قادش ينتصر على ريال مدريد بهدف نظيف في الدوري الإسباني

08:51 م | السبت 17 أكتوبر 2020
قادش ينتصر على ريال مدريد بهدف نظيف في الدوري الإسباني

ريال مدريد

حقق نادي قادش الإسباني، الانتصار على ريال مدريد، ضمن فعاليات الجولة السادسة من مسابقة الدوري الإسباني "الليجا"، والتي أقيمت أحداثها على أرضية ملعب "ألفريدو دي ستيفانو".

وسجل هدف قادش الوحيد، ألينذو لورينزو، في الدقيقة 17.

بدأ اللقاء بضغط كبير من قبل ريال مدريد، من أجل خطف هدف التقدم وسط تمركز دفاعي جيد من لاعبي قادش.

وفي الدقيقة 16، تمكن "لورينزو" من تسجيل الهدف ريال مدريد في تيبو كورتوا حارس المرينجي بعد تصويبة سكنت شباك الحارس البلجيكي .

حاول لاعبو ريال مدريد، تعديل النتيجة، لكن دون جدوى، لينتهي الشوط الأول بتقدم قادش بهدف نظيف.

وشهد الشوط الثاني ضغطا كبيرا من كتيبة زين الدين زيدان، وسط تمركز دفاعي من لاعبي قادش، وانحسار اللعب في وسط الملعب.

من جهة أخرى، واصل البلجيكي إيدين هازارد، غيابه عن المشاركة برفقة ريال مدريد، بسبب الإصابات المتلاحقة التي لحقت به، منذ أن وطأت قدماه أرض "سانتياجو برنابيو"، عام 2019، قادماً من تشيلسي، في صفقة قياسية بلغت قيمتها 100 مليون يورو.

ويرفض لاعب منتخب بلجيكا، المجازفة بالمشاركة في الكلاسيكو المرتقب، الذي سيضع ريال مدريد وجهاً لوجه مع برشلونة، في قمة الجولة السابعة من منافسات الدوري الإسباني، المقررة يوم 24 من شهر أكتوبر الجاري، رغم كونها المباراة الأهم للملكي على مدار الموسم، بحسب ما ذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية.

وأبدى "هازارد" عدم مبالاته لخوض المباراة، رغبة في استعادة لياقته بشكل كامل، قبل العودة للملاعب من جديد، خوفاً من تجدد إصابته، ما يهدد مشاركته في الموسم الجاري، الأمر الذي لاقى قبولاً من قبل الطاقم الطبي لريال مدريد، بترحيب من الفرنسي زين الدين زيدان مدرب الفريق الإسباني.

ولم يظهر إيدين هازارد، برفقة الفريق الملكي، سوى في 22 مشاركة، بجميع المسابقات، وذلك على مدار موسم كامل، فشل فيه لاعب منتخب بلجيكا، في اقتحام تشكيل زين الدين زيدان، لأسباب مختلفة، أبرزها الإصابات وعدم الجاهزية، ما أثار حفيظة جماهير ريال مدريد، التي كانت تنتظر كريستيانو رونالدو جديد داخل الملعب.

ولا يحمل سِجل إدين هازارد بالقميص الملكي، سوى هدفاً وحيداً، منذ انضمامه لقلعة برنابيو، بينما صنع 7 آخرين، ورغم ذلك رفع أول ألقابه بالقميص الملكي، بعد التتويج بلقب الدوري الإسباني، برفقة كتيبة زين الدين زيدان، الموسم المنقضي، بعد 3 سنوات من الغياب.