خبير لوائح: تصعيد شيكابالا ضد اتحاد الكرة «ملوش لازمة»

11:40 م | الثلاثاء 28 سبتمبر 2021
خبير لوائح: تصعيد شيكابالا ضد اتحاد الكرة «ملوش لازمة»

شيكابالا

أكد محمد بيومي خبير اللوائح الدولي أن مركز التحكيم والتسوية، سيبحث قضية محمود عبد الرازق شيكابالا صانع ألعاب فريق الزمالك بعناية كما اعتاد أن يفعل في جميع القضايا التي تعرض عليه خلال السنوات الأخيرة.

بيومي: تصعيد شيكابالا ملوش لازمة

وأضاف بيومي في تصريحات خاصة لـ«الوطن سبورت» أن كل ما يقوم به شيكابالا لا يأتي بأي جدوي لصالح اللاعب «ملوش لازمة» نظرا لأن اتحاد الكرة لا ينفذ قرارات مركز التسوية والتحكيم طبقاً للوائحه مستشهداً بواقعة المباراة التي أقيمت في مسابقة 99 بين فريقي الأهلي والزمالك التي تم مشاركة لاعبين من خارج قائمة الفريق الأبيض خلال اللقاء مما جعل الأهلي يلجأ الى مركز التسوية والتحكيم وحصل على حكم بفوزه باللقب، ولكن قرر اتحاد الكرة برئاسة أحمد مجاهد إقامة مباراة فاصلة بين قطبي الكرة المصرية.

بيومي: 5 مباريات و100 ألف جنيه العقوبة المستحقة على شيكابالا

تابع بيومي أن شيكابالا يستحق العقاب ولكن طبقاً للائحة اتحاد الكرة من المفترض أنه كان يتم إيقافه 5 مباريات وتغريمه 100 ألف جنيه حيث إن هذا المبلغ هو أعلى عقوبة مالية داخل لائحة الجبلاية .

وقال بيومي إن مراقب المباراة غير مسؤول عن العقوبة التي تم توقيعها على محمود عبد الرازق شيكابالا كابتن القلعة البيضاء، لأن تقرير المباراة لم يشمل ما حدث عقب انتهاء اللقاء الذي أقيم في ملعب بتروسبورت أمام البنك الأهلي في ختام لقاءات الدوري الممتاز موسم 2020.

اختتم بيومي: «أتعجب من إدارة اتحاد الكرة، فهناك لاعبين أمثال محمود عبد المنعم كهربا صانع ألعاب فريق الأهلي ولاعبين آخرين أخطأوا بنفس الطريقة من قبل ولم تتم معاقبته ولكن شيكابالا أقرت عليه عقوبة بمثابة ذبح للأباتشي».