ارتباك فى تشيلسى قبل السوبر الأوروبى.. وليفربول يستعد لمعادلة رقم ريال مدريد

07:45 ص | الثلاثاء 13 أغسطس 2019
ارتباك فى تشيلسى قبل السوبر الأوروبى.. وليفربول يستعد لمعادلة رقم ريال مدريد

ليفربول وتشيلسي

يعيش نادى تشيلسى حالة من الارتباك قبل 24 ساعة فقط من خوض نهائى السوبر الأوروبى أمام مواطنه ليفربول المقرر إقامتها مساء غد فى ملعب بيشكتاش آرينا فى العاصمة التركية إسطنبول.

وضرب الارتباك صفوف البلوز بعد الخسارة المدوية بأربعة أهداف نظيفة على يد مانشستر يونايتد فى الجولة الأولى من الدورى الإنجليزى الممتاز، ورغم الخسارة الثقيلة فإن فرانك لامبارد المدير الفنى للبلوز أكد أن فريقه كان الأفضل فى معظم أوقات اللقاء، لكن الأخطاء التى ارتكبها بعض اللاعبين تسبّبت فى استقبال الشباك الزرقاء لهذا العدد من الأهداف. وشدد «لامبارد» أنه رغم الخسارة القاسية، فإن هناك العديد من الإيجابيات التى اكتسبها لاعبو تشيلسى، ومنها الاستحواذ على الكرة، مشيراً إلى أنه سيعمل على تحسين الوضع فى المباريات المقبلة، وأولاها مباراة السوبر الأوروبى غداً، مع الوضع فى الاعتبار أن الفريق لا يستطيع ضم أى صفقات جديدة بخلاف الإصابات، التى ضربت القائمة الحالية.

على الجانب الآخر، يواصل ليفربول استعداده لخوض السوبر الأوروبى، الذى سيكون بطاقم تحكيم نسائى، بقيادة الفرنسية ستيفانى فرابار، ويدخل الريدز المباراة، بحثاً عن اللقب الرابع فى تلك البطولة، بعد الفوز على نورويتش سيتى فى افتتاحية الموسم الجديد من الدورى الإنجليزى الممتاز بأربعة أهداف مقابل هدف.

ويسعى محمد صلاح ورفاقه إلى تعويض خسارة الدرع الخيرية أمام مانشستر سيتى، بتحقيق كأس السوبر، لكن لن تكون المواجهة سهلة فى ظل مواجهة فريق إنجليزى كبير بحجم تشيلسى، وهذا أمر يحدث لأول مرة فى تاريخ الكرة الإنجليزية أن يكون طرفا مباراة السوبر الأوروبى من إنجلترا، وهى المرة الثامنة فى تاريخ البطولة التى يلعب خلالها فريقان من البلد نفسه، حيث حدثت مرتين بفريقين من إيطاليا، وخمس مرات بناديين من إسبانيا.

ويعد ناديا برشلونة الإسبانى وميلان الإيطالى صاحبى الرقم القياسى كأكثر الأندية تتويجاً بلقب السوبر الأوروبى، حيث حققه كل منهما 5 مرات، ويطاردهما ريال مدريد بـ4 ألقاب، ثم ليفربول الإنجليزى وأتلتيكو مدريد الإسبانى بـ3 ألقاب لكل منهما، ويسعى محمد صلاح ورفاقه لمعادلة رقم ريال مدريد، بالوصول إلى اللقب الرابع، بينما يحلم تشيلسى بتحقيق اللقب الثانى فى تلك البطولة والتساوى مع الفرق أصحاب اللقبين، وهى أياكس أمستردام الهولندى وأندرلخت البلجيكى وفالنسيا الإسبانى ويوفنتوس الإيطالى.