اتحاد الكرة يدرس سيناريوهات عودة الدورى بالتنسيق مع وزارة الرياضة

06:26 ص | الخميس 02 أبريل 2020
اتحاد الكرة يدرس سيناريوهات عودة الدورى بالتنسيق مع وزارة الرياضة

عمرو الجنايني ووزير الرياضة

علمت «الوطن» أن هناك اتجاهاً قوياً داخل اتحاد الكرة، بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة، لاستكمال مسابقة الدورى الممتاز، خلال الفترة المقبلة، بعد السيطرة على فيروس كورونا المستجد الذى ضرب العالم فى الفترة الماضية.

وقال مصدر داخل اتحاد الكرة: «لدينا اتجاه قوى لعودة الدورى المصرى خلال الفترة المقبلة، وعدم إلغاء النشاط الرياضى بسبب فيروس كورونا، وهناك تحضيرات وترتيبات لوضع تصورات بشأن مصير بطولة الدورى الممتاز فى حالة استقرار الأوضاع داخل مصر والسيطرة على الفيروس».

على جانب آخر، تدرس اللجنة الخماسية المؤقتة المكلفة بإدارة اتحاد الكرة، برئاسة عمرو الجناينى، التراجع عن إلغاء منصب المدير التنفيذى لاتحاد الكرة، حسب ما تنص اللائحة الجديدة التى تم إعدادها مؤخراً ومن المنتظر اعتمادها بشكل رسمى فى اجتماع الجمعية العمومية المقبل، حيث تم استبدال منصب المدير التنفيذى بمنصب الأمين العام، إلا أن بعض أعضاء اللجنة يقترحون تعديل البند وعودة مسمى المدير التنفيذى مرة أخرى، لا سيما أن المجلس المنتخب سيكون المسئول الأول والأخير عن وضع سياسات الاتحاد، والمدير التنفيذى يتابع ويتولى تنفيذها، ومن المقرر حسم هذا الأمر خلال الأيام المقبلة.

مناقشة استعادة منصب المدير التنفيذى باللائحة.. وعقوبات مغلظة على الحكام المخترقين للحظر الإعلامى

وعلمت «الوطن» أن اللائحة الجديدة لاتحاد الكرة تتضمن بنداً يخص التقدم بالاستقالة من عضوية اتحاد الكرة، وأنه لا بد أن تكون استقالة مكتوبة بشكل رسمى، ويتم إرسالها للمجلس بصفة رسمية، بحيث لا يتم الاعتراف بالاستقالات الشفوية أو المقدمة عبر وسائل الإعلام، كما كان يحدث فى الماضى، مع وجود بند يمنع الترشح لمنصب رئيس الاتحاد لأكثر من دورتين، بحيث تكون كل دورة أربع سنوات، حتى يتم تداول السلطة وضخ فكر جديد فى هذا الشأن.

على جانب آخر، اتفقت اللجنة الخماسية المؤقتة مع عزب حجاج، مدير لجنة الحكام، على تسيير أمور اللجنة لحين الاستقرار على خليفة جمال الغندور، رئيس اللجنة السابق، وتم تغليظ العقوبات على الحكام المخترقين لتعليمات عدم الخروج بتصريحات إعلامية مؤخراً، وتم إخطار الحكام بهذا الأمر بشكل رسمى، حتى لا تتكرر واقعة الهجوم على اللجنة الخماسية، كما فعل الحكم سعيد حمزة بعد تأخر صرف المستحقات المالية قبل حل هذه الأزمة مؤخراً، واتفقت اللجنة على أن تصل العقوبات لحد الاستبعاد من إدارة مباريات الدورى الممتاز حال مخالفة أى حكم لتلك التعليمات.

فى السياق نفسه، سدد اتحاد الكرة مبلغاً قيمته ستة وثلاثون ألف يورو للشركة المسئولة عن تطبيق تقنية الفيديو فى مصر لإرسال السماعات الجديدة خلال عشرة أيام، من أجل حل مشكلة تلف السماعات التى ظهرت مؤخراً فى مباريات الدورى قبل توقف المسابقة، مع التأكيد على ضرورة جودة السماعات حتى تنجح التجربة التى ظهرت مع بداية مباريات الدور الثانى لمسابقة الدورى.