خيبة أمل في «روما ويوفنتوس» بعد الخسائر المذلة بكأس إيطاليا من «فيورنتينا وأتالانتا»

01:32 ص | الجمعة 01 فبراير 2019
خيبة أمل في «روما ويوفنتوس» بعد الخسائر المذلة بكأس إيطاليا من «فيورنتينا وأتالانتا»

روما وفيورنتينا

نقلا عن العدد الورقي

«مونشى»: أعيش أصعب لحظة فى حياتى وأعتذر لجمهور الذئاب بعد فضيحة الخسارة بالسبعة.. و«أليجرى»: كنت أتمنى الحفاظ على اللقب ومن يعتقد أننا سنفوز بكل الألقاب ساذج

شهد ربع نهائى كأس إيطاليا مفاجآت من العيار الثقيل، حيث سحق فيورنتينا نظيره روما بسبعة أهداف مقابل هدف، بينما أطاح أتالانتا بحامل اللقب يوفنتوس من الدور ذاته بفوز كبير بثلاثة أهداف دون رد، ليضرب الفريقان فيورنتينا وأتالانتا موعداً فى نصف نهائى البطولة.

وتعد خسارة فريق السيدة العجوز الأولى محلياً فى الموسم الحالى، والثالثة على مستوى جميع المسابقات «خسر مباراتين فى دورى الأبطال»، واعترف ماسيميليانو أليجرى، المدير الفنى ليوفنتوس، بأنه يشعر بخيبة أمل كبيرة بعد هذا الخروج لأنه كان يتمنى الحفاظ على لقب كأس إيطاليا، مشيراً إلى أن من يعتقد أن الفريق سيحقق الفوز بكل الألقاب شخص ساذج، لأن هناك منافسين أقوياء فى جميع البطولات التى يخوضها يوفنتوس.

على جانب آخر، أكد الإسبانى رامون مونشى، المدير الرياضى لنادى روما، أنه عاش أصعب يوم فى مسيرته كمدير رياضى، موضحاً أنه لم يعِش من قبل وفريقه مهزوم بسباعية، وطلب من جمهور ذئاب العاصمة الإيطالية أن تقبل الاعتذار عما حدث فى ليلة السقوط أمام فيورنتينا، قائلاً لها «آسف، آسف، آسف».

من جهتها، سيطرت نتيجة المباراتين على الصحف الإيطالية، ووضعت صحيفة «لاجازيتا ديللو سبورت» صورة لفريق أتالانتا على صدر غلافها والتى كان عنوانها «كييزا سحق روما وزاباتا حطّم اليوفى»، ووصفت فريق أتالانتا بـ«السوبر» وأوضحت أن ثلاثيته فى مرمى البيانكونيرى أنهت حلم تحقيق الثلاثية، وأن «أليجرى» تلقى خسارته الأولى محلياً.

واختارت صحيفة «كورييرى ديللو سبورت» صورة للبرتغالى كريستيانو رونالدو وهو جاثٍ على ركبتيه وكتبت: «يعرفون كيف يخسرون»، وأضافت أن اليوفى خسر اللقب الذى اعتاد الفوز به آخر 4 مواسم، والرائع «زاباتا» قاد أتالانتا بتسجيل ثنائية من أهداف فريقه الثلاثة، وفى عنوان آخر «الفيولا رائع أهان روما»، وأكدت أن النتيجة 7-1 فى فلورنسا كانت صادمة، ونقلت عن المدير الرياضى لروما «مونشى» أنه لا صحة لإقالة مدرب فريق الذئاب بعد تلك الخسارة القاسية، مشيرة إلى أن مستقبله معلق حسب نتيجة مواجهة ميلان المقبلة فى الدورى.

ووضعت صحيفة «توتو سبورت» صورة مجمعة للاعبى أتالانتا وكتبت «ثلاثية مجنونة.. كارثة ليوفنتوس»، وأضافت أن فريق أتالانتا قوى للغاية ولا يمكن إيقافه فى كأس إيطاليا، وسيواجه فيورنتينا فى نصف النهائى، وأشارت إلى أن القلق فى صفوف البيانكونيرى ليس بسبب الخسارة فقط ولكن بعد تعرض جورجيو كيللنى إلى الإصابة قبل بدء ثمن نهائى دورى أبطال أوروبا، وعن المباراة الأخرى كتبت الصحيفة «فيورنتينا هائل وروما مذلول»، وأضافت أن فريق أحلام فيورنتينا فاز بسباعية سجل منها «كييزا» ثلاثة أهداف هاتريك وأهداها لروح «أستورى».

أخبار قد تعجبك

استطلاع رأى

  • موناكو

    موناكو

  • 0

    :

    0

    05:00 PM

    مباريات ودية - أندية
  • بي إس في آيندهوفن

    بي إس في آيندهوفن