أندية المظاليم تتحدى الجبلاية وتتحرك لرفض اللائحة الجديدة

02:40 ص | الخميس 09 أبريل 2020
أندية المظاليم تتحدى الجبلاية وتتحرك لرفض اللائحة الجديدة

اتحاد الكرة

اتفقت أندية دورى القسم الثانى على عقد اجتماع خلال الفترة المقبلة، لتحديد موقفهم من البنود التى تضمنتها اللائحة الجديدة لاتحاد الكرة، والمقرر عرضها على الجمعية العمومية للاتحاد، تمهيداً لإجراء انتخابات لاختيار مجلس إدارة جديد يتولى إدارة الجبلاية لمدة أربعة أعوام مقبلة، بعد انتهاء مدة اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجناينى فى الحادى والثلاثين من يوليو المقبل.

وتسعى أندية دورى القسم الثانى، إلى وجود بنود فى اللائحة الجديدة لاتحاد الكرة، تضمن تسويق دورى القسم الثانى بشكل منفرد، مع وجود رابطة للقسم الثانى للحفاظ على حقوقهم التجارية والتسويقية، وذلك من منطلق رؤيتهم أن مجلس إدارة الاتحاد يهتم فقط بالدورى الممتاز ويتولى مهمة تسويقه بالشكل الأمثل، فى الوقت الذى يتجاهل فيه دورى القسم الثانى رغم مرور الأندية بأزمات مالية طاحنة.

وأكد أكثر من مسئول داخل أندية القسم الثانى، أنه فى حالة عدم وجود بنود ضمن اللائحة الجديدة تضمن حقوق أندية المظاليم، فإنهم سيقودون مخططاً لرفض اعتماد اللائحة بالكامل خلال الجمعية العمومية الطارئة المقرر انعقادها للاطلاع على اللائحة تمهيداً لإجراء الانتخابات المقبلة.

غضب بالقسم الثانى لتجاهل تشكيل رابطة للمسابقة.. اللجنة الخماسية تتحصن بـ«فيفا».. وتحذيرات جديدة لحكام الكرة

وقال مصدر داخل اتحاد الكرة: «رفض الأندية للائحة الجديدة لا يعنى فشل اللجنة الخماسية فى أداء المطلوب منها بمعنى أنه إذا لم تعتمد اللائحة فى الجمعية العمومية الطارئة، سيتم إبلاغ الاتحاد الدولى لكرة القدم بالبنود المرفوضة من جانب الأندية لاتخاذ قرار بشأنها».

وأضاف المصدر: «الاتحاد الدولى لكرة القدم، لا يركز على تطبيق بند الثمانى سنوات من عدمه فى اتحاد الكرة، والوفد الذى حضر إلى مصر الفترة الماضية أكد أحقية الجمعية العمومية فى اعتماد أى بند من البنود أو رفضه حتى بند تضارب المصالح»، وأبدى المصدر تعجبه من الانتقادات التى أطلقها البعض ضد اللجنة الخماسية لإدارة اتحاد الكرة خلال الأيام الماضية، والتأكيد على أنه تم تفصيل لائحة والتمسك بوجود بند تضارب المصالح لمنع الإعلاميين من خوض الانتخابات المقبلة، قائلاً: «هذا الأمر عارٍ تماماً من الصحة ووفد الفيفا هو من تمسك بوجود هذا البند وترك أمر اعتماده من عدمه للجمعية العمومية».

فى شأن مختلف، جددت اللجنة الخماسية تحذيرها لكل الحكام بعدم الإدلاء بأى تصريحات لوسائل الإعلام فى أى شأن، مهددة بأن أى حكم سيخترق التعليمات سيلحق بالحكم سعيد حمزة الذى خضع للتحقيق بمعرفة المستشار القانونى للاتحاد المصرى لكرة القدم، وأبدى اعتذاره أثناء التحقيق للجنة الخماسية المكلفة بإدارة الاتحاد والمدير التنفيذى عن ظهوره الإعلامى دون إذن مسبق كما تقضى اللوائح المنظمة، وعلى ضوء نتيجة التحقيق صدر قرار بإيقاف الحكم لمدة ثلاثة أشهر.