الثلاثاء 13-03-2018 AM 10:17
اللجان الرقابية فى الزمالك ترصد مضاعفة عقد محمد إبراهيم 12 مرة

رئيس الزمالك

نقلا عن العدد الورقي

رصدت لجان التحقيق الموجودة فى نادى الزمالك حالياً لمراجعة جميع الأوراق المالية الخاصة بنادى الزمالك، إحدى الملاحظات التى كُتبت بتقرير الجهاز المركزى للمحاسبات بخصوص صفقة محمد إبراهيم لاعب فريق الكرة الأول للنادى، حيث تم بيعه إلى نادى ماريتمو البرتغالى فى 19 أغسطس 2014 مقابل 400 ألف يورو تسدد على سبعة أقساط (كمبيالات)، ويستحق الأول منها فى 31 من شهر مايو 2015، قبل أن يتم استعادته فى 29 يناير 2015 أى قبل موعد استحقاق القسط الأول، كما دفع الزمالك 500 ألف يورو إضافية لاستعادة اللاعب، مع تسليم النادى البرتغالى الكمبيالات السبع قبل موعد استحقاقها، ما يعنى وفقاً لتقرير الجهاز المركزى، أن اللاعب شارك لمدة 6 أشهر دون مقابل، وكُتب فى محضر مجلس الإدارة رقم 17 الذى عقد فى 11 فبراير 2015، وبالموضوع رقم 37 أنه تم شراء اللاعب على نفقته الشخصية، وتم رفع قيمة عقده 12 ضعفاً عن المبلغ الذى كان يتقاضاه قبل الرحيل، حتى يستطيع تسديد مبلغ الـ500 ألف يورو.

جدير بالذكر أن هانى زادة، عضو مجلس الإدارة، هو الذى قاد صفقة بيع اللاعب للفريق البرتغالى، كما سافر لإنهاء الأزمة مع الفريق واستعادة اللاعب مرة أخرى، فى حين لم يقدم النادى أى رد على الملاحظة فى تقرير الجهاز المركزى للمحاسبات.

تهمة تسهيل الاستيلاء على المال العام تُرعب الموظفين..

يأتى ذلك فى الوقت الذى تسود حالة من الرعب بين الموظفين بعد حبس الثنائى أحمد زكى، مدير الشئون القانونية بمديرية الشباب والرياضة، وعماد طه، وكيل الوزارة لشئون الرياضة، 15 يوماً على ذمة التحقيقات بسبب شبهة تسهيل الاستيلاء على المال العام، وذلك من قبل نيابة الأموال العامة العليا التى تحقق فى القضية.

وملاحظات حول صرف 61 مليون جنيه لـ«شكرى»..

وفى ذات السياق، كشفت أوراق التحقيق عن تسليم عهدة لأحد الموظفين بملاعب التنس الأرضى، واسم شهرته «شكرى» وصلت حتى نهاية عام 2016 إلى 61 مليون جنيه، تحت مسمى عهدة إنشاءات داخل مقر النادى فى ميت عقبة فقط، ويتم التحقيق فى تلك العهدة وكيفية تسويتها، كونه المقاول المستتر والفعلى للإدارة الهندسية فى النادى، ومن أبرز الأرقام التى تم رصدها فى تلك الملاحظة، إنشاء ثمانى بوابات بتكلفة 800 ألف جنيه للبوابة الواحدة، فضلاً عن صرف 14 مليون جنيه للنادى النهرى الذى تم هدمه بسبب وجود مخالفات فى الإنشاء.

و«مرتضى» يضغط بورقة «قطاع الناشئين»

وعلى جانب آخر، حاول مرتضى منصور رئيس النادى، الضغط على اللجنة المالية أمس، بعدما أرسل الموقع الرسمى خبراً صحفياً للنشر، كتب فيه أن فريق كرة القدم بالنادى مواليد 2002 تعرض لموقف حرج بعد تأجيل مباراته أمام الإعلاميين والتى كان مقرراً لها الجمعة الماضى ضمن دورى منطقة الجيزة بسبب عدم وجود أوتوبيسات تنقل الفريق نتيجة عدم صرف قيمة الرحلة إلى ملعب الإعلاميين بالسادس من أكتوبر. وتضمن الخبر أن بدر حامد، رئيس القطاع بالنادى، قام بسداد قيمة رحلات فريق النادى مواليد 2000 للقاء المقاولون العرب بالجبل الأخضر بدورى القطاعات لمنطقة القاهرة الكبرى، ولقاء فريق 2001 أمام الداخلية بملعب المؤسسة العمالية بدورى الجمهورية للناشئين، نظراً لعدم التمكن من صرف مبالغ الأوتوبيسات التى تقل الفرق بسبب وجود اللجنة التى تتولى الإشراف المالى بالنادى.

وواصل الخبر الذى أرسله المركز الإعلامى للزمالك أن بعض اللاعبين بفرق القطاع المختلفة يحتاجون إلى عمل أشعة، إلا أن مصدراً داخل النادى أكد أن رئيس الأبيض يضغط من أجل رحيل اللجنة المالية المشرفة على الأمور المالية داخل القلعة البيضاء، وذلك على الرغم من إرسال اللجنة خطاباً رسمياً، يطلب من مرتضى منصور تحديد المبالغ التى يحتاجها للصرف على النادى حتى يتم توفيرها.

أخبار قد تعجبك

استطلاع رأى

  • المقاولون العرب

    المقاولون العرب

  • 3

    :

    0

    02:45 PM

    الدوري المصري
  • بتروجيت

    بتروجيت

  • المصري البورسعيدي

    المصري البورسعيدي

  • 1

    :

    1

    05:00 PM

    الدوري المصري
  • الداخلية

    الداخلية

  • بيراميدز

    بيراميدز

  • 1

    :

    0

    07:30 PM

    الدوري المصري
  • حرس الحدود

    حرس الحدود