صدمات يورو 2020.. غياب ديمبلي شهرين وإصابة نجم اسكتلندا بفيروس كورونا

01:28 م | الإثنين 21 يونيو 2021
صدمات يورو 2020.. غياب ديمبلي شهرين وإصابة نجم اسكتلندا بفيروس كورونا

صدمة فرنسي بإصابة ديمبيلي

صدمتان تلقاهما منتخبي فرنسا وإسكتلندا خلال مشاركتهما ببطولة أمم أوروبا 2020 «يورو 2020»، المقامة حالياً وتستمر حتى 11 يوليو المقبل، وذلك بعد تأكد فقدانهما خدمات اثنين من نجوم المنتخبين والبطولة حتى الآن، وهما الثنائي عثمان ديمبيلي لاعب الديوك الفرنسية وبيلي جيلمور نجم المنتخب الاسكتلندي.

وأعلن الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، أن ديمبلي الذي تعرض للإصابة بالركبة خلال مشاركته في مباراة المجر الأخيرة، والتي خرج على أثرها من الملعب، ستحرم المنتخب من جهوده حتى نهاية البطولة.

وبحسب شبكة «كادينا سير» فإن المهاجم صاحب الـ24 عاما، سيغيب عن الملاعب لفترة قد تصل إلى شهرين، في صدمة كبرى للمنتخب الفرنسي ونادي برشلونة.

إصابة جيلمور بفيروس كورونا

في المقابل أعلن الاتحاد الاسكتلندي اليوم الاثنين، إصابة لاعبه بيلي جيلمور بفيروس كورونا المستجد، ليتأكد غيابه عن باقي مواجهات فريقه في يورو 2020.

ضربة موجعة لمنتخب اسكتلندا بإصابة جيلمور

موعد مباريات يورو 2020 اليوم

ويشهد اليوم الاثنين، 4 مواجهات هامة في إطار الجولة الثالثة والأخيرة لدور المجموعات ببطولة أمم أوروبا «يورو 2020».

ويستضيف ملعب يوهان كرويف في السادسة مساء مواجهة مقدونيا الشمالية وهولندا ضمن مباريات المجموعة الثالثة، وهو نفس موعد مباراة أوكرانيا والنمسا في نفس المجموعة، التي يستضيفها ملعب أرينا ماسيونالا.

تدخل هولندا اللقاء محققة العلامة الكاملة برصيد 6 نقاط بعد الفوز على كلٍ من أوكرانيا والنمسا، باحثة عن تأكيد صدارة المجموعة أمام المتذيل مقدونيا الشمالية التي تحل في المركز الأخير بلا رصيد بعد خسارة مباراتين أمام أوكرانيا والنمسا.

في المقابل ستكون مواجهة المنتخب الأوكراني أمام نظيره النمساوي نارية، حيث أنها ستحسم البطاقة المباشرة الثانية المؤهلة لدور الـ16، حيث يملك كلا الفريقين 3 نقاط في جعبته قبل مواجهتهما الليلة.

وفي المجموعة الثانية يلتقي منتخب روسيا مع نظيره الدنماركي في التاسعة مساء، وهو نفس موعد مواجهة فنلندا أمام بلجيكا في إطار نفس الجولة.

يدخل منتخب بلجيكا الذي ضمن مقعده في ثمن نهائي اليورو اللقاء باحثا تأمين الصدارة، بعدما حقق الفوز في أول مواجهتين أمام روسيا والدنمارك، بينما يبحث منتخب فنلندا عن الخروج بنتيجة إيجابية من أجل ضمان مقعده في ثمن النهائي حيث يحتل المركز الثالث برصيد 3 نقاط.

في المقابل يدخل المنتخب الدنماركي مواجهته أمام روسيا باحثا عن الفرصة الأخيرة للتأهل لدور الـ16، حيث أنه يتذيل ترتيب المجموعة بلا نقاط، بينما يدخل الدب الروسي المواجهة محتلاً وصافة الترتيب برصيد 3 نقاط.