كورونا قد تحرمه من لقاء برشلونة.. مباريات حاسمة يغيب عنها رونالدو بسبب الإصابة

10:47 ص | الأربعاء 14 أكتوبر 2020
كورونا قد تحرمه من لقاء برشلونة.. مباريات حاسمة يغيب عنها رونالدو بسبب الإصابة

ليونيل ميسي وكريستانو رونالدو

أضفت إصابة البرتغالي كريستيانو رونالدو، بفيروس كورونا، مشهدا ضبابيا على مصير مشاركته برفقة يوفنتوس، في التحديات القوية التي تنتظر كتيبة السيدة العجوز، مع اقتراب انطلاق مسيرتها في دور المجموعات من بطولة دوري أبطال أوروبا، بجانب منافسات هامة في الدوري الإيطالي.

موعد رونالدو التاريخي مع العودة للوقوف مرة أخرى، وجهاً لوجه مع غريمه اللدود ليونيل ميسي لاعب برشلونة الإسباني، في بطولة دوري أبطال أوروبا، التي جمعت يوفنتوس في مجموعة واحدة مع برشلونة، برفقة الثنائي دينامو كييف وفيرينكفاروش المجري، بات مهدداً بشكل كبير، بسبب إصابت قائد البرتغال الأخيرة.

وسيغيب الدون البرتغالي عن المباريات المقبلة برفقة يوفنتوس، والمقررة أمام كروتوني في الدوري الإيطالي، يوم 17 من شهر أكتوبر الجاري، بعد انقضاء فترة التوقف الدولي التي يفرضها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" على الأندية، لانطلاق مسيرة المنتخبات، ويليها مباراة دينامو كييف في مستهل مشوار السيدة العجوز ببطولة دوري أبطال أوروبا، ثم هيلاس فيرونا في الكالتشيو، يوم 25 من الشهر ذاته.

فرص ضعيفة للدون البرتغالي للحاق بمواجهة برشلونة

وبحسب صحيفة "ميرور" البريطانية، فإن فرص كريستيانو رونالدو لمواجهة برشلونة، تلاشت بشكل كبير، بعد إصابته بكورونا، خاصة أن يوفنتوس سيلاقي الطرف الكتالوني، يوم 28 من شهر أكتوبر الجاري، وهو الوقت الذي سيتزامن مع استمرار رحلة صاروخ ماديرا داخل العزل الطبي، ضمن الخطة العلاجية، التي تجبر المصاب بكورونا على الالتزام بحجر منزلي، لا يقل عن 14 يوماً، وهو ما يعني أن موعد عودته إلى حياته الطبيعية قد يكون قبل مواجهة الفريق الكتالوني بيوم أو يومين فقط، وربما يطول غيابه إلى ما بعد المباراة، وفقا لنتائج الفحوصات التي سيُجريها.

وحرص  الاتحاد البرتغالي، على توضيح الحالة الصحية لأفضل لاعب في العالم 5 مرات، في بيان رسمي، وأفاد أن الدون لا يعاني من أي أعراض أو مضاعفات، ويتمتع بحالة صحية جيدة، وسيتم عزله وفقاً للبروتوكول العلاجي.