رولان جاروس تحتفي بميار شريف: أول مصرية تكتب التاريخ في جراند سلام

09:14 ص | الخميس 24 سبتمبر 2020
رولان جاروس تحتفي بميار شريف: أول مصرية تكتب التاريخ في جراند سلام

ميار شريف

احتفى الحساب الرسمي لبطولة فرنسا المفتوحة للتنس "رولان جاروس"، باللاعبة المصرية ميار شريف، بعدما نجحت في تحقيق الفوز على الكولومبية ماريا كاميلا أوسوريو ليلة الأمس، في الدور التمهيدي.

ونشر حساب رولان جاروس على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" صورة لميار شريف وكتب تعليقا عليها: "تكتب التاريخ.. ميار شريف أول سيدة تمثل مصر وتحقق الفوز في مباراة ببطولات الجراند سلام".

 

ودخلت "ميار" تاريخ التنس المصري، بعدما أصبحت أول مصرية، تحقق انتصارا في مباراة بالبطولات الأربع الكبرى "جراند سلام"، بعدما حققت الفوز على منافستها الكولومبية ماريا أوسوريو بمجموعتين دون رد، جاءت نتائجها 6-4 و 6-0.

واحتاجت البطلة المصرية، 67 دقيقة فقط، لكي تحقق الفوز في بطولة فرنسا المفتوحة، وتتأهل إلى الدور التالي، حيث ستواجه الأمريكية كاترين ماكنالي في الحادية عشرة والربع صباح اليوم.

ميار شريف أول مصرية تتأهل إلى الأولمبياد

يُذكر أن ميار شريف بطلة مصر في لعبة التنس، نجحت في التأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو 2021، لتكون أول لاعبة مصرية تتأهل إلى الأولمبياد في تاريخ اللعبة، حيث لم يسبقها أي لاعبة مصرية إلى الدورات الأولمبية من قبل، إضافة إلى مشاركتها في آخر نسختين من بطولة براج المفتوحة بالتشيك، حيث شاركت في النسخة التي أقيمت خلال شهر سبتمبر الجاري.

وشاركت "ميار" من قبل في بطولة آخرى خلال يوليو الماضي، بخلاف الميدالية الذهبية التي حققتها بمنافسات دورة الألعاب الأفريقية التي أقيمت بالمغرب نوفمبر الماضي، بعد التغلب على لاعبة جنوب أفريقيا ستورم سيمونز بنتيجة 2-0، وأكدت ميار شريف سعادتها بهذا الإنجاز، الذي حققته، مشيرة إلى أنها تهدف إلى تحقيق المزيد من البطولات والألقاب للتنس المصري في المحافل الدولية خلال المرحلة القادمة، سواء في بطولة رولان جاروس، وحتى في أولمبياد طوكيو 2021.

ووصل رصيد بطلة التنس المصري ميار شريف من البطولات إلى ثمانية ألقاب فردية وستة ألقاب زوجي في المنافسات الدولية، ومازال أمامها الكثير لتحصد المزيد من الألقاب الفترة المقبلة.

وتسعى ميار شريف إلى حصد المزيد من البطولات خلال المرحلة المقبلة على الصعيد الدولي من أجل التقدم في التصنيف العالمي للعبة، لتكون ضمن أفضل مائة لاعبة على مستوى العالم، خاصة أنها تمتلك مقومات فنية مميزة تساعدها في حصد المزيد من البطولات والوصول إلى النهائيات، وخاصة أنها قبل توقف النشاط بسبب فيروس كورونا، وصلت إلى الرقم 151 على مستوى العالم.