لاعب منتخب التنس لـ"الوطن": مازال حلم الأولمبياد يراودني

05:59 ص | الأربعاء 11 سبتمبر 2019
لاعب منتخب التنس لـ"الوطن": مازال حلم الأولمبياد يراودني

شريف صبري

حقق ثلاث ميداليات بدورة الألعاب الأفريقية بواقع فضيتين وبرونزية، كان قريباً من حصد الذهب، والتأهل لأولمبياد طوكيو، لكن الظروف لم تساعده، شريف صبرى، لاعب منتخب مصر للتنس الأرضى، فخور بما حقتته البعثة فى الدورة، معتبراً نجاح التنس فى حجز مقعدين لها فى طوكيو 2020 نجاحاً لكل اللاعبين، متمنياً، فى حوار خاص مع "الوطن"، استمرار الدولة فى دعمهم كلاعبين كما حدث فى الدورة الأفريقية والذى كان من نتيجته تربع البعثة على القمة، وحصد رقم قياسى من الميداليات.

هل ضاع حلم الوجود فى الأولمبياد بالنسبة لك؟

- ما زال حلم الأولمبياد يراودنى بكل تأكيد، سأحاول أن أحقق ذلك فى الدورة التى تلى طوكيو، سأبذل كل جهدى من أجل تحقيق هذا الحلم الذى يراود الجميع، وبمساعدة الدولة المصرية والمدربين سأصل إلى ذلك الحلم، نحتاج تسليط الضوء علينا فقط خلال الفترة المقبلة وتشجيعنا من أجل مواصلة النجاح وتشريف مصر فى المحافل الكبرى، بعدما حققنا إنجازاً غير مسبوق فى دورة الألعاب التى أقيمت فى المغرب.

هل تتوقع نجاح "صفوت" و"ميار"؟

- بكل تأكيد سينجحان، وسيظهران بصورة رائعة فى الأولمبياد، كونها المشاركة الأولى للعبة، هما ينتظران تلك اللحظة بفارغ الصبر، رؤية اسميهما ظاهرة برفقة اللاعبين فى الأولمبياد حافز رائع لتحقيق نتائج طيبة على الرغم من الصعوبات الذى سيواجهانها، وأتمنى أن تواصل الدولة المصرية دعمهما خلال الفترة المقبلة بعدما دعمتنا بشكل كبير قبل دورة الألعاب الأفريقية، ما ساعدنا فى الوصول إلى حصد المركز الأول بالدورة.

هل من تقصير قبل السفر للمغرب؟

- لم يقصر معنا أحد قبل دورة الألعاب، ولكن ننتظر المزيد خلال الفترة المقبلة من أجل إعداد أبطال جاهزين للمشاركة فى الأولمبياد وكذلك الوصول لأبعد مدى فى مشاركتهم وليس الوجود فقط، لأن رياضة التنس تتطلب السفر ومصاريف كبيرة، وننتظر دعماً أكبر من الدولة للسفر والتجهيز الخاص بالرياضة.