«كيروش» يحفّز لاعبي منتخب مصر.. وحارس المغرب يتحدى محمد صلاح

08:48 ص | السبت 29 يناير 2022
«كيروش» يحفّز لاعبي منتخب مصر.. وحارس المغرب يتحدى محمد صلاح

محمد صلاح وكيروش

اختلفت ظروف تدريبات المنتخب المصري ونظيره المغربي قبل المواجهة التي تجمعهما غدا الأحد في دور الثمانية لبطولة الأمم الأفريقية، ففي الوقت الذي ركز فيه البرتغالي كارلوس كيروش، المدير الفني للفراعنة، على رفع المعنويات داخل الفريق، ضربت الغيابات مران أسود الأطلس بغياب عدد كبير من اللاعبين لأسباب غير معلن عنها.

ففي تدريبات الفراعنة، عقد كيروش جلسة مطولة مع محمد أبوجبل، حارس مرمى المنتخب، المنتظر أن يتولى الدفاع عن عرين الفراعنة خلال مباراة المغرب، بعد تأكد غياب محمد الشناوي الحارس الأساسي، وطالب المدير الفني البرتغالي «أبوجبل» باستمرار تركيزه حتى يحافظ على نفس مستواه الذي ظهر به في لقاء كوت ديفوار، الذي تصدى فيه الحارس لتسديدة قوية من جانب منتخب الأفيال وركلة ترجيح حاسمة وأسهم بقوة في تأهل الفراعنة لدور الثمانية.

وشدد «كيروش» على أن منتخب المغرب يمتلك قوة هجومية كبيرة، وهو ما يجعله مطالباً بالتركيز طوال الـ90 دقيقة وبالوقت الإضافي للقاء وركلات الترجيح إذا وصلت المباراة لتلك المرحلة، حتى يواصل الظهور بنفس القوة التي ظهر فيها في مواجهة الأفيال الأخيرة، ومواصلة اكتساب ثقة الجماهير التي أشادت بمستوى الحارس وتعقد عليه آمالاً كبيرة خلال مباراة المغرب.

جلسات خاصة بين كيروش وثلاثي المنتخب

وحرص «كيروش» على عقد جلسة مع محمد عبدالمنعم، وأحمد سيد زيزو، ومنحهما ثقة جديدة، وأخبر الأخير أنه من العناصر المهمة التي يعتمد عليها كثيراً، ما دام محافظاً على مستواه.

في الشأن نفسه، يواصل محمد الشناوي، حارس مرمى المنتخب الوطني، تنفيذ البرنامج العلاجي المتكامل الذي بدأه أمس الجمعة، بعد انتقال البعثة إلى مدينة ياوندي عاصمة الكاميرون، على أمل العودة في أقرب وقت ممكن، وذلك بعد الإصابة التي تعرض لها خلال مباراة مصر وكوت ديفوار بدور الستة عشر، ولم يتمكن معها من استكمال المباراة.

من جانبه أكد الدكتور محمد أبوالعلا، طبيب المنتخب، أن الأشعة أكدت إصابة الشناوي بشد في العضلة الخلفية، لافتا إلى أن سوء حالة أرضية الملعب كانت السبب الرئيسي في الإصابة التي لحقت بالحارس الأساسي للفراعنة.

المنتخب يختتم تدريباته.. و«الشناوي» يواصل تنفيذ البرنامج العلاجي

ويختتم المنتخب الوطني اليوم تدريباته في ياوندي استعداداً لمواجهة نظيره المغربي المحدد لها في الخامسة مساء غد الأحد، ضمن منافسات دور الثمانية لبطولة أمم أفريقيا المقام منافستها في الكاميرون حتى السادس من فبراير المقبل، حيث تقام المباراة المرتقبة على ملعب أحمدو أهيدجو.

قررت اللجنة المنظمة تبكير موعد المباراة لمدة ساعة لتقام في الخامسة بدلاً من السادسة بعد قرار إقامتها ومباراة السنغال وغينيا على ملعب واحد في اليوم نفسه بعد غلق استاد أولمبي، الذي شهد حادثة التدافع الجماهيري ووفاة عدد من الجماهير الكاميرونية.

على الجانب الآخر، عاد نايف أكرد لاعبا منتخب المغرب إلى التدريبات الجماعية، بعد شفائه من الإصابة بفيروس كورونا التي ضربته خلال الأيام الماضية وغابا على إثرها عن مواجهة أسود الأطلس أمام مالاوي في منافسات دور الـ16 والتى فاز بها المنتخب المغربي بهدفين لهدف.

من جانبه، أعرب ياسين بونو، حارس المنتخب المغربي عن استعداده رفقة منتخب بلاده، لمواجهة المنتخب المصري، قائلاً: «نشكر جميع الجماهير المغربية على التشجيعات، سنفعل ما بوسعنا لإسعادهم، تحدثت مع اللاعبين والكل يركز على مواجهة مصر ونستعد جيداً، ونعمل على ما يمكن تحسينه، لنكون جاهزين لمواجهة المنتخب المصري».

وأوضح حارس أسود الأطلس: «سر المنتخب المغربي الأجواء العائلية التي تسود داخل المجموعة، وهذا الشيء ينعكس على أرضية الملعب، والكل كان يتكلم عن عقدة المنتخب الوطني في تجاوز دور الثمانية، وهذا يؤثر ذهنياً على اللاعبين، لكن بالرغم من كل هذه الأشياء، تحلينا بالهدوء وحققنا نتيجة جيدة أمام مالاوي وسنحقق نتيجة رائعة أمام زملاء محمد صلاح».