بعد أزمة روما.. نابولي ينتظر إعادة مباراته مع يوفنتوس بالدوري الإيطالي

11:07 ص | الثلاثاء 10 نوفمبر 2020
بعد أزمة روما.. نابولي ينتظر إعادة مباراته مع يوفنتوس بالدوري الإيطالي

نابولي ويوفنتوس

كشفت تقارير صحفية اليوم الثلاثاء، عن أن فريق نابولي، يسعى لإلغاء القرار الخاص بمواجهة يوفنتوس، في الجولة الثالثة من الدوري الإيطالي "كالتشيو"، والتي غاب عنها فريق الجنوب الإيطالي، بسبب منعه من السفر إلى تورينو.

وأوضح موقع "كالتشيو ميركاتو" الإيطالي، اليوم، أن الحكم الخاص باستئناف نابولي، على قرار لجنة الانضباط، سيصدر اليوم أو غدا، بعدما كانت لجنة الانضباط بالاتحاد الإيطالي، قررت اعتبار يوفنتوس، فائزا بنتيجة 3-0، فضلا عن خصم نقطة من رصيد نابولي، بسبب انسحابه من المباراة.

وأضاف الموقع الإيطالي، أن نابولي، يخطط لمواصلة التصعيد في حالة رفض استئنافه الأول، كما سيستعين بما يحدث في الوقت الحالي، بين روما والسلطات الصحية في إيطاليا، لتقوية موقفه في الاستئناف الثاني، خاصة أن السلطات الصحية قررت دخول فريق روما، بالكامل في حجر صحي، ومنع سفر اللاعبين إلى منتخباتهم الوطنية، عقب إصابة أربعة لاعبين بفيروس كورونا.

إصابة 4 لاعبين في روما بفيروس كورونا

وتابع الموقع أن ثلاثة لاعبين جدد من روما تعرضوا للإصابة بفيروس كورونا المستجد، بالإضافة إلى البوسني إدين دجيكو، الذي أعلن أيضًا إصابته بكورونا منذ أيام قليلة.

وأشار الموقع إلى كل من لورينزو بيليجريني، ودافيد سانتون، وفيدريكو فازيو، لاعبي روما، ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، مبينا أن كل من سانتون وفازيو لا تظهر عليهما أي أعراض، ويتواجدان في الوقت الحالي في الحجر الصحي، بينما كتب بيليجريني، عبر حسابه على إنستجرام: "بدأت الحجر الصحي فورا، أريد طمأنة الجميع، لدي بعض الأعراض لكني بخير".

واختتم الموقع بأن هناك سيناريوهان في موقف نابولي، الأول أن تعاد جدولة المباراة في 13 يناير المقبل، أو تأكيد فوز يوفنتوس بثلاثية نظيفة.