نجوم "الأوليمبي".. مستقبل الكرة المصرية وقوام واعد للمنتخب الأول

11:49 ص | السبت 23 نوفمبر 2019
نجوم "الأوليمبي".. مستقبل الكرة المصرية وقوام واعد للمنتخب الأول

المنتخب الأولمبي

أثبت نجوم المنتخب الأوليمبي جدراتهم وتفوقوا على أنفسهم خلال منافسات بطولة أمم أفريقيا تحت 23 عاما، التي أقيمت في مصر وبعثوا برسالة اطمئنان للجماهير حول مستقبل أفضل للكرة المصرية، بعد أن حجزوا تأشيرة التأهل لأولمبياد طوكيو 2020.

وتفوق أكثر من لاعب على نفسه ليثبتوا أحقيتهم بتشكيل قوام المنتخب الأول بالسنوات المقبلة، ويأتي في مقدمتهم رمضان صبحي قائد الفراعنة الذي استعاد ذاكرة التألق في تلك البطولة، وكان له دورا قياديا مؤثرا بخلاف الدور الفني، بعد إحرازه أهدافا مؤثرة خلال مشوار البطولة سواء في شباك غانا بمرحلة دور المجموعات وفي شباك جنوب أفريقيا بمباراة نصف النهائي، وكان مسك الختام بهدف التتويج الذي أحرزه في شباك كوت ديفوار، وحصوله على جائزة أفضل لاعب بالبطولة.

وتألق مصطفى محمد في قيادة هجوم المنتخب وأثبت أنه أبرز الحلول السحرية لحل مشكلة العقم الهجومي الذي عانت منه الكرة المصرية في السنوات الأخيرة، وظهر بمستوى مميز بمرحلة دور المجموعات وأحرز أربعة أهداف في تلك المرحلة في شباك مالي وغانا والكاميرون.

تألق جناح الإسماعيلي عبدالرحمن مجدي مع المنتخب الأوليمبي

وظهر عبدالرحمن مجدي الجناح الأيمن بمستوى رائع وسجل هدفين مؤثرين في شباك جنوب أفريقيا بمباراة نصف النهائي، كما تألق عمار حمدي اللاعب الجوكر وظهر بمستوى مميز بمنتصف الملعب وصانع الألعاب فضلا عن تألق الحارس الواعد محمد صبحي، الذي كان له دورا مؤثرا بمشوار الفراعنة في البطولة.

ولعب أحمد ياسر ريان دورا مؤثرا عند الدفع به بمقاعد البدلاء حيث سجل هدف الفوز بشباك غانا بالجولة الثانية لمرحلة دور المجموعات وصنع هدف الفوز القاتل بالمباراة النهائية أمام كوت ديفوار، ليشكل هؤلاء النجوم مستقبل الكرة المصرية في السنوات المقبلة.