هشام نصر: منتخب اليد هدفه الفوز على السويد والرهان على النجاح الصحي

10:19 ص | الأحد 17 يناير 2021
هشام نصر: منتخب اليد هدفه الفوز على السويد والرهان على النجاح الصحي

مصر ومقدونيا في بطولة العالم لكرة اليد

أبدى هشام نصر رئيس اتحاد كرة اليد، عن رضاه وسعادته بالمستوى الذي قدمه لاعبو منتخب مصر في مواجهة مقدونيا، التي أقيمت ليلة الأمس، في الجولة الثانية من دور المجموعات التمهيدي في بطولة العالم لكرة اليد التي تقام في مصر بالفترة بين 13 إلى 31 من شهر يناير الجاري، وتلعب مصر في المجموعة السابعة، رفقة منتخبات السويد وتشيلي ومقدونيا، كما تحدث «نصر» عن النجاح الصحي لبطولة العالم الذي يترقبه العالم بأسره.

وقال هشام نصر في تصريحات مع الإعلامي أحمد شوبير، عبر برنامج الأخير، في راديو «أون سبورت إف إم»، أنه سعيد بما قدمه لاعبو منتخب اليد، أمام مقدونيا، والشيء المطمئن بالنسبة له هو ثبات المستوى على مدار المباراة.

مواجهة مصر والسويد هي الأصعب في الدور الأول ببطولة العالم

وشدد رئيس الاتحاد المصري لكرة اليد، أن مواجهة السويد في الجولة الثالثة صعبة للغاية، لأنها أمام فريق حقق بطولة العالم أربع مرات من قبل.

وأكد هشام نصر أن منتخب مصر يحتاج لتحقيق الفوز على السويد، وجمع أكبر قدر من النقاط قبل الدخول للدور الرئيسي.

وأوضح «نصر» أنه لا ينظر لفارق الأهداف في الوقت الحالي، مشيرا إلى أن نتائج الفرق المتأهلة للدور الرئيسي مع متذيل المجموعة لن يتم احتسابها في الدور الرئيسي، لذا حال خروج تشيلي، فإن منتخب مصر سيكون متفوقا على السويد، لأنه حقق الفوز بفارق أهداف أكبر على المنتخب المقدوني بـ19 هدفا، مقابل فوز السويد على المنتخب ذاته بفارق 12 هدفا.

منتخب اليد هدفه صدارة المجموعة والفوز على السويد

وشدد هشام نصر، أن المنتخب لن ينظر لفارق الأهداف، والهدف هو تحقيق الانتصار على السويد، وتصدر المجموعة السابعة، والدخول الدور الرئيسي بأربع نقاط من الفوز على مقدونيا والسويد.

وأوضح رئيس اتحاد اليد، أن الفوز على مقدونيا بتلك النتيجة الكبيرة، أمر هام للغاية ورسالة شديدة اللهجة لكل المنتخبات المشاركة في بطولة العالم، موضحا أنه على المستوى الشخصي لا يريد الحديث عن طموحات المنتخب وتوقعاته له، مؤكدا أنه ينظر للأمر خطوة بخطوة.

وعن أقوى منتخبات البطولة، قال هشام نصر أن بطولة العغالم تضم العديد من المنتخبات القوية للغاية، ومنها فرنسا والنرويج والدنمارك وإسبانيا وألمانيا، مشيرا إلى أن المنافسة ستكون شرسة للغاية.

وأوضح هشام نصر، أن نجاح البطولة هذه المرة لا يتوقف على مستوى التنظيم ولا المستوى الفني، مؤكدا أن «النجاح الصحي» يسبق كل التقييمات، بسبب إقامة بطولة العالم في ظل الظروف التي يعاني منها العالم بسبب وباء فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».

وأضاف «نصر» أن العالم كله مترقب ويتابع بطولة العالم لكرة اليد مصر 2021، لأن نجاح تلك البطولة سيعد إشارة لإقامة كل البطولات الكبرى خلال الفترة المقبلة بعد التجربة المصرية  الرائدة في مواجهة كورونا وإقامة بطولة كبرى بهذا الحجم.

وأشار رئيس اتحاد كرة اليد المصري، أن الهدف من الفقاعة الطبية هو تقليل عدد الإصابات بفيروس كورونا، وحال حدوث إصابة، يكون هناك نظام للتعامل مع الأمر وعزل المصابين، والحفاظ على سلامة باقي الفرق والبعثات.