صحف فرنسا تحتفل بالفوز على بايرن ميونخ: باريس البطولي عليه الانتباه

03:41 م | الخميس 08 أبريل 2021
صحف فرنسا تحتفل بالفوز على بايرن ميونخ: باريس البطولي عليه الانتباه

مباراة بايرن ميونخ وباريس سان جيرمان

احتفى الإعلام الفرنسي بما قدمه لاعبو باريس سان جيرمان، أمام بايرن ميونخ، وإسقاطه على ملعبه «أليانز آرينا»، في المباراة التي أقيمت ليلة الأمس، في ذهاب دور ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، والتي انتهت بفوز الفريق الباريسي بثلاثة أهداف مقابل هدفين، والتي شهدت تألق كيليان مبابي، الذي أحرز هدفين، بالإضافة إلى هدف آخر أحرزه ماركينيوس، بينما سجّل للفريق البافاري تشوبو موتنيج وتوماس موللر.

ووضعت صحيفة «ليكيب» صورة للجناح الباريسي كيليان مبابي، وكتبت «قدم الخدمة باردة»، في إشارة إلى تحقيق الانتصار الثمين، خلال الجو شديد البرودة الذي اجتاح مدينة ميونخ، خلال المباراة.

تحذير شديد اللهجة للاعبي باريس

وأضافت الصحيفة الفرنسية، أنه ليس بمقدور أحد، تحديد كيف سيكون شكل مستقبل باريس سان جيرمان، لكن الجميع تأكد أنهم كالنجوم يسطعون في كل أمسية عندما يكون مصيرهم على المحك.

واختارت صحيفة «لو باريزيان» عنوانا آخر قالت فيه: «باريس البطولي»، وحرصت الصحيفة على تحذير لاعبي الفريق الفرنسي، بأن الأمور مازالت في الملعب وهناك مباراة إياب في الأسبوع المقبل.

وتابعت الصحيفة، بأن باريس سان جيرمان خسر آخر 3 مباريات خاضها على ملعبه في منافسات الدوري الفرنسي، وهذه المرة سيكون الاختيار بيد لاعبي الفريق الفرنسي وتحقيق نتيجة مختلفة عن الذي حققوه خلال المباريات الأخيرة بملعبهم.

فليك يدافع عن نوير

وفي الإطار ذاته، قال هانز فليك المدير الفني لفريق بايرن ميونخ، إن فريقه قاتل في أرض الملعب طوال الـ90 دقيقة، وبالرغم من النقص العددي في قائمة فريقه، إلا أن اللاعبين الذين شاركوا يملكون إمكانيات مميزة، وأنه سيحاول بقدر الإمكان استغلال أفضل الإمكانيات المتاحة في صفوف فريقه.

واعترف مدرب البايرن، بأنه يشعر بالحزن بسبب الخسارة أمام باريس، ولكن سيقوم بدوره من أجل تحويل طاقة الغضب إلى شيء إيجابي في مواجهة العودة، موضحا أن الفريق المنافس نجح في تسجيل 3 أهداف من الفرص القليلة التي سنحت على مرمى فريقه.

وأشار «فليك» إلى أن لاعبي البايرن لم يستغلوا الفرص الكثيرة التي سنحت لهم، واستغلال بعضها كان كفيلا بالخروج بنتيجة مختلفة، ولكن الفعالية الهجومية لم تكن على ما يرام، مشددا على أنه على الرغم من ذلك إلا أنه راضٍ عن أداء الفريق والطريقة التي لعب الفريق بها.

وشدد هانز فليك على أنه يرفض الهجوم وانتقاد مانويل نوير، حارس مرمى فريق بايرن ميونخ، خاصة أنه أنقذ الفريق من قبل في العديد من المناسبات، لأنه أفضل حارس في العالم وفقا لتعبيره، موضحا أنه كمدرب لا يحب الخسارة، ورغم هزيمة فريقه إلا أنهم قدموا كرة قدم جميلة، وكل من شاهد المباراة سيعرف ما يمكن أن يفعله الفريق البافاري في مباراة الإياب.

بوتشتينو يُثني على ما قدمه نافاس

على الجانب الآخر، أعرب ماوريسيو بوتشتينو المدير الفني لفريق باريس سان جيرمان، عن سعادته بالانتصار الذي حققه فريقه، مُشيدا بما قدمه كيلور نافاس، الذي يعتبره أحد أفضل حراس المرمى في العالم، والفريق سعيد بامتلاكه حارس بتلك الإمكانيات.

وشدد مدرب باريس، على أن الأمر لم ينتهِ بعد لأن هناك مباراة إياب، والتي ستكون أكثر صعوبة،  ولكنه واثق في قدرات فريقه الذي واجه أفضل فريق أوروبي وهو بايرن ميونخ، ولكن بذل اللاعبون تضحيات كبرى وأدوا بشكل رائع، واستحقوا الفوز عن جدارة.

يُذكر أن بايرن ميونخ الألماني، تلقى أول هزيمة له في دوري أبطال أوروبا منذ مارس عام 2019 عندما سقطوا أمام ليفربول، ومنذ تلك المباراة، حققوا 18 انتصارا وتعادلوا في مباراة وحيدة، قبل أن يحطم باريس سان جيرمان تلك السلسلة، بالفوز ليلة الأمس بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في معقل الفريق البافاري.

وبات هدف كيليان مبابي الأول في مرمى بايرن ميونخ بعد مرور 149 ثانية من بداية المباراة في مرمى مانويل  نوير، هو أسرع هدف تتلقاه شباك بايرن ميونخ في الأدوار الإقصائية منذ مارس عام 2010، عندما هز واين روني شباك مرمى الفريق البافاري بعد مرور 63 ثانية فقط في المباراة التي جمعت البايرن ومانشستر يونايتد الإنجليزي.

وتألق نيمار في مواجهة البايرن ونجح في صناعة هدفين ليرفع عدد تمريراته الحاسمة إلى 25  تمريرة منذ أول مشاركة له في دوري أبطال أوروبا موسم 2013-2014، ويعد اللاعب البرازيلي أكثر اللاعبين تمريرًا لكرات حاسمة منذ بداية مشواره في دوري الأبطال، وحقق كيليان مبابي رقما آخر، حيث بات أكثر لاعب فرنسي يسجل أهداف في موسم واحد في دوري أبطال أوروبا، حيث رفع رصيده إلى 8 أهداف، ليعادل رقم وسام بن يدر في موسم 2017-2018، وتريزيجيه في موسم 2001-2002.