كلوب: لا أسعى للانتقام من ريال مدريد بسبب محمد صلاح.. وأشعر بالحماس

09:41 م | الإثنين 05 أبريل 2021
كلوب: لا أسعى للانتقام من ريال مدريد بسبب محمد صلاح.. وأشعر بالحماس

كلوب وصلاح

أكد الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول، أنه متحمس كثيرًا للمواجهة المرتقبة أمام ريال مدريد، في ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا، والمقرر إقامتها على ملعب «ألفريدو دي ستيفانو»، غدًا الثلاثاء، معربًا عن سعادته الكبيرة بآداء لاعبيه المثالي عقب الفوز الأخير على أرسنال بالجولة الماضية من البريميرليج.

وقال «كلوب» على هامش المؤتمر الصحفي الذي يسبق مواجهة ريال مدريد: «جميع لاعبي ليفربول قدموا مباراة كبيرة أمام أرسنال وشعروا أخيرًا بالمسئولية، لذا كانت مباراة أرسنال في غاية الأهمية بالنسبو لنا، خاصة وأنها أعطتنا دفعة معنوية هائلة قبل المواجهة المرتقبة أمام الريال».

كلوب: أرنولد أثار إعجابي أمام أرسنال

وأضاف: «ما آثار إعجابي كثيرًا هو أرنولد الذي نجح في تقديم مردود فني رائع، وأنا أردت كثيرًا أن يقدم أفضل ما لديه خلال تلك المواجهة، خاصة وأنها كانت خير استعداد لنا قبل الصدام أمام الريال».

وتابع كلوب حديثه، قائلًا: «متحمس كثيرًا لخوض تلك المباراة، وحافزي الوحيد هو الوصول لأعلى مستوى ممكن، بالتأكيد ليس بسبب مواجهة النهائي الشهيرة عام 2018، وإذا كان أحدهم كان سألني قبل أسبوع من تلك المباراة إذا كنت سأدعو راموس إلى عيد ميلادي، كنت أقول لا. ليلة غريبة ، لكن ذلك كان منذ زمن بعيد».

كلوب: لا أسعى للانتقام من ريال مدريد بسبب ما حدث لصلاح

وعن إصابة صلاح الشهيرة خلال المواجهة التي جمعت ليفربول وريال مدريد في نهائي دوري الأبطال عام 2018، قال كلوب: «نجحنا في تقديم مباراة كبيرة أمام ريال مدريد لمدة 25 دقيقة كاملة، لكننا تأثرنا كثيرًا بعد إصابة صلاح وخروجه من اللقاء».

واستكمل كلوب حديثه، قائلًا: «لا أؤمن بالانتقام في عالم كرة القدم، وهدفي المرور من تلك المواجهة، وأعلم بالتأكيد أن لاعبي الريال رائعون، ومتمرسون كثيرًا بدوري الأبطال، ويعلمون جيدًا كيف تسير الأمور».

كلوب يعرب عن أمنيته الكبيرة في التدريب يوما ما بإسبانيا

وعن رغبته في تدريب ريال مدريد يومًا ما، أجاب المدرب الألماني، قائلًا: «إذ امتلكت 3 أندية على الأقل في نهاية مسيرتي، فهذا ليس سيئًا للغاية، أليس كذلك؟ لن أندم على ذلك. عندما نسافر بالطائرة، يؤسفنا أننا لا نعيش هنا! الطقس هنا أفضل بكثير».

وأتم: «هناك ثلاثة أندية هنا في إسبانيا سأكون مناسبًا لهم جميعًا.. العائق الوحيد أمامي أن لغتي الإسبانية سيئة حقًا! لن تستمتع باستضافتي في إسبانيا مع إسباني يعاني كثيرًا من تحدث الإسبانية، جميع الأندية لديها مدربون رائعون، ريال مايوركا سيكون مثاليًا أيضًا».