الشحات: لاعب الزمالك اعتدى عليا.. وأتمنى الفوز بمونديال الأندية

06:12 ص | السبت 28 نوفمبر 2020
الشحات: لاعب الزمالك اعتدى عليا.. وأتمنى الفوز بمونديال الأندية

حسين الشحات لاعب الأهلي

كشف حسين الشحات، جناح النادي الأهلي، عن كواليس حصوله على البطاقة الحمراء، عقب مشادته مع مصطفى محمد مهاجم الزمالك، بعد نهاية أحداث لقاء قطبي الكرة المصرية، في نهائي دوري أبطال أفريقيا، والذي انتهى بتتويج الأحمر باللقب بهدفين مقابل هدف.

وقال حسين الشحات في تصريحات لقناة أون تايم سبورتس: "مش عارف أقول ايه، غير مبروك لجماهير النادي الأهلي، ولمجلس إدارته وجهازه الفني، واللاعبين، هذه هي بطولة مؤمن زكريا، القادم سيكون أفضل، وشكراً لدعوات أمي و زوجتي وأخي".

وأضاف: "أنا جاي النادي الأهلي عشان أحقق بطولة أفريقيا والحمد لله خدتها، وان شاء الله أخدها تاني وثالث، وبالنسبة للفرصة اللي ضاعت كله خير مكنتش مركز أجيب جون، وأنا قولت لزمايلي أنا مش عايز ألعب، أنا عايز ألم الكور والجزم، واديهم التيشرتات المهم ناخد أفريقيا".

وعن سبب مشادته مع مصطفى محمد وحصولهما على بطاقة حمراء: "كان في لاعب قبل الماتش وأنا بقول لزمايلي ان شاء الله هنكسب النهارده، راح باصلي واتريق عليا وقعد يضحك، بعد الماتش قولتله كسبنا راح ضربني".

وأتم الشحات حديثه قائلاً: "وصلت مونديال الأندية مع نادي العين، وحصلنا على المركز الثاني، وأضعت انفراد في النهائي أمام ريال مدريد، لكن الحمد لله وصلت تاني مع النادي الأهلي، وان شاء الله أتمنى نفوز بالبطولة".

بتسديدة صاروخية.. أفشة ينقذ الشحات ويقود موسيماني لدخول التاريخ

دخلت مباراة القمة بين الأهلي والزمالك الوقت الحرج، فلم يتبقى سوى أربع دقائق فقط، والنتيجة تشير إلى التعادل بهدف لكل فريق في نهائي القرن، ودقات القلب تتسارع وتزداد مشاعر الخوف والقلق عند لاعبي الفريقين، خاصة حسين الشحات الذي أهدر أسهل فرص مباراة نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وسنحت لـ"الشحات" فرصة سهلة للغاية، بعدما تلقى تمريرة حريرية من التونسي علي معلول، وكان المرمى خاليا أمامه، لكن سدد لاعب الأهلي في القائم، لينخفض بعد تلك اللقطة مستواه الفني بشكل واضح، لكن في الدقيقة 86، اخترق محمد مجدي أفشة حاجز الصمت بتسديدة صاروخية.

كرة "أفشة" سكنت شباك الزمالك، ومعها سكنت مشاعر الخوف لدى حسين الشحات، الذي كان مرعوبا من ضياع حلم التاسعة بعد إهداره أسهل فرصة، وربما كانت فرحة جناح الأهلي مساوية وربما أكبر من صاحب الهدف نفسه، الذي كان سببا في تتويج المارد الأحمر بلقب دوري أبطال أفريقيا للمرة التاسعة في تاريخه.

ولم يكن هدف محمد مجدي أفشة، سببا لراحة حسين الشحات فقط، بل كان سببا في تحقيق الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، حلم التتويج مع فريق الأهلي ليكون لقبه الثاني على المستوى الشخصي بعدما حقق لقبه الأول على حساب الزمالك أيضا لكن مع فريق ماميلودي صن داونز.

وبات بيتسو موسيماني ثالث مدير فني في تاريخ دوري أبطال أفريقيا، الذي يحقق اللقب مرتين مع فريقين مختلفين، حيث سبقه لهذا الإنجاز، المدرب المصري الراحل محمود الجوهري، والمدرب الأرجنتيني أوسكار فيلوني.