الأربعاء 26-09-2018 AM 04:32
تشكيل منتخب العام يضرب مصداقية «فيفا» ويثير شبهة المجاملات

فريق العام 2018

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" عن التشكيل الأمثل، عن الموسم الماضي، وأثار بعض اللاعبين في تلك القائمة وغياب البعض الآخر تساؤلات كبرى أثارت وجود شبهة مجاملات لبعض اللاعبين، وهو ما يؤثر على مصداقية الاتحاد الدولي للعبة الشعبية الأولى.

ويتكون التشكيل المثالي من:

حراسة المرمى: ديفيد دي خيا "مانشستر يونايتد الإنجليزي ومنتخب إسبانيا".

خط الدفاع: داني ألفيش "باريس سان جيرمان الفرنسي والبرازيل"، رافايل فاران "ريال مدريد وفرنسا"، وسيرخيو راموس "ريال مدريد وإسبانيا"، ومارسيلو "ريال مدريد والبرازيل.

خط الوسط: لوكا مودريتش "ريال مدريد وكرواتيا"، ونجولو كانتي "تشيلسي الإنجليزي وفرنسا"، وإيدين هازارد "تشيلسي وبلجيكا".

خط الهجوم: ليونيل ميسي "برشلونة الإسباني والأرجنتين"، كيليان مبابي "باريس سان جيرمان وفرنسا"، وكريستيانو رونالدو "ريال مدريد، ويوفنتوس الإيطالي والبرتغال".

وتسبب في إثارة الجدل محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي ومنتخب مصر، والبلجيكي تيبو كورتوا حارس مرمى تشيلسي الإنجليزي والمنتقل إلى ريال مدريد، بعد غياب كليهما عن التشكيل المثالي، رغم تواجد "صلاح" في القائمة النهائية لأفضل لاعب في العالم، ونال المركز الثالث في ترتيب الأفضل بعد "مودريتش"، ورونالدو"، بينما حقق "كورتوا" لقب أفضل حارس في العالم.

وشنت معظم وسائل الإعلام حول العالم حملة انتقادات ضد "فيفا"، والذي برر ما حدث باختلاف طريقة اختيار التشكيل الأمثل، عن طريقة لقب الأفضل.

وتسبب تواجد داني ألفيش في القائمة النهائية للتشكيل المثالي، في تعزيز شبهة المجاملة، خاصة أن اللاعب لم يقدم أي شيء مبهر مع نادي باريس سان جيرمان، بالإضافة إلى أنه غاب عن تشكيل منتخب بلاده في كأس العالم بداعي الإصابة، وهو ما تسبب في اتهام صريح بوجود معايير وعشوائية غير مقبولة في تحديد أفضل لاعبين في العام.

 

 

أخبار قد تعجبك

استطلاع رأى

  • الأهلي

    الأهلي

  • 2

    :

    0

    06:00 PM

    دوري أبطال إفريقيا
  • جيما الإثيوبي

    جيما الإثيوبي