عمل قناة الأهلى عند تأسيسها فى عام ٢٠٠٨ كوسيلة ربط وترابط بين النادى وكل أبنائه ونجومه وكل منتسبيه وجماهيره فى كل مكان.. فإن قائمة الأهلى التى يترأسها محمود الخطيب تجد نفسها مدفوعة بديهياً بكل الأسف والحزن لعدم التعامل حالياً مع شاشة الأهلى والاعتذار لأعضاء الجمعية العمومية وهم يتابعون جيداً ما يقع من تجاوزات متكررة وانحيازات لا تليق أبداً بالنادى الأهلى وتقاليده وثوابته». كانت قناة الأهلى قد هاجمت قائمة محمود الخطيب خلال الفترة الماضية، ما دفع بيبو وقائمته لاتهامها بالانحياز بقوة لمحمود طاهر ومجموعته بشكل كبير، بعد ما استعرضت إنجازات الرئيس الحالى وقامت بحملة دعائية له لم تسبق فى تاريخ النادى، وأكدوا أن هذا الأمر الذى يتنافى مع تصريحات شيرين شمس، المدير التنفيذى، الذى سبق أن أكد حيادية القناة، وهو ما لم يحدث.

كانت قائمة محمود الخطيب قد فوجئت باستقبال كبير وعلى مستوى عال فى فرع النادى بالشيخ زايد، وهتفوا لبيبو وقائمته وكان من ضمن الحضور رياضيون وفنانون حرصوا على تأكيد دعمهم لقائمة الخطيب بقوة، أمثال فاروق الفيشاوى وكمال أبوريه وأحمد صلاح السعدنى وأحمد فهمى، ومن أبناء النادى، عبدالعزيز عبدالشافى «زيزو» وعدلى القيعى وأحمد شوبير ومحمد يوسف وأحمد بلال ورضا شحاتة وأسامة حسنى. وخلال الندوة الرسمية الأولى شرح الخطيب برنامجه الانتخابى وركز على قيم ومبادئ الأهلى العريقة التى يضعها ضمن الأساسيات فى برنامجه.

وانتقد «بيبو» سياسة قناة النادى الأهلى، وقال: شاهدت ميكروفون الأهلى الخاص بالقناة أمامى وعليه شعار النادى، وكلما رأيت هذا الشعار أهتز وكان من السهل أن أستبعدها من بين القنوات الموجودة لكنى لم أستطع لأن اسم الأهلى عزيز على، ومن الصعب أن أتخذ موقفاً ضد هذه القناة، ومعها المركز الإعلامى والمجلة وكل وسائل إعلام الأهلى المفروض أنها ملك النادى والجمعية العمومية وتعبر عن سياسة النادى والمفترض أنها عندما تكون فى موضع اختبار خاص بالانتخابات فلابد أن تبتعد بنفسها عن هذا الطريق وتقف فى المنتصف.

«بيبو»: الشائعات عن اتخاذ موقف ضد العمال «عيب».. و«زيزو»: «الخطيب» امتداد لرموز الأهلى الكبار «مختار التتش ومرتجى وصالح سليم وحسن حمدى»

وتحدث «الخطيب» عن العمال وما يردده البعض وما يروجه من شائعات على شخصه فى هذا الشأن، وقال: «عيب أن يروج البعض مثل هذا الأمر لأنها تلمس نقطة فى منتهى الخطورة واللعب بمشاعر البسطاء عيب».

من جانبه، أكد «زيزو» نجم الأهلى السابق أن رئاسة النادى تحتاج لوجود شخصية إدارية بصفات محمود الخطيب لأنه الأجدر لقيادة سفينة القلعة الحمراء فى الفترة المقبلة بما يملكه من قدرات وإمكانيات إدارية متميزة، كما أن «الخطيب» يعد امتداداً لرموز الأهلى الكبار مختار التتش ومرتجى وصالح سليم وحسن حمدى. وقال «زيزو» إن النادى عانى كثيراً خلال الفترة الأخيرة من تكرار نفس الأخطاء التى أسهمت فى فقدان هويته، وأن هناك إصراراً على تكرار نفس الأخطاء بدلاً من تداركها، وأشار إلى أنه لديه يقين على أن الأهلى قادر على محو تلك الأخطاء واستعادة هيبته مرة أخرى.

على الجانب الآخر، قام محمود طاهر، رئيس الأهلى الحالى، والمرشح على المنصب ذاته وأعضاء قائمته، فى الانتخابات المحدد لها نهاية الشهر الحالى، بزيارة إلى شركة مصر للبترول أمس -الأحد- لتعريف العاملين بها بأبرز ملامح البرنامج الانتخابى الذى سيتم الكشف عنه فى الأيام المقبلة، ومعرفة رأيهم وتقييمهم لأداء المجلس فى المرحلة الماضية، وتطلعاتهم المستقبلية ورؤيتهم للقلعة الحمراء، فى ظل وجود عدد كبير منهم كأعضاء فى الجمعية العمومية بالنادى. وكان فى استقبال رئيس الأهلى وقائمته كل من المهندس محمد شعبان، رئيس مجلس إدارة الشركة، وهادى فهمى، رئيس مجلس إدارة الشركة الأسبق، ورئيس اتحاد كرة اليد السابق، والمهندس سعيد مصطفى كامل، محافظ الغربية السابق، ورئيس مجلس إدارة الشركة الأسبق. وحظيت قائمة طاهر باستقبال حافل من العاملين فى الشركة، ووجهوا الشكر لهم لحرصهم الشديد على الوصول لجميع أعضاء النادى الأهلى، ومعرفة رأيهم فى الفترة الماضية، وهو ما يكشف عن الاحترام المتبادل الذى يجمع بين أبناء الكيان الواحد.

هادى فهمى يدعم محمود طاهر ويؤكد نجاحه فى ولايته السابقة.. ورئيس النادى يشرح لمحافظ الغربية السابق موقف المجلس فى قضايا ملابس الفرق الرياضية والقناة.. ويطلب دعم ومساندة سعيد مصطفى كامل لقائمته فى الانتخابات المقبلة

من جانبه، أشاد هادى فهمى بالطفرة الكبيرة التى حققها المجلس الحالى فى ظل فترة زمنية محددة، وظروف صعبة، إلا أنه على الرغم من ذلك أصر على تنفيذ برنامجه الانتخابى الذى أعلن عنه فى الانتخابات الماضية، مشيراً إلى أن المجلس الحالى حقق إنجازات على جميع الأصعدة إنشائياً ورياضياً وخدمياً ومالياً، معلناً دعمه من أجل استكمال مسيرة النجاحات والإنجازات وأنه سيكون داعماً لقائمة «طاهر» فى الانتخابات المقبلة والغرامات المالية.فيما استفسر محافظ الغربية الأسبق عن سر القضايا التى تم رفعها على النادى فى الفترة الأخيرة التى سبقت الانتخابات، وما حقيقة الغرامات التى تم توقيعها على النادى، سواء من شركة الملابس أو الشركة التى كانت مسئولة عن النادى، وهو ما رد عليه «طاهر» بأن اللجنة القانونية من النادى تقوم بحل تلك المشكلات فى المحاكم.