اتحاد الكرة يرسل اللائحة الجديدة للأندية خلال أيام

09:45 م | الثلاثاء 07 يوليو 2020
اتحاد الكرة يرسل اللائحة الجديدة للأندية خلال أيام

اللجنة الخماسية

استقرت اللجنة الخماسية المؤقتة المكلفة بإدارة اتحاد الكرة برئاسة عمرو الجناينى، على إرسال اللائحة الجديدة للجبلاية إلى الأندية، خلال أيام، بعد وصولها من الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، ومناقشة كل بنودها والاتفاق عليها وصياغتها.

وقال مصدر داخل اتحاد الكرة في تصريحات لـ"الوطن سبورت": "الأندية ستطلع على اللائحة الجديدة ويتم تحديد موعد انعقاد الجمعية العمومية لاعتماد اللائحة، تمهيدا لإجراء انتخابات لاختيار مجلس إدارة يتولى مهمة شؤون الجبلاية خلال الفترة المقبلة، لاسيما أنه من المتوقع مد فترة عمل اللجنة الخماسية، حتى الثلاثين من سبتمبر المقبل، على أن تقام انتخابات الجبلاية لمدة عام، فى بداية أكتوبر المقبل".

الأندية تطالب الجبلاية بسرعة إرسال مشروع اللائحة الجديدة

وطالبت الأندية اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة برئاسة عمرو الجنايني، بسرعة إرسال مشروع اللائحة الجديدة للإطلاع على بنودها قبل الجمعية العمومية.

وكشف مصدر داخل الجبلاية في تصريح للوطن سبورت، أن اللجنة في انتظار خطاب "فيفا"بحسم وتحديد موعد الانتخابات حتى كافة مطالب الأندية، خاصة وأن العديد من الأندية اعترضت على وجود بند الثمانى سنوات فى لائحة النظام الأساسى.

أندية تخطط لإضافة بند انتخاب نائبين لرئيس اتحاد الكرة في اللائحة

وأكد المصدر، أن الأندية تدرس وضع بند في لائحة النظام الأساسي الجديدة، وذلك خلال عرضها على الجمعية العمومية المقبلة، يقضي بانتخاب نائبين للرئيس، بداية من الانتخابات المقبلة، بدلاً من نائب واحد، فى ظل الصراع المبكر على المنصب بعد إعلان محمود الشامي عضو اتحاد الكرة السابق، رغبته فى الترشح على المنصب، وكذلك جمال علام رئيس اتحاد الكرة السابق، وخالد لطيف عضو اتحاد الكرة السابق.

وأضاف المصدر لـ"الوطن سبورت"، أن اجتماعات أندية الدوري الممتاز، ودوري القسم الثاني، الأخيرة مع اللجنة الخماسية، شهدت انقساما بشأن إلغاء بند الثمانى سنوات في لائحة النظام الأساسي لاتحاد الكرة، أو تطبيقه بشكل منفصل وعلى المناصب، بحيث من يقضي دورتين متتاليتين على منصب العضوية يجوز له خوض الانتخابات على مقعد النائب، باستثناء منصب الرئيس، الذي لا يطبق عليه هذا البند لعدم وجود منصب أعلى منه، ولا يحق له الترشح في دورة ثالثة.