السبت 01-04-2017 AM 10:50
حوار| عمرو بركات: لا أستحق اللعب مع الأهلي حالياً.. و"البدري" وعدني بالقيد في إفريقيا

عمرو بركات أثناء حديثه لـ"الوطن"

نقلا عن العدد الورقي

- صانع ألعاب القلعة الحمراء الجديد: "غالي" شخصية قيادية رائعة.. و"فتحي" إنسان طيب للغاية

- لم أنضم للفريق بالصدفة.. صلاة استخارة حسمت مصيري.. و"البدري" شخص آخر خارج الملعب.. ويمتاز بمعاملة كل لاعب على قدر تفكيره

- اللعب لنادى القرن يحتاج للاعب بمواصفات خاصة.. الهجوم على "كوليبالي" غير مبرر.. و"متعب" لاعب محترم جداً

- المنافسة على الدوري قوية جداً والبطولة لم تحسم بعد.. المقاصة منافس قوي وعنيد.. والزمالك لم يستسلم

- مش أي حد ممكن ينجح في أوروبا.. اللاعب هناك مخلص جداً للكرة.. ونحن نمارسها من أجل المال فقط

- مبسوط جداً بالمقاصة.. الفريق مع إيهاب جلال صنع حالة خاصة بالدوري.. وسيكون له شأن كبير في السنوات المقبلة

- هيكتور كوبر مدرب متميز جداً.. الهجوم عليه في غير محله.. ونتائجه تتحدث عن نفسها

انضم للقلعة الحمراء بطموحات كبيرة، راهن عليه الجهاز الفنى للفريق قبل الحصول على توقيعه قادماً من مصر للمقاصة، وعلى الرغم من مرور أشهر على انضمامه رسمياً، فإنه لم يظهر حتى الآن مع الفريق، عمرو بركات، لاعب النادى الأهلى، التقته «الوطن» فى حوار خاص تحدث فيه عن سبب عدم حصوله على فرصة المشاركة مع الفريق الأحمر حتى الآن، كاشفاً عن وعود حسام البدرى، المدير الفنى للفريق، له خلال الفترة المقبلة، «بركات الأهلى الجديد» تحدث أيضاً عن حسام غالى وعماد متعب، وأحمد فتحى ومميزات كل لاعب منهم، كما تحدث عن شكل المنافسة على بطولة الدورى وفريقه السابق مصر للمقاصة وأمور أخرى داخل الحوار.

* السؤال الذى يشغل بال الجميع: أين أنت من تشكيل الأهلى؟

- الحمد لله، أتدرب بشكل جيد خلال الفترة الأخيرة، وطبيعى جداً ألا أشارك فى المباريات بالفترة الماضية.

* لماذا؟

- حضرت منذ فترة قليلة للنادى الأهلى، وهناك مجموعة كبيرة من النجوم تشارك فى المباريات، ولا أستحق ذلك قبل الانسجام والتأقلم مع الفريق، والتعود على طريقة اللعب، وهذا يحتاج لفترة، ولا أستعجل المشاركة على الإطلاق، الفرصة ستأتى لا محالة، وفى التوقيت المناسب، الأهم هو استغلالها بشكل جيد، والمحافظة عليها، والظهور فى أفضل شكل، وإظهار كل قدراتى أمام الجميع.

* متى يمكن أن تطلب من حسام البدرى المشاركة فى المباريات؟

- عندما أكون جاهزاً بالتأكيد سوف أحصل على الفرصة، من قبل لم يحدث هذا، ولكن الكابتن حسام هو من تحدث معى وطالبنى ببذل المزيد من الجهد، وأننى سأحصل على فرصتى كاملة فى وقتها، وأكد لى أنه يثق فى إمكانياتى بشدة وفى الوقت المناسب سأشارك، وأنا أتدرب للحصول على هذه الفرصة.

* كيف تنظر لرغبة وانتظار الجماهير لظهورك بفانلة الأهلى؟

- هذه الأمور تزيدنى إصراراً، وأنا سعيد جداً بمطالبة الجماهير لرؤيتى فى الملعب ومساعدة زملائى فى الفوز وإحراز أهداف كما كنت أفعل مع فريقى السابق مصر للمقاصة، هذا حقهم الطبيعى، ولكن ظروف المباريات لا تخدمنى فى الفترة الأخيرة، كنت قريباً من المشاركة أمام وادى دجلة والمقاولون العرب وأجريت عملية الإحماء ولكن ظروف المباراة لم تساعدنى وتحدث معى «البدرى» بعدها وقال لى إن ظروف المباراة هى التى لم تسمح.

* ماذا عن القيد الأفريقى؟

- حصلت على وعد من المدير الفنى بالقيد فى الفترة الثانية للمشاركة فى البطولة الأفريقية.

* ما رأيك فى حسام البدرى؟

- حسام البدرى مدير فنى رائع جداً، وخبراته التدريبية كبيرة جداً، خاصة مع الأهلى، ويجيد التعامل مع اللاعبين بشكل ممتاز، ويتميز بالشخصية القوية مع جميع اللاعبين، ويعرف جيداً كيف يتحكم فى اللاعبين، خاصة الكبار وأصحاب التاريخ داخل النادى، وهى سمة ممتازة جداً فى حسام البدرى فى إجادة التعامل مع الجميع، وهو يطبق العدل بالفعل داخل الفريق، وأهم مميزاته أيضاً أنه يجيد التعامل مع كل لاعب على طريقة تفكيره والطريقة التى تناسبه جيداً وهى أمور ممتازة إذا توافرت فى مدير فنى.

* وماذا عن العصبية؟

- يضحك ويقول: العصبية تكون فى الملعب فقط فى التوجيهات والأمور الفنية ودور كل لاعب فى الملعب، ولكن خارج الملعب فى المحاضرات والأحاديث العادية يكون شخصاً آخر تماماً.

* من أقرب اللاعبين إليك فى الفريق؟

- من الطبيعى أن يكون ميدو جابر بحكم أننا لعبنا من قبل فى فريق مصر للمقاصة، فهو أقرب اللاعبين لى داخل الفريق، بجانب حسين السيد أيضاً الذى أعرفه، خاصة أننا لعبنا معاً من قبل فى قطاع الناشئين بالأهلى وهو ما سَهل علىّ الأمور للتعرف على الجميع داخل الفريق.

* ما علاقتك بـ«غالى ومتعب» وكبار اللاعبين؟

- سأحدثك عن حسام غالى وأحمد فتحى تحديداً، عندما كنت لاعباً فى مصر للمقاصة كنت أسمع أن «غالى» عصبى دائماً، ويعامل اللاعبين بطريقة غير لائقة، ولكن عندما حضرت إلى الأهلى وجدت شيئاً آخر، «غالى» من اللاعبين المميزين داخل الفريق، وبطبعه أنه لا يحب الخسارة، ولكنه لاعب ممتاز وشخصية قيادية رائعة، أما «فتحى» فكنت أسمع أيضاً أنه عصبى جداً، ولكنى وجدته من أطيب الشخصيات التى قابلتها فى حياتى.

* ماذا عن باقى اللاعبين؟

- علاقتى بهم جيدة، فعماد متعب لاعب محترم جداً، ووليد سليمان أيضاً شخص مهذب ويعامل اللاعبين الجدد بكل حب، ونفس الأمر بالنسبة الجميع حتى لا أنسى أحداً منهم.

* بحكم أنك لعبت فى مصر للمقاصة وليرس البلجيكى ما الذى يميز اللعب للأهلى؟

- اللعب للأهلى يفرق عن أى نادٍ لعبت له أو سمعت عنه، فى كرة القدم أى لاعب جيد سيظهر مع ناديه هذا أمر لا شك فيه، ولكن فى الأهلى لا بد أن يتميز بالعديد من العوامل أهمها أن يمتلك شخصية قوية تمكنه من إجادة التعامل مع كل الظروف المحيطة به من جماهيرية عريضة ووسائل إعلام تُسلط الضوء على كل كبيرة وصغيرة، واللعب وسط كوكبة من النجوم، وعدم الخسارة، لا بد أن يجمع اللاعب بين هذه الصفات حتى يمكنه اللعب فى الأهلى حتى يصبح نجماً.

* كيف ترى المنافسة على لقب الدورى؟

- المنافسة صعبة على الدورى هذا الموسم، مع المقاصة والزمالك، فالمقاصة يقدم موسماً استثنائياً، والزمالك لم يستسلم أيضاً، ونحن لم نحسم البطولة حتى الآن كما يروج البعض، لدينا مباريات مهمة جداً، والفوز فى كل مباراة بالطبع يُقربنا من البطولة، ولكن لن يحسمها فى النهاية سوى فارق النقاط.

* ماذا عن البطولة الأفريقية؟

- هذا الموسم صعبة جداً بعد تعديلها، كما أن الفرق الأفريقية أصبحت قوية جداً، وكما رأينا فريق بيدفيست الذى واجهناه فى دور الـ32، فريق قوى جداً، وإذا تم حساب أننا قابلنا هذا الفريق فى هذا الدور فماذا إذاً عن الأدوار الأخرى؟ وكيف ستكون قوة الفرق التى سنواجهها فى دور المجموعات؟.

* البعض يتحدث أنك حضرت للأهلى دون تخطيط وهى صفقة أقرب للصدفة؟

- انضمامى للأهلى لم يكن صُدفة، هو توفيق من الله سبحانه وتعالى قبل أى شىء، الموضوع بداية لم يكن فى ترتيبى، ولم تكن هناك أى مفاوضات أو اتصالات سابقة، كنت فى إجازة بالقاهرة، ورن هاتفى حيث مكالمة من سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة، وعرضَ علىّ الانضمام للأهلى، ومعرفة رأيى فوافقت، ثم جاءت المفاوضات الرسمية من جانب الإدارتين، وصليت صلاة «الاستخارة» وقررت العودة للقاهرة، والتوقيع للأهلى، ولم تستغرق الصفقة سوى أيام قليلة جداً والمفاوضات جاءت سهلة للغاية.

* وقبل التوقيع هل تواصل معك الجهاز الفنى؟

- جاءنى اتصال من أحمد أيوب، المدرب العام للفريق، واستفسر منى عن بعض الأشياء الخاصة.

* ما هى؟

- طلب معرفة عدد مبارياتى مع فريق ليرس، وعدد الأهداف التى أحرزتها هناك، والإصابة التى تعرضت لها مع الفريق، وكل الأجواء الخاصة بى فى بلجيكا.

* ألم تُمهل نفسك مزيداً من الوقت قبل التوقيع؟

- الأمور كانت واضحة بالنسبة لى، الموسم أوشك على الانتهاء فى بلجيكا ولم يكن يتبقى سوى ما يقرب من 5 مباريات، وامتحانات الجامعة التى أدرس بها كانت تتطلب وجودى فى مصر، وهناك رغبة ملحة من جانب الأهلى الذين أبلغونى أنهم كانوا يريدونى فى نهاية الموسم الماضى ولم أكن أعلم وقتها فوافقت ووقعت للأحمر.

* كيف ترى الهجوم على سليمانى كوليبالى؟ وهل تراه فى محله أم لا؟

- أرى أنه هجوم مبالغ فيه، ولا أجد سبباً مُقنعاً لذلك، أغلب اللاعبين الأفارقة يحتاجون الوقت للتأقلم مع الفريق والمثال واضح فى مصر مع أكثر من لاعب وتألقه بعد فترة من الوقت كان أبرزهم جونيور أجايى، وكوليبالى مهاجم جيد يلعب بجوارى وأراه كل يوم، هو يحتاج للمشاركة فى المباريات وبعدها يمكننا الحكم عليه.

* تجربتك مع ليرس كيف تراها؟

- التجربة كانت جيدة، كنت عنصراً أساسياً مع الفريق البلجيكى وشاركت فى مباريات مهمة معهم.

* بحكم أنك خضت فترة احتراف لماذا لا ينجح أغلب لاعبينا فى أوروبا وما الصعوبات التى تواجهكم هناك؟

- فى الحقيقة «مش أى حد ممكن ينجح فى أوروبا»، الأمور مختلفة هناك بشكل كبير، أكثر ما ساعدنى هناك أننى أجيد اللغة الإنجليزية، وهى ما سهلت عليّ تكوين صداقات وعلاقات فى العمل والمعيشة بشكل عام، وكيفية التواصل مع الآخرين، لا بد أن يكون لأى محترف شخصية قوية، ويحافظ على العادات والتقاليد الشرقية التى تربى عليها، وعدم الانصياع وراء بعض العادات الموجودة هناك، والانضباط والالتزام أهم مبادئ النجاح فى أوروبا.

* برأيك ما الاختلاف الواضح بين الكرة فى بلجيكا ومصر؟

- الذى رأيته وتابعته عن قرب أن لاعبى أوروبا مخلصون فى واجباتهم أكثر من المصريين فى كرة القدم، على الرغم من أن الكرة المصرية تتميز بالمهارات والفنية عن نظيرتها فى بلجيكا التى تتميز بالقوة والسرعة، والشىء الآخر أنهم يلعبون الكرة من أجل المتعة وأنها هواية لأن الحياة سهلة فى أوروبا، عكس الوضع فى مصر حيث تُلعب الكرة من أجل المال فقط حالياً.

* كيف ترى ابتعادك عن المنتخب؟

- ابتعادى شىء طبيعى هو الآخر، فأنا بعيد عن المشاركة مع الأهلى ومن ثم لا يمكن الانضمام للمنتخب.

* ما رأيك فى الانتقادات الموجهة لطريقة لعب هيكتور كوبر؟

- هيكتور كوبر مدرب متميز جداً، وأرى أن الانتقادات الموجهة له ليست فى محلها، فكرة القدم دائماً تخضع للنتائج، ونتائج المدرب الأرجنتينى تتحدث عن نفسها، الصعود إلى أمم أفريقيا بعد ثلاث دورات، ثم الخروج من نهائى الأمم الأفريقى بعد غياب طويل، وتصدر مجموعته فى تصفيات كأس العالم، وأرى أن «كوبر» مدرب ذكى جداً فهو يضم عناصر تُجيد تطبيق وتنفيذ فكره وخطته بشكل جيد، وأرى أن الأداء يمكن أن يتحسن فى المستقبل، أؤيد بقاءه فى قيادة الفراعنة.

* كيف ترى فريقك السابق مصر للمقاصة وتألقه هذا الموسم؟

- مبسوط بمصر للمقاصة جداً بما يقدمونه هذا الموسم من نتائج جيدة، ودائماً أتحدث مع زملائى السابقين وأحرص على تهنئتهم، الفريق الحالى نتاج جُهد كبير للمدير الفنى القدير إيهاب جلال الذى نجح فى صناعة توليفة ممتازة من اللاعبين، وأرى أنه صنع حالة وطفرة كبيرة فى الدورى المصرى، والفريق لديه الكثير سيقدمه فى المستقبل بعد عودة اللاعبين المصابين وتألقهم فى المباريات الأخيرة.

استطلاع رأى

  • العين

    العين

  • -

    :

    -

    05:50 PM

    دوري أبطال آسيا
  • الهلال السعودي

    الهلال السعودي

  • ليفانتي

    ليفانتي

  • -

    :

    -

    08:15 PM

    الدوري الأسباني
  • فياريال

    فياريال

  • م.سيتي

    م.سيتي

  • -

    :

    -

    09:00 PM

    الدوري الإنجليزي
  • إيفرتون

    إيفرتون

  • مالاجا

    مالاجا

  • -

    :

    -

    10:00 PM

    الدوري الأسباني
  • إيبار

    إيبار