رسميًا.. فض معسكر منتخب السودان.. وتحقيقات عاجلة بسبب مخالفة القوانين

04:48 م | السبت 21 مارس 2020
رسميًا.. فض معسكر منتخب السودان.. وتحقيقات عاجلة بسبب مخالفة القوانين

منتخب السودان

 تقرر بشكل رسمي فض معسكر المنتخب السوداني، والذي استمر حتى أمس، في قرار رأه البعض غريبا وعجيبا، من قبل رئيس لجنة المنتخبات بالاتحاد السوداني، والذي قرر استمرار المعسكر رغم خوف العالم أجمع من فيروس كورونا.

وقال رئيس لجنة المنتخبات السودانية، حسن برقو، في تصريحات أبرزتها صحيفة "كفر ووتر"، إنهم في الإدارة التابعة للمنتخب السوداني، قرروا فض معسكر اللاعبين الذي كان يستوعبه فندق "إيوا" لرغبة دولة فرنسا بالسماح للمدرب فيلود بالسفر إلى بلاده بعد انتشار فيروس كورونا في العالم"، جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم السبت.

وأكد "برقو" في تصريحات سابقة له لوسائل الإعلام، أن معسكر المنتخب سيستمر حتى الثلاثين من مارس الجاري، بغرض تجهيز اللاعبين لمباراتي غانا في التصفيات الأفريقية المرشحة لنهائيات كان الكاميرون 2021، ولكن الاتحاد استجاب مؤخرا وقام بتسريح اللاعبين.

وشنت منظمات حقوقية ورياضية ومؤسسات، هجوما عنيفا على حسن برقو رئيس لجنة المنتخبات لتعنته ورفضه تنفيذ قرارات وزارة الصحة، قبل أن يعود ويفض معسكر المنتخب.

وكشفت ذات الصحيفة، أن ولاء البلوشي وزيرة الرياضة السودانية، قررت تحويل "برقو" للتحقيق بسبب مخالفته القواعد والأنظمة.

وقام لاعبو منتخب صقور الجديان، بأداء تدريبهم أمس، وفقا للبرنامج الموضوع من قبل استعدادا لمواجهة غانا خلال الشهر الجاري في تصفيات كأس أمم أفريقيا 2021، رغم أن الاتحاد الأفريقي اتخذ قراره بتأجيل كافة المباريات.

ورغم قرار الاتحاد الأفريقي بالتأجيل، والمخاوف من فيروس كورونا، إلا أن معسكر المنتخب السوداني أقيم بشكل طبيعي، بل وشهد تقسيمة بين اللاعبين خلال تدريبات يوم أمس.

تقسيمة في تدريبات منتخب السودان انتهت بالتعادل

وكشفت صحيفة "كورة" السودانية، أن تدريبات المنتخب السوداني، أقيمت في المعسكر بشكل طبيعي، وشارك 27 لاعبا في التقسيمة بنهاية التدريب، وانتهت تلك التقسيمة بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق.