منتخب مصر لكرة اليد يصل البحرين لخوض وديتين استعدادا للمونديال

06:41 م | الإثنين 14 ديسمبر 2020
منتخب مصر لكرة اليد يصل البحرين لخوض وديتين استعدادا للمونديال

منتخب مصر لكرة اليد

وصل منتخب مصر لكرة اليد، منذ قليل، إلى العاصمة البحرينية المنامة للدخول في معسكر خارجي، يلعب خلاله مباراتين وديتين مع منتخب البحرين، الأولى غدًا الثلاثاء والثانية الخميس المقبل، ضمن استعدادات الفراعنة لمنافسات بطولة العالم لكرة اليد، والتي من المقرر إقامتها في يناير المقبل وتستضيفها مصر، ويواصل المنتخب الأول استعداداته باللاعبين المحليين، حيث من المقرر أن ينضم جميع اللاعبين المحترفين لصفوف المنتخب الوطني المصري بعد يوم 22 ديسمبر الجاري، فيما عدا اللاعب يحيى خالد المحترف بصفوف نادي فيزبريم المجري، لخوضه مباريات نهائية مع فريقه ببطولة دوري أبطال أوروبا على أن ينضم لصفوف المنتخب الوطني يوم 31 ديسمبر الجاري.

وتعود بعثة منتخب مصر لكرة اليد إلى القاهرة يوم الجمعة المقبل، لاستكمال استعدادات المنتخب لبطولة العالم للرجال.

واستعاد منتخب مصر خدمات لاعبه حسن قداح، نجم نادي الزمالك، بعدما تعرض اللاعب للإصابة على مستوى الكاحل، قبل أن تؤكد الأشعة أنه يعاني من تمزق في أربطة الكاحل من الدرجة الثالثة ليحصل على راحة أسبوع فقط، ثم عاد للتدريبات بداية من يوم السبت الماضي.

حازم خميس: 20 ألف مسحة للمشاركين في بطولة العالم لكرة اليد

ومن جانبه قال حازم خميس رئيس اللجنة الطبية لمونديال اليد، المقرر أن تستضيفه مصر في يناير المقبل، إن الجميع يعلم الوضع في كافة أنحاء العالم.

وأكد "خميس"، على هامش مؤتمر الإعلان عن افتتاح المونديال: "نحن بصدد تحدي كبير بتنظيم كأس العالم وقمنا ببذل الكثير من الجهد لإقناع الجميع سواء داخل أو خارج مصر، وإجراءات السلامة الخاصة بوزارة الصحة المصرية ساعدتنا كثيرا".

وأضاف: "هناك 32 دولة مشاركة وحاولنا معرفة التوصيات قبل القدوم لمصر في المطارات والصالات والفنادق، وقمنا بعمل نموذج مصري خاص باللجنة الطبية، وتتمثل التوصيات الأربعة في أن كل فريق معه طبيب مصري مسؤول عن الكورونا، والإقامة الكاملة بمعنى أن كل من سيتواجد في الصالات أو الفنادق سيدخلون في حجر صحي سواء لاعبين أو حكام أو موظفي الفنادق وكل المتواجدين في البطولة، الجزء الثالث هو عدم دخول أي شخص إلى مصر دون أن يكون حاملا مسحة سلبية، وسيقوم بعمل مسحة جديدة في المطار ثم في الفندق ويمكن أن نصل إلى 20 ألف مسحة للمشاركين حتى نهاية البطولة.

رئيس اللجنة الطبية لمونديال اليد: لدينا من 3 إلى 5 غرف لعزل حالات الاشتباه

وأشار، إلى أن الجزء الرابع يطلق عليه المنطقة الملونة، وأهم منطقة ملونة هي الحمراء، والجميع يجب أن يكون في المنطقة الحمراء دون الاختلاط مع أحد، من أجل القضاء على احتمالية وجود أي عدوى، مع عمل مسحة للجميع كل 72 ساعة.

وأوضح رئيس اللجنة الطبية لمونديال اليد، أنه في حالة الاشتباه لدينا من 3 إلى 5 غرف في حالة الاشتباه في أي حالة يتم عزلهم، في حالة إصابة أي أحد سيتم نقل من لديه أعراض للعزل في إحدى المستشفيات، أما من ليس لديه أعراض سيتم عزله داخل الفندق، ولو تم اكتشاف أي حالة إيجابية سيتم عمل مسحة لكافة المخالطين من الدائرة القريبة منه بسبب هذه اللوائح، ولن يسمح بدخول أي شيء من خارج النطاق المتفق عليه.