الثلاثاء 04-09-2018 AM 11:01
حوار| محمد عمر: الأهلى سر تخطى عقبة الترجى.. وقلت لفريقى: «هل لديكم الاستعداد للقتال بأرواحكم؟»

محمد عمر أثناء حواره مع الوطن

نقلا عن العدد الورقي

قاد محمد عمر، المدير الفنى لفريق الكرة الأول بنادى الاتحاد السكندرى، فريقه «سِيد البلد» لقهر المستحيل من خلال تخطى عقبة الترجى التونسى، حامل اللقب، والتأهل على حسابه ومن عقر داره لدور الستة عشر بالبطولة العربية.

ومنذ تولى «عمر»، القيادة الفنية لزعيم الثغر تمكن من انتشاله الموسم الماضى من دوامة تراجع الأداء والنتائج، وأفلت الفريق من دوامة الهبوط لدورى المظاليم تحت قيادته، ومع انطلاق الموسم الجديد تلقى الفريق هزيمة ثقيلة من الزمالك بخمسة أهداف مقابل هدف بالجولة الثانية للدورى، وبالرغم من قسوة الهزيمة فإن محمد عمر، تمكن من تأهيل اللاعبين نفسياً وإخراجهم من الحالة المعنوية السيئة بعد الخسارة وظهر ذلك من خلال الفوز على الإسماعيلى بالدورى قبل الإطاحة بحامل لقب البطولة العربية.

محمد عمر فتح قلبه لـ«الوطن» وتحدث عن كواليس الفترة الماضية داخل قلعة زعيم الثغر ودور مجلس إدارة النادى برئاسة محمد مصيلحى فى مساندة الفريق حتى خروجه من كبوته والمُضى قدماً فى البطولة العربية.

أجرى الحوار: باسم الصبروتى

 

مدرب «سيد البلد»: السقوط بخماسية أمام الزمالك نقطة تحول كُبرى فى مسيرة الفريق هذا الموسم

 

كيف كان شعورك بعد نهاية مباراة الترجى؟

- لا أخفيك سراً، لقد كانت سعادتى لا توصف مع صافرة نهاية المباراة، وسجدت لله شكراً على عطاياه التى كللت مجهودات اللاعبين وثباتهم وروحهم القتالية.

هل توقعت سيناريو المباراة؟

- لقد رسمت سيناريو معيناً للمباراة، ووضعت فيه أن الترجى سيتقدم على فريقى، ولكننى كنت واثقاً من قدرة اللاعبين على إدراك التعادل، ولكن بالطبع لم أتوقع توقيت الأهداف.

هل تحدثت بالفعل عن سيناريو مباراة الأهلى والصفاقسى فى نهائى أبطال أفريقيا 2006 مع اللاعبين؟

- بالفعل وضعت سيناريو نهائى أبطال أفريقيا بين الأهلى والصفاقسى من ضمن السيناريوهات واردة الحدوث فى مواجهة الترجى، فأردنا تقسيم المباراة إلى أجزاء تدفع بنا فى النهاية لسيناريو الصفاقسى من خلال الضغط على المنافس فى آخر ربع ساعة وتحقيق نتيجة تضمن لنا التأهل على حساب الترجى.

ولكن لم تسِر المباراة وفقاً لهذا السيناريو، فما الأسباب؟

- الهدف المبكر الذى سجله فريق الترجى بكل تأكيد كان سبباً لتغيير هذا السيناريو، ودفعنا للعمل من أجل الوصول إلى مرمى الفريق التونسى وإدراك هدف التعادل، وكنت على قناعة تامة وثقة كاملة فى إرادة الله وأن فريقى سيتأهل.

الكرة الجماعية رجل المباراة الأول وتوقعت سيناريو المواجهة وكنت مشفقاً على اللاعبين بسبب أجواء الملعب.. وهدف «قمر» أعاد الثقة سريعاً لزملائه

كيف تعاملت مع أحداث المباراة؟

- تعاملت مع المباراة بواقعية شديدة، وأعتقد أن الأداء الواقعى وعدم الاندفاع، والاعتماد على الكرة الجماعية انتصر فى النهاية على الرغم من مواجهة بطل النسخة الماضية وبطل أفريقيا سابقاً، لقد كنا فى مواجهة منتخب تونس.

ماذا عن الليلة التى سبقت المباراة؟

- لقد كنت أعانى من ضغوط شديدة لكننى حرصت على عدم وصول هذا الإحساس للاعبين، وكنت مشفقاً عليهم لأننى خضت تجربة اللعب فى هذا الملعب حين كنت لاعباً فى المنتخب الوطنى، وأعلم مدى صعوبة الأمر.

وماذا قلت للاعبين فى المحاضرة الفنية؟

- طرحت عليهم سؤالاً: «هل أنتم على استعداد للقتال بأرواحكم؟»، وأخبرتهم أننا سنواجه فريقين وليس فريقاً واحداً، أقصد الجمهور، بل سنكون مُجبرين على مواجهة منتخب تونس، نظراً لما يملكه الترجى من لاعبين دوليين على مستوى عالٍ.

وكيف استقبلت هدف الترجى المبكر؟

- كنت أشعر أن الترجى سينجح فى التقدم على فريقى، ولكن توقيت الهدف كان صعباً للغاية، خاصة أنه فى الدقائق الأولى من بداية المباراة، لكننى لم أفقد ثقتى فى قدرتنا على التعادل.

ومتى شعرت بأن نتيجة المباراة ستكون فى صالح فريقك؟

- لم تهتز ثقتى بالله (سبحانه وتعالى) للحظة، فى ظل ثبات لاعبى الاتحاد الذين لم يلعبوا فى أجواء مشابهة من قبل، بأننا سنخرج بنتيجة تؤهلنا إلى ثمن النهائى، رغم أن الأجواء والحشد الجماهيرى كانت عوامل واضحة ضد فريقى.

ما السبب وراء ثقتك فى التعادل رغم تقدم الترجى؟

- لأننى أبلغت اللاعبين بكيفية الوصول إلى مرمى الترجى وكنت واثقاً من الوصول إلى شباك الفريق التونسى، وتعززت تلك الثقة بالعودة السريعة التى حققها اللاعبون بهدف التعادل الذى سجله خالد قمر، وهو ما رفع مقدار الثقة فى نفوس لاعبى الاتحاد، بالإضافة إلى الهدوء فى التعامل مع مجريات المباراة.

من وجهة نظرك ما أسباب تطور أداء لاعبى الاتحاد السكندرى؟

- بدون تفكير، مباراتنا أمام الزمالك التى وضعت اللاعبين فى تحدٍّ مع أنفسهم لمحو آثار تلك الهزيمة، وأعتقد أننا نجحنا بلا شك فى الاستفادة من الخسارة بخماسية أمام الزمالك، حيث تحسّن الأداء أمام الترجى بالإسكندرية ثم الفوز على الإسماعيلى قبل التعادل مع المصرى فى الدورى.

أرفض الحديث عن المنافسة على لقب البطولة العربية لكننا نملك طموحات كبرى

هل يمتلك الاتحاد السكندرى طموح تحقيق البطولة العربية؟

- الحديث عن الفوز بالبطولة العربية أمر سابق لأوانه، وكرة القدم بلا طموح لا تعنى شيئاً، وتعادلنا مع الترجى فى رادس والإطاحة به من البطولة خير دليل على أننا نملك الرغبة والطموح فنحن نتعامل مع كل مباراة على حدة، ونفكر الآن فى تخطى الدور المقبل وبعدها سيكون لكل حادث حديث.

وكيف كانت انطباعات لاعبى الفريق عن أجواء ملعب رادس؟

- بالطبع كان هناك شعور بالخوف لكننا كجهاز فنى نجحنا فى التحضير الجيد للمباراة، وأعددنا اللاعبين نفسياً لمواجهة فريق كبير حامل لقب البطولة العربية ووسط جماهيره الكبيرة، وأعتقد أننا نجحنا فى هذا الأمر.

هذا على الصعيد النفسى، ماذا عن الشِق الفنى، ما الاستراتيجية التى بنيت عليها خطتك؟

- الترجى فريق قوى للغاية، ويمتلك مفاتيح لعب كثيرة، وقدرات هجومية عالية، ووضعنا خططاً من أجل إيقاف فاعلية هذه المفاتيح.

هل ثبات التشكيل لعب دوراً فى تلك النتيجة؟

- بكل تأكيد ثبات التشكيل من الأمور الإيجابية لأى فريق، لكن ظروف بعض المباريات تجبرنا على إجراء بعض التغيير على ذلك التشكيل حسب المطلوب من كل مباراة.

هل يلعب العامل النفسى دوراً فى نتائج المباريات خاصة المواجهات المصيرية والكبرى؟

- من وجهة نظرى 50% من أداء اللاعب المصرى يعتمد على العامل النفسى، والدليل على ذلك شكل فريق الاتحاد، كان مختلفاً تماماً عن مباراة الزمالك ولقاء الترجى الأول بالإسكندرية، على الرغم من أن الفارق الزمنى بين اللقاءين لم يتعدَّ أربعة أيام.

من وجهة نظرك.. من هو نجم مباراة الترجى؟

- الفريق بالكامل هو رجل المباراة، الجماعية فى الأداء وإنكار الذات، وصفاء النفوس، لاعبو الفريق كانوا نجوماً ورجالاً على قدر المسئولية، لعبة كرة القدم لا تقوم إلا على اللعب الجماعى.

هل فوز الأهلى على الترجى كان مؤشراً لقدرتك على تحقيق المفاجأة؟

- من وجهة نظرى فريق بحجم الترجى لا يتأثر بالخسارة لما لديه من قدرة على العودة، وأعتقد أن مباراة الأهلى والترجى كانت عبارة عن استعراض قوة بين فريقين من عمالقة القارة الأفريقية.

هل خط هجوم زعيم الثغر لعب دوراً مؤثراً فى لقاء الترجى؟

- بكل تأكيد أصبح الاتحاد السكندرى يمتلك خط هجوم على أعلى مستوى، بسبب التفاهم والانسجام بين جميع لاعبى هذا الخط.

 

 

أخبار قد تعجبك

استطلاع رأى

  • طلائع الجيش

    طلائع الجيش

  • -

    :

    -

    07:00 PM

    الدوري المصري
  • مصر المقاصة

    مصر المقاصة

  • مول فيدي

    مول فيدي

  • -

    :

    -

    07:55 PM

    الدوري الأوروبي
  • تشيلسي

    تشيلسي

  • أوليمبياكوس

    أوليمبياكوس

  • -

    :

    -

    10:00 PM

    الدوري الأوروبي
  • ميلان

    ميلان

  • أرسنال

    أرسنال

  • -

    :

    -

    10:00 PM

    الدوري الأوروبي
  • كارارباج اجدام

    كارارباج اجدام