الجمعة 10-08-2018 AM 10:26
مواجهات نارية بالجولة الأولى لـ«البريميرليج».. و«مانشستر» يتحدى ليستر الليلة

مانشستر يونايتد

نقلاً عن العدد الورقي 

  «صلاح» يقود أحلام ليفربول الأحد.. «الننى» يواجه خطر التسريح.. و«صبحى» يظهر مع فريقه الجديد رسمياً

يشهد الدورى الإنجليزى فى موسمه الجديد هذا الأسبوع مباريات قوية بجولته الأولى حيث يشهد اليوم، المباراة الأولى بالبطولة بين فريقى مانشستر يونايد وليستر سيتى، وذلك فى التاسعة مساءً على ملعب أولد ترافورد، معقل الشياطين الحمر.

ويظهر البرتغالى جوزيه مورينيو، المدير الفنى لمانشستر فى موسمه الثالث على التوالى مع الفريق، وستكون البداية متوترة، بعد الخلافات القوية التى شهدتها الأسابيع الماضية بينه وبين مُلاك النادى بسبب عدم التعاقد مع الصفقات التى طلب ضمها واكتفوا بالحفاظ على أغلب قوام الفريق من الموسم الماضى والذى أسهم فى حصولهم على المركز الثانى برصيد 81 نقطة، خلف مانشستر سيتى حامل اللقب.

وتخشى جماهير الشياطين الحمر من تأثير علاقة مورينيو المتوترة مع اللاعبين، خلال المباريات التحضيرية للموسم الجديد، عندما وصفهم بالأطفال بعد تلقى خسارة كبيرة أمام ريال مدريد فى كأس الأبطال الدولية، وأشار إلى أن أنطوان مارسيال، وأنطونيو فالنسيا، من نجوم الموسم الماضى، يجب أن يبتعدا عن التشكيل الأساسى، وعاش المدرب البرتغالى نفس التجربة من قبل حينما كان يقود فريق تشيلسى، وأدت الخلافات إلى رحيله عن تدريب الفريق فى وسط الموسم.

على الجانب الآخر، يدخل ليستر سيتى، الفائز بلقب الدورى موسم 2015-2016، بطموحات جديدة تحت قيادة مديره الفنى الجديد كلود بول، الذى تولى المهمة خلفاً لروبرت شكسبير، وسيعانى الفريق من غياب الجزائرى رياض محرز، الذى انتقل إلى نادى مانشستر سيتى، حامل اللقب، وتعاقدوا مع الجزائرى الآخر، رشيد غزال، ليعوض غيابه، بالإضافة إلى دانى ورد، حارس ليفربول، وجون إيفانز من ويست بروميتش، وجيمس ماديسون من نوريتش سيتى.

ويستضيف غداً السبت فريق نيوكاسل، نظيره توتنهام، الذى يأمل مواصلة أداء الموسم الماضى والمنافسة على اللقب بعد احتفاظه بكل نجومه، ويلعب تشيلسى، بقيادة مديره الفنى الجديد سارى، ومعه أغلى حارس فى التاريخ كيبا من أتليتك بيلباو، مع هادرسفيلد العنيد، الذى يضم بين صفوفه رمضان صبحى، قادماً من نادى ستوك سيتى، والذى حصل على إشادة كبيرة من الجهاز الفنى خلال المباريات التحضيرية.

ويلتقى ليفربول يوم الأحد المقبل فريق وست هام، على ملعب أولد ترافورد وسيكون محمد صلاح أمام مهمة صعبة هذا الموسم، وهى إثبات أن الموسم الماضى الذى تألق فيه والذى حصل فيه على جائزة الهداف وأفضل لاعب لم يكن استثناء، كما أن يورجن كلوب سيكون أمام تحدٍ قوى هذا الموسم، وهو الحصول على الدورى الغائب منذ عام 1990 أو أى بطولة كبرى بعد الصفقات القوية والتدعيمات الجيدة لفريقه، أبرزها الحارس البرازيلى أليسون بيكر، وفابينيو، ونابى كيتا، وشاكيرى.

وسيكون ختام مباريات الجولة، بمواجهة قمة بين مانشستر سيتى حامل اللقب أمام نادى أرسنال، فى مهمة صعبة أمام الإسبانى أوناى إيمرى، المدير الفنى الجديد للجانرز، لإثبات أنه يستحق أن يخلف الفرنسى أرسين فينجر فى قيادة الفريق، ويواجه محمد الننى مصيراً مجهولاً مع الفريق، بعدما أكدت وسائل إعلام إنجليزية، أنه على رأس قائمة الرحيل التى تضم 6 لاعبين، أبرزهم دافيد أوسبينا، والمهاجم دانى ويلباك، والمهاجم الإسبانى لوكاس بيريز، وأكد صحيفة «ذا صن» الإنجليزية، أن إدارة الفريق حددت قيمة 10 ملايين جنيه إسترلينى للموافقة على رحيله.

أخبار قد تعجبك

استطلاع رأى

  • الأهلي

    الأهلي

  • -

    :

    -

    08:00 PM

    الدوري المصري
  • وادي دجلة

    وادي دجلة