الأهلى يحصر خسائر التوقف.. والمقاصة يغازل «الشيخ»

10:46 ص | الخميس 26 مارس 2020
الأهلى يحصر خسائر التوقف.. والمقاصة يغازل «الشيخ»

مصر المقاصة يغازل أحمد الشيخ لاعب الأهلي

كشف مصدر داخل النادى الأهلى أن الإدارة بصدد تشكيل لجنة خاصة لتحديد حجم الخسائر من جراء إيقاف النشاط الرياضى خلال الفترة الحالية، بسبب انتشار فيروس كورونا، وقال المصدر إن الإدارة الحمراء تدرس كل الاحتمالات سواء باستكمال النشاط الرياضى أو إلغائه لتحديد آلية التعامل مع اللاعبين والأجهزة الفنية المختلفة، والطرق المناسبة للخروج من الأزمة الحالية، لافتاً إلى عقد اجتماعات خلال الفترة المقبلة، خاصة فى قطاع الكرة، لوضع خريطة الفترة المقبلة، خاصة فيما يتعلق برواتب اللاعبين والأجهزة الفنية للخروج من هذا المأزق بشكل جيد.

فى سياق آخر، يدرس أحمد الشيخ، لاعب الفريق الأول بالنادى الأهلى، العودة لفريقه السابق مصر للمقاصة، بداية من الموسم الجديد، بعد قلة مشاركاته مع القلعة الحمراء خلال الموسم الحالى، خاصة أنه تلقى اتصالات من إيهاب جلال، المدير الفنى العائد للفريق الفيومى، رحّب المدير الفنى خلاله بعودته للفريق، والتألق من جديد تحت قيادته.

الجهاز الطبى يتواصل مع اللاعبين للاطمئنان عليهم.. و«عاشور» يفاضل بين الاعتزال والسعودية

وينتظر «الشيخ» نهاية الموسم الجارى لتحديد موقفه النهائى، والذى سيكون قائماً على علاقته بالسويسرى رينيه فايلر، وحجم مشاركته أساسياً مع الفريق الأحمر بعد عودة النشاط، مشدداً لمقربين منه على أنه حال شعوره بعدم وجود دور له داخل الفريق سيحسم مصيره بالخروج ولو على سبيل الإعارة إلى مصر للمقاصة، لاستعادة مستواه العالى مرة ثانية والعودة بشكل أفضل لحجز مكان له مع الأهلى.

من جهة أخرى، كلّفت إدارة الكرة بالنادى الأهلى طاقم الجهاز الطبى للأهلى بالتواصل بشكل يومى مع جميع اللاعبين، والاطمئنان عليهم، فى ظل ارتفاع عدد حالات المصابين بفيروس كورونا حول العالم، وذلك للحفاظ على اللاعبين وصحتهم بشكل يومى والتأكيد على برامجهم الغذائية.

فى سياق مختلف، يفاضل حسام عاشور، لاعب خط وسط الفريق، بين الاستمرار فى الملاعب من خلال الاحتراف فى أحد الأندية العربية، أو الاعتزال والموافقة على عرض الأهلى بالعمل داخل النادى إدارياً وفى قناة النادى.

وتلقى «عاشور» مؤخراً عرضاً سعودياً، ويدرسه اللاعب بجدية خلال الفترة الحالية من كافة الجوانب، وحال التوصل لاتفاق مناسب له، خاصة من الناحية المالية، سيوافق عليه، وحال الفشل، لظروف مالية أو بسبب استمرار توقف النشاط الكروى داخل كل الدول، سيكون الخيار الوحيد أمام اللاعب الاعتزال، وخوض فترة معايشة تدريبية فى إحدى الدول الأوروبية عقب انتهاء الأزمة العالمية الحالية بسبب فيروس كورونا.