الحوار الكامل.. مروان محسن: لن نفرط في فرصة الفوز بالدوري.. وسأكون صاحب هدف الفرحة أمام الزمالك

07:01 ص | الثلاثاء 26 مارس 2019
الحوار الكامل.. مروان محسن: لن نفرط في فرصة الفوز بالدوري.. وسأكون صاحب هدف الفرحة أمام الزمالك

مروان محسن في حواره للوطن سبورت

نقلًا عن العدد الورقي

لاعبو الأحمر ساعدونى بقوة حتى التألق والعودة للتهديف.. صفقات الفريق الجديدة مميزة للغاية و«مفيهاش حد وحش».. والمنافسة بينى وبين «أزارو» شرسة للغاية

الجمهور صاحب الحكم على مستواى ولا ألتفت للانتقادات.. وسنقاتل للفوز بدورى الأبطال هذا الموسم بعد خسارة اللقب مرتين فى اللحظات الأخيرة

«لاسارتى» مدرب كبير ولا يمكن مقارنته بـ«كارتيرون».. أعمل على تنفيذ تعليمات المدرب بدقة.. ولا توجد عندى طريقة لعب مفضلة

مروان محسن:عانيت كثيراً من الإصابة والظروف الصعبة

نجح فى العودة للتألق مع الأهلى بعد فترة غياب طويلة بسبب الإصابة، يوجد حالياً ضمن القوام الأساسى للمدير الفنى مارتن لاسارتى، ويسعى لتعويض ما فاته محلياً ودولياً خلال فترات الإصابة. مروان محسن، مهاجم فريق النادى الأهلى، تحدث فى حوار خاص لـ«الوطن»، عن مباراة القمة المقبلة أمام الزمالك وتوقعاته للقاء، والبطولة الأفريقية، وشكل المنافسة بين لاعبى الأحمر للدخول فى التشكيل الأساسى، وغيابه عن المنتخب وغيرها من الأمور الهامة داخل الحوار..

ما سر تطور مستواك تهديفياً خلال الفترة الأخيرة؟

- أشكر الله بالطبع على التوفيق الذى منحنى إياه فى المباريات خلال الفترة الأخيرة، بالإضافة لزملائى ومجهودهم فى الملعب، وهو ما جعل مستوانا جميعاً فى تطور ويظهر بشكل أفضل للجماهير خلال المباريات.

تحتفل دوماً بعد تسجيل الأهداف بطريقة شهيرة كأنك تريد أن تقول شيئاً، أو أنك لا تريد سماع أمر ما؟

- أنا لا أشغل بالى بالانتقادات التى توجّه لى، وتركيزى بالكامل منصبٌ على تنفيذ تعليمات المدير الفنى والاجتهاد فى التدريبات من أجل حجز مكان بالتشكيل الأساسى وخدمة فريقى خلال المباريات، وهذا ما أقوم به حالياً.

ما طريقة اللعب الأنسب لك، والتى تظهر من خلالها قدراتك؟

- لا يوجد طريقة لعب مفضلة، فأنت كلاعب مطالب بالتأقلم دائماً على كل الطرق وتنفيذ تعليمات مدربك التى يطلبها منك، وهذا ما أقوم بتنفيذه، أستطيع اللعب بمفردى فى الأمام، وأيضاً إذا لعب بجوارى مهاجم آخر، وهذا حدث فى مباريات سابقة وظهرت بشكل جيد فى الطريقتين.

ما رأيك فى الأوروجويانى مارتن لاسارتى؟

- «لاسارتى» مدرب كبير، ويعرف كيف يُخرج من اللاعبين أفضل ما لديهم، كما أن طريقته فى التعامل داخل وخارج الملعب جيدة للغاية، وتجعل الجميع يشعر بأنه ضمن اهتماماته، بل وقريب من المشاركة أساسياً.

ما الفارق بين «لاسارتى وكارتيرون» فى رأيك؟

- لكل مدرب شخصيته وأسلوبه الخاص به، ولا أفضل المقارنات، كما أننى كلاعب لا يصح أن أقيّم مدرباً أو طريقة عمله.

كيف ترى المنافسة فى مركزك تحديداً مع المغربى وليد أزارو؟

- «أزارو» مهاجم مميز للغاية، والمنافسة بيننا صعبة وشرسة للغاية، لكنها شريفة جداً، وتصب فى مصلحة الفريق دون شك، إلى جانب صلاح محسن وعمرو جمال وبكل صراحة كل لاعبى الأهلى فى مركز المهاجم رائعون.

هل أنت جاهز لمباراة القمة؟

- بالطبع، أنا جاهز لتلك المباراة الكبيرة، وأخوض التدريبات بكل قوة فى الفترة الحالية، وأسعى لتقديم أفضل ما لدىّ، وأسعى للتسجيل وزيارة شباك الزمالك فى اللقاء، وأتمنى أن أكون صاحب هدف الفوز وفرحة جمهور الأهلى خلال اللقاء، وبالتأكيد القرار النهائى يرجع للجهاز الفنى ورؤيته بمن سيشارك كأساسى فى تلك المباراة، وأتمنى أن يكون التوفيق حليفنا فى هذا اللقاء، خاصة أن المباراة هامة والفوز بها يضعنا على قمة الصدارة بترتيب الدورى المصرى.

هل بات الأهلى الأقرب لتحقيق لقب الدورى؟

- دون شك، الأهلى هدفه الدائم هو تحقيق الفوز بكل البطولات والتتويج بكافة الألقاب، والدورى يعد البطولة المفضلة بالنسبة لنا ولجماهيرنا، وننافس عليها بكل قوة حالياً، وكما أوضحت لقاء الزمالك يضعنا فى الصدارة، ويجعلنا الأوفر حظاً لحسم اللقب ولن نفرط فى فرصة الفوز باللقب.

ماذا عن حظوظ الأهلى فى دورى أبطال أفريقيا؟

- نجحنا فى تخطى دور المجموعات، و«بناخد كل ماتش بماتشه، وكل مرحلة واحدة واحدة»، وينصب تركيزنا بالوقت الحالى فى مواجهة الزمالك بالدورى، ثم بعد ذلك سنستعد لمواجهة صن داونز فى ربع النهائى، وهدفنا بكل تأكيد تحقيق اللقب الغائب منذ عام 2013، وسنقاتل من أجل البطولة.

ماذا عن خسارة لقبى أفريقيا فى العامين الماضيين؟

- بالتأكيد أمر أصابنا بالحزن جميعاً، ونعتذر لجمهور الأهلى على هذا الأمر، لقد عملنا جاهدين على إسعادهم لكن لم يكتب لنا التوفيق فى هذا الأمر، ونسعى لمصالحة جمهورنا والفوز باللقب هذه المرة، خسارة المرتين الماضيتين تجعلنا دون شك لا نفكر إلا فى الفوز بالبطولة، ونحن مصممون على تحقيق ذلك، إن شاء الله.

كيف تغلبت على الإصابات المتتالية التى تعرضت لها وأهمها قطع الرباط الصليبى؟

- عانيت بكل تأكيد من الظروف الصعبة والإصابة، وتسببت فى غيابى لفترات ليست قصيرة، لكن ثقتى فى الله سبحانه وتعالى، ثم قدراتى جعلتنى أتغلب على كل الصعوبات والعودة بشكل جيد.

لقد لعبت فى عدة أندية، ما أبرز ما يميز الأهلى عن الفرق الأخرى؟

- الجميع فى الأهلى على قلب رجل واحد، وهدفنا دائماً هو تحقيق المكسب، «مفيش فرق بين لاعب أساسى واحتياطى» كلنا فريق واحد وهدفنا تحقيق المكسب والفوز، واللى مبيلعبش بيحمس ويحفز اللى بيلعب»، والمنافسة بين الجميع شريفة والمستفيد منها فى النهاية هو الفريق ككل.

ما رأيك فى الصفقات الجديدة بالأهلى ومن أفضلهم؟

- تعاقدنا مع لاعبين مميزين للغاية هذا الموسم، وجميعهم يمثلون إضافة قوية للفريق، تساعدنا على تحقيق البطولات والفوز بالألقاب، ومن الصعب للأمانة اختيار لاعب، وتمييزه عن الآخرين، الجميع جدير باسم وقيمة الأهلى العظيمة والصفقات كلها مفيهاش حد وحش أو حتى أقل فى المستوى.

تعرضت لانتقادات عنيفة خلال فترة هيكتور كوبر مع المنتخب، هل ترى أنك ظُلمت بسبب طريقة اللعب؟

- «الناس مبتبصّش غير لتسجيل الأهداف»، لذا تعرضت للانتقادات والحقيقة أن لكل مدرب طريقة لعب، ويلقى تعليمات معينة على لاعبيه، وكان علىّ الالتزام، وتنفيذها على الوجه الأمثل، بما يخدم مصلحة الفريق حسب طريقة لعب المدرب، وهذا ما كنت أقوم به مع «كوبر».

هل مستواك الحالى قريب من فترة التألق مع الإسماعيلى؟

- أترك الحكم للجمهور، من الصعب أن تقيّم نفسك كلاعب، والجمهور هو الحكم على مستواك والمقارنات متروكة لهم، أنا أركز فقط داخل المستطيل الأخضر.

لماذا تم استبعادك من المنتخب خلال المعسكر الحالى؟

- أحترم وجهة نظر الجهاز الفنى بقيادة المكسيكى خافيير أجيرى، والوجود فى المنتخب شرف كبير، لكن الجهاز الفنى يريد التعرف على بعض الوجوه الجديدة، خلال المعسكر الحالى، وله مطلق الحرية فيمن يضمه أو من يستبعده.

هل يتواصل معك الجهاز الفنى للمنتخب باعتبارك المهاجم الأساسى فى المعسكرات الأخيرة؟

- بالطبع هناك اتصالات دائمة مع أعضاء الجهاز الفنى للمنتخب فى كل الفترات، فهم يتعاملون بشكل محترم للغاية مع الجميع وليس معى وحدى.

ما رأيك فى قرار استضافة مصر لكأس الأمم الأفريقية؟

- بالطبع قرار جيد للغاية، ويصب فى مصلحتنا كبلد، ويصب فى مصلحة الكرة المصرية ككل، ويعيد الحياة لملاعبنا من جديد، ويجعل الأمور أفضل فى كل شىء عن أى وقت سابق.

كيف ترى حظوظ مصر فى كأس الأمم الأفريقية المقبلة؟

- حظوظنا قوية للغاية، لدينا حالياً مجموعة من أفضل اللاعبين، سواء المحترفون أو لاعبو الدورى المصرى، بالإضافة لجهاز فنى على أعلى مستوى فنى، إلى جانب الدعم الجماهيرى الذى سيكون مسانداً قوياً خلال البطولة، لأن المباريات ستكون على أرضنا وملاعبنا وهذا سبب إضافى يجعل لدينا عزيمة كبيرة على تحقيق اللقب مثلما حدث فى نسخة 2006.

رسالتى لجمهور الأهلى

أريدكم أن تعلموا أن هدفنا دوماً الفوز بكل البطولات، من أجل إسعادكم، ولكننا نحتاج لدعمكم خلال الفترة المقبلة، للشد من أزر اللاعبين وتحفيزهم، الجميع يسعى لتقديم أفضل ما لديه من أجل هدف واحد وهو العمل على فرحتكم وحصد البطولات للنادى الذى نعشقه.

أخبار قد تعجبك

استطلاع رأى

  • أوغندا

    أوغندا

  • -

    :

    -

    07:00 PM

    كأس الأمم الإفريقية
  • زيمبابوي

    زيمبابوي

  • مصر

    مصر

  • -

    :

    -

    10:00 PM

    كأس الأمم الإفريقية
  • الكونغو

    الكونغو

  • نيجيريا

    نيجيريا

  • 0

    :

    0

    04:30 PM

    كأس الأمم الإفريقية
  • غينيا

    غينيا