الزمالك يستضيف الترجي في مهمة جديدة بدوري الأبطال

08:21 ص | الجمعة 28 فبراير 2020
الزمالك يستضيف الترجي في مهمة جديدة بدوري الأبطال

الزمالك والترجي في السوبر الإفريقي

يستضيف فى السادسة مساء اليوم الجمعة فريق الزمالك ضيفه الترجى التونسى، فى ذهاب ربع نهائى دورى أبطال أفريقيا على استاد القاهرة الدولى بحضور 30 ألف مشجع، ويأمل الفريق الأبيض فى تحقيق الفوز بعدد كبير من الأهداف، من أجل تسهيل المهمة فى مباراة العودة التى ستقام يوم 6 مارس فى ملعب رادس بتونس.

ويدخل الفريق الأبيض المباراة بمعنويات مرتفعة، بعد تحقيق بطولتين متتاليتين الأسبوع الماضى بالفوز على الأهلى ببطولة السوبر المصرى التى أقيمت فى الإمارات بركلات الترجيح وقبلها التتويج بالسوبر الأفريقى على حساب نفس الفريق التونسى بثلاثة أهداف مقابل هدف خلال المباراة التى أقيمت بينهما فى العاصمة القطرية الدوحة.

وحفّز مجلس الإدارة اللاعبين قبل المباراة بمكافآت ضخمة من أجل التأهل للدور قبل النهائى من البطولة، وتحقيق فوز مريح، مشدداً على عدم الانشغال بعقوبات الاتحاد المصرى، على هامش عدم حضور الفريق فى مواجهة الأهلى التى كان مقرراً لها الاثنين الماضى، وضرورة التركيز فى المباراة فقط.

ويفقد الفريق الأبيض فى هذه المباراة أوباما ومصطفى فتحى ومحمد عواد ومحمد عبدالغنى وكريم بامبو، حيث خاض الأول خلال الفترة الماضية تدريبات تأهيلية خفيفة فى صالة الجيمانزيوم بسبب معاناته من إصابة بالعضلة الخلفية التى أبعدته عن المباراة الأخيرة للفريق أمام الأهلى بكأس السوبر، بينما حصل «بامبو» على إذن الجهاز الفنى واحتفل بزفافه أمس، وأصبح الثنائى عبدالله جمعة ومحمد عبدالشافى جاهزين للمباراة، بعد معاناتهما خلال الفترة الماضية من الإجهاد.

الأبيض يدخل اللقاء بالقوة الضاربة.. «بن شرقى ومصطفى محمد» فى الهجوم.. الإدارة تحفز اللاعبين بمكافآت خاصة.. ومفاجآت فى تشكيل بطل تونس

وعقد الفرنسى باتريس كارتيرون، المدير الفنى للفريق، جلسة مع اللاعبين خلال المران الختامى أمس، وطالبهم بعدم الاستهانة بالخصم، ونسيان النتيجة الكبيرة التى تحققت فى مباراة السوبر الأفريقى، خاصة أن كل مباراة ولها حسابات، فى ظل امتلاك المنافس لاعبين على أعلى مستوى ولديهم خبرات أفريقية، خاصة أنه حامل اللقب فى النسختين الماضيتين، ويأتى إلى القاهرة بدافع التعويض.

وشدد المدير الفنى على ضرورة استغلال الحماس الجماهيرى منذ البداية، ومحاولة إحراز هدف مبكر لإرباك الخصم، محذراً من التهاون مع الفرص، وضرورة استغلال أنصاف الفرص لتسهيل المهمة، مشدداً على ثقته فيهم لتحقيق فوز مريح وإسعاد الجماهير البيضاء.

وشهد المران الأخير تنافساً شديداً بين اللاعبين من أجل الدخول فى التشكيل الأساسى للمباراة، حيث من المنتظر أن يدخل الفريق اللقاء بتشكيل مكون من حراسة المرمى: محمد أبوجبل، وفى الدفاع: محمد عبدالشافى ومحمود علاء ومحمود الونش وحازم إمام، الوسط: طارق حامد وفرجانى ساسى ومحمد أوناجم وأحمد سيد زيزو، الهجوم: أشرف بن شرقى ومصطفى محمد.

على الجانب الآخر، يدخل الترجى التونسى اللقاء بحثاً عن الثأر من الفريق الأبيض، بعد خسارة الفريق لقب السوبر الأفريقى أمام الزمالك منذ نحو 10 أيام، كما يسعى الفريق لفك عقدة الأندية المصرية، حيث لم يحقق أى انتصار طوال 18 مباراة فى تاريخه أمام الأندية المصرية على أرضها، بتلقيه 7 هزائم والتعادل فى 11 مباراة.

ومن المتوقع أن يجرى معين الشعبانى، المدير الفنى للفريق التونسى، الذى يعتمد على طريقة 4 - 3 - 3، بعض التعديلات على التشكيل لمفاجأة الزمالك وفقاً للتقارير الصحفية التونسية، والمتوقع أن يتكون من: معز بن شريفية، محمد اليعقوبى، إيهاب المباركى، شمس الدين داودى، إلياس شيتى، فوسينى كوليبالى، فادى بن شوق، محمد بن رمضان، إبراهيما واتارا، الطيب مزيانى، محمد حمومة، فيما يبقى الثنائى عبدالرحمان مزيان، الوافد الجديد على الفريق، وحمدو الهونى، العائد من الإصابة، كورقتين رابحتين على دكة البدلاء، فى الوقت الذى يعانى من غياب الثلاثى سامح الدربالى وعبدالقادر بدران وطه ياسين الخنيسى بسبب الإصابة.