كورونا يهدد إقامة معسكر منتخب اليد في إسبانيا استعدادا لأولمبياد طوكيو

01:10 م | الثلاثاء 02 مارس 2021
كورونا يهدد إقامة معسكر منتخب اليد في إسبانيا استعدادا لأولمبياد طوكيو

منتخب اليد

ينتظر مسؤولو الاتحاد المصري لكرة اليد، حسم سفر المنتخب الوطني إلى إسبانيا لخوض عدد من المباريات الودية، استعدادا لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو، المقرر لها في الفترة ما بين 23 يوليو إلى 8 أغسطس المقبل، والتي تأجلت من الصيف الماضي، في أعقاب تفشي فيروس كورونا المستجد في معظم دول العالم، والذي تسبب في تأجيل وإلغاء العديد من الفعاليات الرياضية.

وينتظر الاتحاد موافقات وزارة الرياضة واللجنة الأولمبية؛ إذ ينتظم المنتخب الوطني في معسكر بالمركز الأوليمبي، بدأ أمس ويستمر حتى يوم 15 من الشهر الجاري، وستتحدد إمكانية السفر إلى إسبانيا خلال الأيام المقبلة، وفقا لإجراءات «كوفيد-19».

منتخب اليد يسعى لمواجهة إسبانيا وديا استعدادا لأولمبياد طوكيو

وكان الاتحاد وضع خطة خلال الأسابيع الماضية، استعدادا لأولمبياد طوكيو، تضمنت سفر الفراعنة إلى إسبانيا، لخوض مباريات ودية مع المنتخب الإسباني، وإحدى الفرق الإسبانية، التي كان مرشحا على رأسها نادي برشلونة.

وانتظم لاعبو المنتخب المصري لكرة اليد، في معسكر مغلق أمس الاثنين، الذي يستضيفه المركز الأوليمبي بالمعادي، في إطار خطة الفراعنة، استعدادا لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو.

منتخب اليد في معسكر مغلق استعدادا لأولمبياد طوكيو

ومن المقرر أن يستمر معسكر الفراعنة من يوم 1 مارس وحتى 15 من الشهر ذاته؛ إذ يستغل الجهاز الفني بقيادة الإسباني روبرتو جارسيا باروندو، فترة توقف دوري المحترفين، المقرر أن ينطلق الدور الثاني به يوم 19 من الشهر الجاري.

ويتجمع المنتخب المصري لكرة اليد، بدون اللاعبين المحترفين، المرتبطين بمباريات مع أنديتهم في الوقت الحالي؛ إذ يعد هذا هو التجمع الأول للفراعنة بعد بطولة العالم التي استضافتها مصر مؤخرا، وحقق خلالها الفراعنة المركز السابع على العالم.

ويأمل المنتخب الوطني في حصد ميدالية أولمبية في طوكيو، بعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من التأهل للمربع الذهبي للمونديال، بعد مباراة تاريخية أمام الدنمارك أبطال العالم، في الدور ربع النهائي، التي خسرها الفراعنة برميات الترجيح بعد وقتين إضافيين.