تونس تسير على خطى البرتغال في أمم أفريقيا 2019| هل يُكرر المساكني إنجاز رونالدو؟

06:23 م | الأربعاء 03 يوليو 2019
تونس تسير على خطى البرتغال في أمم أفريقيا 2019| هل يُكرر المساكني إنجاز رونالدو؟

تونس

أسدل الستار مساء أمس الثلاثاء، على منافسات دور المجموعات ببطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم، ضمن مواجهات المجموعة الخامسة، حيث سقط منتخب تونس الأول لكرة القدم في فخ التعادل السلبي أمام نظيره الموريتاني، بينما تغلب المنتخب المالي على نظيره الأنجولي بهدف نظيف.

وبتلك النتيجة تأهل المنتخب التونسي إلى دور الـ16 بثلاثة تعادلات كادت تطيح به خارج البطولة مبكرًا، بالرغم من ذلك يبدو أن "المساكني" قائد نسور قرطاج، قد يكرر إنجاز البرتغالي كريستيانو رونالدو عندما قاد بلاده إلى التتويج ببطولة يورو 2016، بعد تغلبه في المباراة النهائية على نظيره الفرنسي بهدف نظيف.

وكان سقوط منتخب نسور قرطاج مشابهًا لنظيره البرتغالي في دور المجموعات، ويبرز "الوطن سبورت" نتائج الفريقين في دور المجموعات كالتالي:

منتخب البرتغال في أمم أوروبا

فرض منتخب أيسلندا التعادل الإيجابي على نظيره البرتغالي بهدف لكل فريق، حيث تقدم البرتغالي بهدف لويس ناني، قبل أن يدرك بيركير بيارناسون التعادل لأيسلندا، في المباراة، التي جمعت بينهما في الجولة الأولي بالبطولة، وفي الجولة الثانية، سقط المنتخب البرتغالي في فخ التعادل السلبي أمام نظيره النمسا، بعدما أهدر نجم الفريق رونالدو ركلة جزاء في الربع ساعة الأخير من المباراة.

وواصل المنتخب البرتغالي سقوطه في الجولة الثالثة أمام نظيره المجري بالتعادل الإيجابي بثلاثة أهداف لكل فريق، وأحرز ثلاثية المجر كلاً من زولتان جيرا "هدف"، وبالازس دزسودزساك "هدفين، بينما سجل ثلاثية المنتخب البرتغالي كلاً من لويس ناني "هدف"، رونالدو "هدفين" لينقذ البرتغال من توديع البطولة مبكرًا ويقوده للتأهل كأفضل أربعة منتخبات احتلت المركز الثالث، ليفاجئ الجميع بعدها بتحقيق لقب اليورو.

منتخب تونس في أمم أفريقيا 2019

فرض المنتخب الأنجولي نتيجة التعادل الإيجابي بهدف لمثله على نظيره التونسي، في بداية مخيبة لنسور قرطاج في كان٢٠١٩، حيث تقدم يوسف المساكني في النتيجة لتونس من خلال ركلة جزاء في الشوط الأول نفذها بنجاح، قبل أن يُدرك دجالما كامبوس التعادل لأنجولا في الدقيقة 73 من زمن المباراة، وفي الجولة الثانية، كاد أن يتلقى المنتخب التونسي الخسارة الأولى بعدما تقدم المالي ديادي ساماسيكو في النتيجة بهدف في الدقيقة 60 من زمن اللقاء، قبل أن ينقذ وهبي الخزري نسور قرطاج من الهزيمة، بإحراز هدف التعادل في الدقيقة 70 من عمر المباراة.

وواصل المنتخب التونسي سلسلة نتائجه السلبية في البطولة، بعدما سقط في فخ التعادل السلبي أمام نظيره الموريتاني، ليتأهل كثاني مجموعته، فهل سينجح المنتخب التونسي في تكرار إنجاز المنتخب البرتغالي؟.

استطلاع رأى

  • الأرجنتين

    الأرجنتين

  • 1

    :

    0

    02:00 AM

    كوبا أمريكا
  • أوروجواي

    أوروجواي

  • فرنسا

    فرنسا

  • 1

    :

    1

    03:00 PM

    أمم أوروبا يورو 2020
  • المجر

    المجر

  • البرتغال

    البرتغال

  • 2

    :

    4

    06:00 PM

    أمم أوروبا يورو 2020
  • ألمانيا

    ألمانيا

  • الترجي

    الترجي

  • 0

    :

    1

    06:00 PM

    دوري أبطال إفريقيا
  • الأهلي

    الأهلي

  • أسبانيا

    أسبانيا

  • 1

    :

    1

    09:00 PM

    أمم أوروبا يورو 2020
  • بولندا

    بولندا

  • الوداد

    الوداد

  • 0

    :

    1

    09:00 PM

    دوري أبطال إفريقيا
  • كايزر شيفز

    كايزر شيفز