خريطة انتخابات الجبلاية.. كرسي الرئاسة "حيران".. وأمير مرتضى خايف من "الصفر"

08:55 م | السبت 01 أغسطس 2020
خريطة انتخابات الجبلاية.. كرسي الرئاسة "حيران".. وأمير مرتضى خايف من "الصفر"

هاني أبو ريدة

مرحلة جديدة يعيشها اتحاد الكرة بعد صدور قرار رسمي من جانب الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بمد عمل اللجنة الخماسية المؤقتة المكلفة بإدارة اتحاد الكرة لمدة أربعة أشهر إضافية، لتنتهي في 30 نوفمبر المقبل.

وتتمثل المهمة الأساسية للجنة في الانتهاء من إعداد لائحة النظام الأساسي للجبلاية واعتمادها من جانب الجمعية العمومية، مع الدعوة لإقامة انتخابات لمجلس جديد، بعد تمسك الاتحاد الدولي بإقامة الانتخابات بعد نهاية مدة اللجنة الخماسية وعدم الانتظار لما بعد أولمبياد طوكيو 2021، كما تريد اللجنة الأولمبية المصرية برئاسة هشام حطب، التي تريد تنفيذ القانون في هذا الشأن.

ومع التجهيز لإقامة الانتخابات بدأت تحركات العديد من الشخصيات بين أندية الجمعية العمومية لاتحاد الكرة، من أجل الحصول على ثقتهم مبكرًا، لاسيما وأن الأسماء التي تنوي الترشح في السباق الانتخابي تنذر بأن الانتخابات المقبلة ستشهد منافسة شديدة، بداية من مقد الرئيس ثم النائب ثم السباق للفوز بالعضوية.

منافسة شرسة على الرئاسة

ومن المنتظر أن يخوض السباق الانتخابي على مقعد الرئاسة هاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة السابق، وينافسه الإعلامي أحمد شوبير إذا سمحت اللائحة الجديدة بخوض الإعلاميين للانتخابات، بعد الخلافات القوية بين الطرفين مؤخرا، وينافسهما حسن فريد رئيس الترسانة السابق ونائب رئيس اتحاد الكرة السابق، والذي أعلن عن ميزانية ضخمة في حملة الدعاية المنتظرة له لخوض السباق الانتخابي.

ويتسلح أبوريدة بخبراته وبدعم أعضاء الجمعية العمومية، من أجل خوض دورة جديدة في انتخابات الجبلاية، يسعى خلالها لتنفيذ ما عجز عن تحقيقه في الدورة الماضية.

وتقدم هاني أبوريدة، باستقالته من رئاسة الجيلاية، قبل انتهاء المدة القانونية له، وذلك عقب خروج الفراعنة من بطولة كأس الأمم الاإفريقية 2019، بعد الهزيمة أمام جنوب إفريقيا بهدف دون رد، في إطار لقاءات دور الـ 16 من بطولة كأس الأمم الإفريقية.

ويتمتع شوبير بشعبية جارفة بين أعضاء الجمعية العمومية، إلا أن الأمر سيختلف 180 درجة عندما يكون الصدام مع هاني أبوريدة الذي له باع كبير في الشأن الرياضي بشكل عام بصفته عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي "فيفا".

صراع على مقعد النائب

احتدم الصراع على منصب النائب بين العديد من الشخصيات التي أعلنت ترشحها على هذا المنصب، مع بدء فتح باب الترشح للانتخابات.

ويشهد منصب النائب منافسة قوية منتظرة بين محمود الشامي ومجدي عبد الغني وخالد لطيف، إلا إذا تراجع أحدهم، وقرر خوض الانتخابات بمقعد العضوية.

ولا يزال جمال علام، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم السابق، يفكر في الترشح على منصب نائب الرئيس، إلا أنه ينتظر إشارة هاني أبوريدة من أجل الدخول المعترك الانتخابي.

أمير مرتضى يخشى الصفر

كشف مصدر داخل قائمة هاني أبوريدة، المرشح المحتمل لرئاسة الاتحاد المصري لكرة القدم، أن رئيس نادي الزمالك يضغط بقوة من أجل تواجد نجله في القائمة الانتخابية المزمع الإعلان عنها خلال الأشهر القليلة المقبلة، لخوض غمار انتخابات الجبلاية.

وأضاف المصدر في تصريحاته لـ"الوطن سبورت"، أن رئيس الزمالك يخشى من حصول نجله على صفر في التصويت، حال خوض الانتخابات بشكل فردي، ومن ثم يتم الهجوم عليه بشكل كبير، لاسيما وأنه لا يجيد عملية التربيطات التي تجرى مع عمومية الجيلاية، قبل إجراء العملية الانتخابية.

وهناك بعض الشخصيات التي تنوي الترشح في الانتخابات أمثال اللواء صفي الدين بسيوني وكرم كردي وعامر حسين وعصام عبد الفتاح ومجدي المتناوي وحمادة المصري ومحمد أبو الوفا وجمال الغندور ورضا البلتاجي وعمرو السعيد والدكتور أشرف محرم ومعتز البطاوي والدكتور محمد كشك والدكتور هرماس رضوان ومحمد شيحة وسمير عثمان ومحمد فاروق وفتحي عوض الله ومحمد الغزاوي وصلاح بدر ومحمد سيف وخالد فتوح وإيهاب الكومي وعاصم عبد العزيز مرشد ونور رسلان ومصطفى أبو قمر ومحمد باهي وأحمد إبراهيم مجاهد.

استطلاع رأى

  • يوفنتوس

    يوفنتوس

  • -

    :

    -

    09:00 PM

    دوري أبطال أوروبا
  • ليون

    ليون

  • مانشستر سيتي

    مانشستر سيتي

  • -

    :

    -

    09:00 PM

    دوري أبطال أوروبا
  • ريال مدريد

    ريال مدريد