وكيل «رمضان» يجهز عرضاً إيطالياً للرحيل عن الأهلي.. و«ريان» ينتظر عرضاً خارجياً

06:55 ص | السبت 28 مارس 2020
وكيل «رمضان» يجهز عرضاً إيطالياً للرحيل عن الأهلي.. و«ريان» ينتظر عرضاً خارجياً

رمضان صبحي

استقرت لجنة التخطيط بالنادى الأهلى، التى يترأسها محسن صالح، على غلق ملف شراء رمضان صبحى بشكل نهائى من فريقه الإنجليزى هيدرسفيلد الإنجليزى، بعد نهاية إعارته بنهاية الموسم الجارى، بسبب تمسك اللاعب بالعودة للاحتراف الخارجى مرة أخرى، ملوحاً بتلقيه أكثر من عرض من أندية إيطالية تسعى للتعاقد معه خلال الفترة المقبلة، وفقاً لتأكيدات وكيله نادر شوقى الذى يسعى لتوفير عرض قوى للاعب.

واستطلعت اللجنة رأى اللاعب ووكيله خلال الفترة الأخيرة، للبقاء فى صفوف الأحمر، إلا أنه أكد رغبته فى العودة للاحتراف، وعدم الاستمرار داخل الدورى المصرى أكثر من الفترة التى قضاها مع الفريق مؤخراً حتى لا تتقلص فرصته فى الحصول على عقد خارجى مناسب، إلى جانب أن المقابل المادى الذى سيطلبه فريقه الإنجليزى للموافقة على بيعه سيكون عبئاً ثقيلاً على النادى الأهلى.

فى سياق متصل، يبحث أحمد ياسر ريان، مهاجم الفريق المعار إلى الجونة، عن عرض خارجى خلال الفترة المقبلة للرحيل عن الدورى المصرى، تحسباً لعدم عودته مرة أخرى للأهلى فى نهاية الموسم الجارى، فى ظل الأنباء الواردة بعودة وليد أزارو مرة أخرى إلى الفريق بعد انتهاء فترة إعارته بالدورى السعودى.

«فتحى» يبدأ مرحلة جديدة من التأهيل.. «سمير» يعود للملاعب فى مايو.. ومحمد محمود يواصل برنامجه بالمنزل

على جانب آخر، أكد خالد محمود، طبيب الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى، أنه يتواصل مع الأجهزة الطبية الألمانية التى تشرف على تأهيل وعلاج إصابات رباعى الفريق سعد سمير وكريم نيدفيد وحمدى فتحى ومحمد محمود لمناقشة برامجهم التأهيلية، والعمل على تفادى أى قصور فى البرامج الموضوعة لهم، موضحاً أنه يرسل ويتسلم مراسلات شبه يومية متضمنة فيديوهات لكل لاعب منهم توجه إلى طبيبه فى ألمانيا للوقوف على حالة اللاعب بشكل يومى.

وأوضح طبيب الفريق أن حمدى فتحى سيبدأ آخر شهر أبريل المقبل مرحلته قبل الأخيرة من التأهيل البدنى والعلاجى وفقاً للبرنامج المحدد له، وأن المرحلة قبل الأخيرة تتضمن بداية خوض اللاعب لتدريبات الجرى حول الملعب والتأهيل الخفيف بالكرة، كما يخضع سعد سمير مدافع الفريق لبرنامج تأهيلى وعلاجى بشكل يومى تحت إشراف طارق عبدالعزيز أخصائى التأهيل بالفريق وفقاً للبرنامج الموضوع له من الطبيب الألمانى الذى أجرى له جراحة وتر أكيلس، مشدداً على أن سعد سوف يعود تدريجياً للمشاركة فى التدريبات الجماعية شهر مايو المقبل وفقاً للبرنامج المحدد للاعب من بعد جراحة وتر أكيلس.

ووفق الطبيب أيضاً يخضع كريم نيدفيد لفحص طبى اليوم للاطمئنان على حالته بعد انتهاء المرحلة الأولى من العلاج الطبيعى، وبعدها وتحديداً فى منتصف أبريل يبدأ فى تنفيذ المرحلة الثانية من العلاج الطبيعى قبل بدء التأهيل البدنى، بينما خضع محمد محمود لثلاث جلسات تأهيل بدنى وفق البرنامج الطبى الخاص به من ألمانيا، ويستمر اللاعب فى أداء التدريبات بالمنزل بمتابعة أخصائى التأهيل طارق عبدالعزيز ومحمد النجار.