مايفوتكش .. قرارات مجلس الأهلي وقيمة عقد حازم إمام مع الزمالك

12:23 ص | الأربعاء 22 أبريل 2020
مايفوتكش .. قرارات مجلس الأهلي وقيمة عقد حازم إمام مع الزمالك

محمود الخطيب

"مايفوتكش"، خدمة إخبارية صباحية ومسائية، يقدمها "الوطن سبورت"، لقرائه ومتابعيه يوميا، يستعرض خلالها، أهم الأحداث والأخبار المتعلقة بالكرة المحلية، وأبرز مباريات اليوم، وأهم ما يدور داخل جدران قلعتي الأهلي والزمالك والأندية المصرية.

مجلس الأهلي يقرر عدم المساس بمستحقات اللاعبين والجهاز الفني

قرر مجلس إدراة نادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، عدم خصم أي مستحقات من لاعبي الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، والجهاز الفني للفريق بقيادة السويسري رينيه فايلر.

وقال شريف فؤاد المتحدث الرسمي لنادي الأهلي، في تصريحات خاصة لـ"الوطن سبورت"، إن مجلس إدارة الأهلي اجتمع منذ قليل، عبر فيديو كونفرانس، وكان أبرز قرارته عدم الخصم من مستحقات اللاعبين أو الجهاز الفني نهائيًا.

وأوضح "فؤاد" أنه سيجري صرف مستحقات لاعبي الأهلي، عن شهري أبريل ومايو، على جزئين.

وتابع: "مستحقات شهر أبريل سيجري صرفها على جزئين، الجزء الأول في الشهر الجاري، والجزء الثاني في شهر مايو المقبل".

وأضاف: "أما مستحقات شهر مايو، فسيجري صرف جزء منها في شهر يونيو المقبل، والنصف الثاني في شهر يوليو المقبل".

وعن مستحقات باقي الشهور، قال المتحدث الرسمي للأهلي: "سيجري تحديدها في المرحلة المقبلة، وسيجري تحديد ذلك حسب موعد استئناف النشاط الرياضي الذي توقف بسبب كورونا".

واختتم شريف فؤاد: "المجلس قرر عدم الخصم من مستحقات اللاعبين، ولكن سيجري تجزئة المستحقات بسبب الأزمة الراهنة التي يعاني منها جميع أندية العالم".

– عدم المساس برواتب الموظفين والعاملين، وصرفها كاملة في مواعيدها المعتادة شهريا، حتى يتمكنوا من الوفاء بكل التزاماتهم المعيشية في هذه الظروف الصعبة، خاصة مع حلول شهر رمضان المعظم.

– عدم المساس برواتب اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية والطبية في القطاعات الرياضية لمدة أربعة أشهر بداية من أبريل حتى يوليو 2020، على أن تصرف كاملة لكن وفقا لجدولة شهرية، بما يضمن الوفاء بكل احتياجاتهم بشكل يناسبهم.

وقرر المجلس، إعادة تقييم الموقف مرة أخرى بعد نهاية تلك الفترة (بنهاية يوليو) بما يتناسب مع الظروف العامة للبلاد.

 

كارتيرون يغلق الباب أمام عودة معروف يوسف للزمالك

استقر الفرنسي باتريس كارتيرون، المدير الفني للفريق الأول بنادي الزمالك، على عدم عودة النيجيري معروف يوسف، لاعب الفريق، المعار إلى المقاولون العرب.

وأكد مصدر داخل الجهاز الفني، أن "كارتيرون" حسم أمره ورفض عودة اللاعب النيجيري مرة أخرى بنهاية الموسم، لعدم حاجة الفريق لجهوده خلال الفترة المقبلة، في ظل أنباء تقليل عدد اللاعبين الاجانب.

وأضاف المصدر أن المدير الفني، طلب من مجلس إدارة الزمالك، التعاقد مع لاعب وسط قوي، وليس بالضرورة أن يكون من خارج مصر، ولكن يفيد الفريق، نظرا لقلة اللاعبين في هذا المركز في ظل وجود ثلاثة لاعبين فقط هم التونسي فرجاني ساسي، وطارق حامد ومحمد حسن، في ظل إصابة محمود عبدالعزيز، بقطع في الرباط الصليبي.

وكان المقاولون العرب، طلب الحصول على خدمات النيجيري معروف يوسف، من نادي الزمالك، على سبيل البيع النهائي، وينتظر حسم الفريق الأبيض موقفه النهائي من الصفقة.

بسبب أحمد حجازي.. بيراميدز يتمسك بثنائي قلب الدفاع

استقر مسؤولو نادي بيراميدز، على إغلاق ملف رحيل أي من الثنائي علي جبر، وعبدالله بكري، قلبي دفاع الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، مع بداية الموسم الجديد، بعدما رفض أحمد حجازي مدافع ويست بروميتش ألبيون، العودة إلى الدوري المصري من جديد عبر بوابة بيراميدز.

وقال مصدر بنادي بيراميدز، لـ"الوطن سبورت"، إنه من الصعب الآن التفريط في خدمات الثنائي علي جبر، وعبدالله بكري، في ظل عدم التعاقد مع مدافع سوبر استعدادًا للموسم الجديد.

وأضاف المصدر: "كان من الممكن السماح برحيل جبر أو بكري، في حالة موافقة أحمد حجازي، على الانتقال إلى الفريق السماوي مع مطلع الموسم الجديد".

ويمتلك بيراميدز، في مركز قلب الدفاع كلا من علي جبر، عبدالله بكري، محمد عطوه، والإيفواري ويلفريد كانون، وأحمد أيمن منصور الظهير الأيسر، الذي يجيد اللعب في مركز قلب الدفاع.

أزمة رواتب بالزمالك قبل رمضان.. العمال يطالبون مستحقات مارس

طالب عمال وموظفو نادي الزمالك الحصول على مستحقاتهم المتأخرة عن شهر مارس الماضي، في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها الجميع في الوقت الحالي.

وأكد مصدر داخل النادي، أن مجلس الإدارة في أزمة، نظرا لعدم وجود موارد في الوقت الحالي، وفي نفس الأمر، هناك أزمات بسبب العمال والموظفين وعدم الحصول على رواتبهم، عن شهر مارس الماضي، واقتراب حلول شهر رمضان ولابد من إنهائها.

وأوضح المصدر، أن عددا من العمال يتواجدون عند نادي الزمالك، ولكن لم يرد عليهم أحد، ويطالبونهم بالرحيل من أمام المقر ويأملون في الحصول على مرتباتهم المتأخرة، فضلا عن أنه كان مقرر في رمضان حصولهم على منحة ولكن لن يحدث بطبيعة الأمر حاليا، ولكنهم يريدون إنهاء أزماتهم المالية التي يعانون منها منذ فترة.

وشدد المصدر أن خزينة النادي كان بها 10 ملايين جنيه خلال الساعات الماضية، وتم صرف جزء من رواتب الثلاثي المحترف فرجاني ساسي وأشرف بن شرقي ومحمد أوناجم، فضلا عن إرسال مبلغ إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" دون ذكر السبب.

الاتفاق تم.. حازم إمام يجدد للزمالك موسمين مقابل 7 ملايين جنيه

تواصل نادي الزمالك، إلى اتفاق نهائي مع حازم إمام لاعب الفريق، من أجل تجديد عقده، خلال الساعات المقبلة على أقصى سرعة، بعد الانتهاء من المفاوضات الأيام الماضية.

وأكد مصدر مطلع داخل المجلس، أنه تم تجهيز العقود، وسيتم التوقيع بين الطرفين، خلال ساعات، لمدة موسمين مقبلين، على أن يحصل اللاعب على مبلغ 7 ملايين جنيه في الموسم الواحد، وبموافقة الطرفين أيضا.

وينتهي تعاقد حازم إمام مع القلعة البيضاء، بنهاية الموسم الجاري، حيث رحب اللاعب بالتجديد إلا أنه طلب تقديره ماديا، مثلما حدث مع لاعبين آخرين، وأنه على استعداد للتوقيع على بياض.

ويتابع الفرنسي باتريس كارتيرون، المدير الفني للفريق باستمرار استعدادات اللاعبين، ويتواصل مع الجميع باستمرار، عبر الجروب الخاص بالفريق، ويمنحهم تعليمات يتم اتباعها، من أجل الحفاظ على اللياقة البدنية.

الأهلي يعد "الشحات" بإجراء جراحة "الفتاق" عقب أزمة فيروس كورونا

حصل حسين الشحات جناح الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى، على وعد بإجراء جراحة "الفتاق"، عقب انتهاء الأزمة الحالية بسبب تفشى فيروس كورونا.

وأبلغ الجهاز الفنى للأهلى، "الشحات"، بإجراء الجراحة، عقب العودة من فترة التوقف الحالية، حيث سيجرى فحوصات جديدة، وعلى ضوء الأشعة والتحاليل التى سيخضع لها، سيتم إجراء العملية الجراحية.

ورفض الجهاز الطبى بالأهلى إجراء حسين الشحات للجراحة حاليا فى ظل تفشي فيروس كورونا، برغم أن اللاعب كان يريد استغلال فترة التوقف الحالية من أجل إنهاء آلامه فى عضلات البطن، والتى منعته من تقديم أفضل مستوياته مع الفريق خلال الفترة الماضية.

ووعد الجهاز الطبى بالأهلى، حسين الشحات، بخضوعه للجراحة عقب انتهاء الأزمة، بعد موافقة رينيه فايلر وسيد عبدالحفيظ، خاصة أنه سيتم تحديد الموعد وفقا لارتباطات الفريق عقب العودة للتدريبات الجماعية بعد انتهاء ازمة كورونا.