رئيس مجلس الادارة:

د.محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

حصاد 2022.. السنغال تغتال أحلام الفراعنة مرتين.. والمنتخب يدخل عصر فيتوريا

08:37 م | السبت 31 ديسمبر 2022
حصاد 2022.. السنغال تغتال أحلام الفراعنة مرتين.. والمنتخب يدخل عصر فيتوريا

مصر والسنغال

غلب طابع الدراما على مشوار المنتخب الوطني في عام 2022، بعد صدمة الخسارة في المراحل الحاسمة مرتين أمام المنتخب السنغالي، كما توافد على تدريب الفراعنة 3 مديريين فنيين خلال ذلك العام، منهم ثنائي يحمل الجنسية البرتغالية ومدرب مصري، لم تستمر رحلته طويلا.

الخسارة الأولى أمام السنغال في نهائي أمم أفريقيا

في السادس من فبراير عام 2022، خسر منتخب مصر بقيادة مديره الفني البرتغالي كارلوس كيروش، وقتها من السنغال، في نهائي بطولة أمم أفريقيا 2021 التي أقيمت في الكاميرون، عن طريق ركلات الترجيح، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي للقاء بالتعادل السلبي.

وتكرر المشهد ذاته في 29 مارس 2022، بعد أن حسمت ركلات الترجيح تأهل أسود التيرانجا إلى كأس العالم بقطر 2022، بعد فوز الفراعنة ذهابا بالقاهرة بهدف دون رد، وتغلب منتخب السنغال على ملعبه بنفس النتيجة، لتكون ركلات الترجيح حاسمة مرة أخرى، في انتهاء حلم الفراعنة بالوصول إلى المونديال.

مصر والسنغال 

كيروش يرحل ويتوافد على تدريب المنتخب مدربين

وبعد السقوط مرتين، أمام السنغال، رحل كيروش، عن تدريب المنتخب وتولى المهمة بدلا منه مدير فني وطني، إيهاب جلال، إلا أن تجربته لم تستمر سوى 3 مباريات فقط، ورحل بعد الخسارة من كوريا الجنوبية برباعية وديا، ومن قبله السقوط أمام إثيوبيا بهدفين، في الجولة الثانية من عمر التصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا 2023 في كوت ديفوار. 

من المنتخب إلى المصري.. إيهاب جلال موعود بالإقالة المبكرة 

إيهاب جلال رحل بشكل سريع عن تدريب المنتخب 

وفي نهاية عام 2022 دخل المنتخب الوطني الأول عصر البرتغالي روي فيتوريا، الذي تولى المهمة بدلا من إيهاب جلال، ورغم أن منتخب الفراعنة لم يخوض أي مباراة رسمية تحت قيادة فيتوريا، حتى الآن، إلا أن المؤشرات كانت إيجابية من خلال الفوز على بلجيكا وديا بهدفين مقابل هدف، بالودية التي أقيمت مؤخرا في الكويت، لتمني الجماهير المصرية نفسها ببداية عهد جديد للمنتخب في 2023 تحت قيادة فيتوريا، لاستعادة الفراعنة عرش القارة السمراء مرة أخرى من جانب، وتحقيق التأهل إلى كأس العالم 2026 من جانب آخر.