تراجع أسهم يوفنتوس في البورصة بعد إعلان إصابة رونالدو بكورونا

09:34 م | الثلاثاء 13 أكتوبر 2020
تراجع أسهم يوفنتوس في البورصة بعد إعلان إصابة رونالدو بكورونا

كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس

أكدت صحيفة ماركا الإسبانية، تراجع أسهم نادي يوفنتوس الإيطالي في البورصة، بعد إعلان إصابة كريستيانو رونالدو بفيروس كورونا.

وذكرت الصحيفة، أن تراجعًا كبيرًا شهدته أسهم يوفنتوس في البورصة، ولكنها تماسكت وعادت لارتفاع طفيف قبل موعد إغلاق الجلسة.

وعلى الرغم من تقدم الأسهم نوعًا ما، إلا أنها أنهت الجلسة متراجعة بخسارة نسبتها 3% عن الحد الذي بدأت به اليوم.

وتتراجع الأسهم المشاركة في البورصة بالأنباء السلبية التي يجري تداولها حولها، وتكون نسبة الخسارة أكبر عندما تتعلق الأنباء بالصحة العامة.

الاتحاد البرتغالي يعلن إصابة كريستيانو رونالدو بفيروس كورونا

وأعلن الاتحاد البرتغالي لكرة القدم، إصابة كريستيانو رونالدو مهاجم وجناح نادي يوفنتوس الإيطالي بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

وأكد الاتحاد البرتغالي في بيان له، أن "رونالدو" بحالة جيدة، ولا تظهر عليه أي أعراض على الإطلاق، وجرى عزله وفقا لبروتوكولات العلاج المُتبعة عند الكشف عن الإصابة بهذا الفيروس.

وتأكد غياب كريستيانو رونالدو، عن مباراة منتخب بلاده البرتغال، ضد السويد، في منافسات دوري أمم أوروبا، التي يحمل الفريق لقبها، والتي كان من المقرر إقامتها غدا.

ويقع المنتخب البرتغالي حامل لقب دوري أمم أوروبا، في المجموعة الثالثة بالمستوى الأول بالنسخة الثانية من دوري الأمم الأوروبية، حيث يتواجد مع منتخبات فرنسا، وكرواتيا والسويد.

وتعادل المنتخب البرتغالي مع نظيره الفرنسي بدون أهداف، في المباراة التي أقيمت على ملعب دو فرانس أول أمس الأحد، ضمن منافسات الجولة الثالثة بالمجموعة الثالثة من المستوى الأول بدوري أمم أوروبا.

وشهدت المباراة تنافسا كبيرا بين المنتخبين، دون أفضلية واضحة لأي منهما، وكاد جواو فيليكس أن يمنح الانتصار للمنتخب البرتغالي بتسديدة قوية في الدقيقة 71 لكن هوجو لوريس نجح في التصدي لها، في أخطر فرص اللقاء.

وبتلك النتيجة حافظ المنتخب البرتغالي على صدارة المجموعة برصيد 7 نقاط، متفوقاً على نظيره الفرنسي صاحب نفس الرصيد بفارق الأهداف، حيث سجل المنتخب البرتغالي 6 أهداف واستقبل هدفاً، بينما سجل المنتخب الفرنسي 5 أهداف واستقبلت شباكه هدفين.