عمل بطولي.. مدربة تنقذ سباحة أمريكية من الغرق للمرة الثانية «صور»

06:11 م | الخميس 23 يونيو 2022
عمل بطولي.. مدربة تنقذ سباحة أمريكية من الغرق للمرة الثانية «صور»

المُدربة أندريا فوينتيس تنقذ السباحة أنيتا ألفاريز

شهدت منافسات بطولة العالم للرياضة المائية، تعرض السباحة الأمريكية أنيتا ألفاريز، للإغماء، حيث فقدت الوعي تحت الماء، لتتدخل مدربتها أندريا فوينتيس وتقوم بالنزول إلى الماء لإنقاذها بمساعدة أحد الغطاسين في مشهد أثار قلق وحزن الجماهير المتواجدة لمشاهدة فعاليات البطولة، المقامة في مدينة بودابست بالمجر.

وواجهت السباحة أنيتا ألفاريز خطر الغرق، أمس الأربعاء، حيث فقدت الوعي خلال مشاركتها في نهائي بطولة العالم بمنافسات السباحة الفني الفردي الحر، لتسقط إلى قاع المسبح.

أندريا فوينتيس تنقذ أنيتا ألفاريز في نهائي بطولة العالم

ونجحت المدربة أندريا فوينتيس في إنقاذ لاعبتها بشجاعة، ثم تلقت الإسعافات الأولية فور خروجها من الماء قبل أن يتم نقلها إلى المستشفى وسط رعب الحاضرين.

وتعد أنيتا ألفاريز أحد أشهر أبطال السباحة التوقيعية في تاريخ أمريكا، حيث فازت بثلاث ميداليات أولمبية من قبل.

وكشفت صحيفة «ماركا» الإسبانية، عن أن هذه ليست المرة الأولى، التي تنقذ فيها أندريا فوينتيس لاعبتها من الغرق، حيث حدث ذلك أيضاً خلال التصفيات المؤهلة لمنافسات أولمبياد طوكيو الماضية، بمساعدة شريكها ليندي شرودر.

المدربة أندريا فوينتيس: شعرت بالخوف لأن أنيتا لم تكن تتنفس

وقالت المدربة الإسبانية في تصريحات لصحيفة ماركا: «قفزت إلى الماء مرة أخرى لأنني لم أر أي أحد يتجه إلى المسبح، لا حارس كان موجوداً ليقفز فيه».

               المُدربة أندريا فوينتيس تنقذ السباحة أنيتا ألفاريز

وأكملت حديثها قائلة: «أنيتا أفضل بكثير، إنها بالفعل في أفضل حالاتها، لقد كان أمراً مخيفًا جيدًا بصراحة، شعرت بالخوف قليلاً لأنها لم تكن تتنفس، لكنها الآن بخير، عليها أن تستريح».

وكان اتحاد السباحة الفنية الأمريكية قد أكد في بيان على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي إنستجرام، أن الأطباء سيقيمون حالة ألفاريز البالغة من العمر 25 عاماً اليوم الخميس، وذلك قبل اتخاذ قرار بشأن مشاركتها في منافسات الفرق يوم الجمعة.