ليفربول إيكو: نسبة تسجيل محمد صلاح تاريخية.. لكنه يستحق الانتقاد

08:38 م | الأربعاء 25 مارس 2020
ليفربول إيكو: نسبة تسجيل محمد صلاح تاريخية.. لكنه يستحق الانتقاد

محمد صلاح

كشفت صحيفة "ليفربول إيكو"، عن الانتقادات التي وجهت إلى الفرعون المصري محمد صلاح، جناح ليفربول، في الفترة الأخيرة، حيث أوردت النقاط الرئيسية لهذا النقد وردت عليها من الناحية الإيجابية والسلبية.

وأكدت الصحفية: "النقد الموجه لصلاح على الأرجح سليم، فهناك 324 لاعبا في الدوريات الخمس الكبرى لعبوا أكثر من 2000 دقيقة هذا الموسم، باستثناء الحراس والمهاجمين، محمد صلاح يحتل المركز الـ280 على مستوى دقة التمرير".

وأضافت الصحيفة: "بالرغم من أن لاعب ليفربول يخسر الكرة بانتظام هؤلاء اللذين ينتقدون اللاعب يفقدون نقطة رئيسية، محمد صلاح قبل أي شيء آخر لاعب يأخذ المخاطر".

وأكملت: "ليفربول تعاقد مع اللاعب بسبب قدرته على اللعب في الثلث الأخير، بدلًا من أن يكون موهبة ممتعة لا تستطيع إنتاج شيء، صلاح بكل تأكيد على عكس ذلك تمامًا".

وأضافت: "الفريق الذي يمتلك مجموعة من اللاعبين يلعبون الكرة الآمنة سيعاني من أجل التسجيل، وهو نفس الأمر بالنسبة للفريق الذي لا يمتلك إلا لاعبين يخاطرون في اللعب حيث سيعاني من أجل امتلاك اللعب".

وتابعت: "كلوب استطاع أن يكوّن فريقا متوازنا في أنفيلد حيث هناك عناصر دورها السيطرة على الملعب، وعناصر أخرى دورها إيجاد الطريق نحو الشباك".

وتطرقت الصحيفة إلى الجانب الإيجابي بالنسبة لصلاح في الإحصائيات: "بين 245 لاعبا شاركوا أكثر من 1000 دقيقة في الدوري الإنجليزي هذا الموسم، فإن سيرجيو أجويرو وجابريل جيسوس فقط يمتلكون معدل تسديدات أكثر من صلاح، لكل 90 دقيقة، كما هو لا يجد الطريق للشباك دائمًا لكنه منذ الانتقال لليفربول سجل 20 هدفًا على الأقل في كل عام وهو شيء تاريخي، وفقط 21 لاعبًا من 245 مرروا الكرة داخل منطقة الجزاء أكثر من محمد صلاح، وبالرغم من أن دقة تمريره للكرة 59.7% فإن فرصه المكتملة تمثل ذعرا لدفاع المنافس".

وشهدت الفترة الماضية انتقادات لمحمد صلاح على اعتبار انه "لا يؤدي المهام الرئيسية للاعب الكرة، ولا يستطيع تمرير الكرة على مسافة 5 أمتار"، الأمر الذي أثار جدلًا واسعًا.