الخميس 23-11-2017 AM 08:39
«متعب» يطالب بفرصة جديدة فى الأهلى.. و«زكريا» يستعد للرحيل  

متعب

نقلا عن العدد الورقي

الفريق يختتم استعداداته للداخلية.. «البدرى» يفكر فى «ماهلامبى».. واحتواء غضب «محارب» بجلسة ودية.. وموقف حسين السيد يتحدد اليوم

جدد عماد متعب، مهاجم الفريق الأول بالنادى، طلبه من حسام البدرى، المشاركة فى المباريات، والحصول على فرصة، لقيادة هجوم الفريق فى المباريات المقبلة، مقارنة بالمغربى وليد أزارو المهاجم الحالى.

وتحدث «متعب» خلال الساعات الأخيرة، مع أحد أعضاء الجهاز الفنى، مطالباً بالحصول على فرصة للمشاركة فى مباريات الدورى، ومنحه مزيداً من الوقت ومساعدته فى استعادة مستواه العالى وقيادة هجوم الفريق، أسوة بكل زملائه الذين يحصلون على الفرصة، خاصة فى ظل تراجع مستوى المهاجم المغربى وليد أزارو فى المباريات الأخيرة.

وعقد حسام البدرى، جلسة خاصة مع إسلام محارب، لاعب وسط الفريق، حرص خلالها المدير الفنى على احتواء غضب اللاعب، بسبب قلة مشاركته مع الفريق خلال الفترة الأخيرة، وتحديداً عقب انتهاء بطولة دورى أبطال أفريقيا، ونقل المدير الفنى للاعب أنه ضمن حساباته وبقوة خلال الفترة المقبلة، مشدداً على أنه سيكون له دور داخل الفريق فى المباريات المقبلة، وعليه أن يبذل الكثير من الجهد للعودة للحسابات، مؤكداً له أن سيحصل على فرصته كاملة للتعبير عن إمكانياته أمام الجميع.

فى سياق آخر، تلقى مؤمن زكريا عرضاً مغرياً من أحد وكلاء اللاعبين للانتقال إلى أحد أندية الخليج خلال الفترة المقبلة، وتحديداً فترة الانتقالات الشتوية، خاصة بعد تألقه اللافت للنظر مع الفريق فى دورى أبطال أفريقيا.

وطلب «زكريا» من الوكيل تقديم العرض بشكل رسمى إلى إدارة النادى خلال الفترة المقبلة، حتى يبدأ فى إقناعهم بالرحيل عن الفريق، خاصة فى ظل رغبته فى الخروج على سبيل الإعارة إلى أحد أندية الخليج لتأمين مستقبله، وهو ما رفضه أكثر من مرة بسبب بطولة أفريقيا، حيث ينتظر «زكريا» وعد المدير الفنى حسام البدرى له بالرحيل بعد بطولة أفريقيا، التى انتهت مُؤخراً وخسرها الفريق أمام الوداد المغربى.

ويختتم الفريق الأول بالنادى، تدريباته اليوم الخميس، استعداداً لمواجهة فريق الداخلية غداً الجمعة، ضمن مباريات الجولة الحادية عشرة من بطولة الدورى العام، ويطمئن حسام البدرى خلال تدريب الفريق اليوم على بعض جميع لاعبيه، من أجل موقعة الغد لحسم النقاط الثلاث، للارتقاء خطوة إلى قمة الدورى العام، ويدرس المدير الفنى منح الجنوب أفريقى باكامانى ماهلامبى، مزيداً من الوقت فى مباراة اليوم، لمنحه الثقة بشكل أكبر واستغلال إمكانياته الرائعة وسرعته فى المباريات، فى الوقت نفسه استقر الجهاز الفنى بشكل كبير على خوض مباراة الغد بنفس تشكيل مباراة الإسماعيلى الأخيرة، خاصة فى ظل انسجام أغلب اللاعبين بعضهم مع بعض، بجانب أن الثلاثى المصاب على معلول ومحمد نجيب ورامى ربيعة ما زالوا فى مرحلة التأهيل، بجانب عدم جاهزية صالح جمعة بدنياً وفقاً لتأكيدات الجهاز الفنى.

فيما يحسم الجهاز الفنى موقف حسين السيد اليوم الخميس، من إصابة إجهاد العضلة الخلفية التى ضربته عقب مواجهة الإنتاج الحربى، حيث يقرر الجهاز الفنى بشكل نهائى استمرار مشاركة صبرى رحيل أو عودة حسين السيد للجهة اليسرى.