إبراهيموفيتش يسخر من إصابته بكورونا: لديه الشجاعة ليدخل معي التحدي

05:56 م | الخميس 24 سبتمبر 2020
إبراهيموفيتش يسخر من إصابته بكورونا: لديه الشجاعة ليدخل معي التحدي

زلاتان إبراهيموفيتش لاعب ميلان

علق المهاجم الدولي السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، لاعب فريق إيه سي ميلان الإيطالي على إصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وكان نادي إيه سي ميلان أعلن، اليوم الخميس، عن إصابة لاعبه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، بفيروس كورونا المستجد، قبل انطلاق مسيرة الروسونيري، في بطولة الدوري الأوروبي، المقررة اليوم، بودو جليمت النرويجي ببطولة الدوري الأوروبي.

وتم اكتشاف إصابة اللاعب السويدي المخضرم عقب ظهور نتائج المسحات التي خضع لها جميع اللاعبين قبل مباراته بالدوري الأوروبي.

ومن المقرر أن يواجه ميلان نظيره بودوجليمت مساء اليوم الخميس على ستاد سان سيرو في الجولة التأهيلية الثالثة من منافسات الدوري الأوروبي.

وعلق إبراهيموفيتش عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" : "لقد كانت نتيجة اختبار كوفيد الخاص بي سلبية أمس وإيجابية اليوم".

وأضاف اللاعب السويدي: "لا توجد لدي أي أعراض على الإطلاق".

وأردف "إبراهيموفيتش": "كان لديه الشجاعة الكافية ليدخل معي التحدي، فكرة سيئة".

ومن المقرر أن يغيب زلاتان إبراهيموفيتش عن مباراة الفريق أمام بودو جليمت النرويجي بالمرحلة الثالثة بتصفيات الدوري الأوروبي.

إبراهيموفيتش في ميلان حتى 2021

يشار إلى أن ميلان، أعلن في وقت سابق، بقاء إبراهيموفيتش بين صفوفه، بعد تجديد عقده لعام إضافي حتى 30 يونيو 2021.

ونشر النادي الإيطالي بياناً عبر موقعه الرسمي: "يسر ميلان أن يعلن أنه توصل إلى اتفاق لتجديد عقد زلاتان إبراهيموفيتش، لتمديد الشراكة مع الروسونيري حتى يونيو 2021"، مرفقاً بصورة إبراهيموفيتش أثناء جلسة تجديد عقده مع مسئولي ميلان وباولو مالديني المدير الرياضي للفريق.

وانضم المهاجم السويدي لصفوف الروسونيري في يناير الماضي وساعد النادي على العودة إلى الدوري الأوروبي، بتسجيل 11 هدفًا في 20 مباراة، وسيستمر اللاعب البالغ من العمر 38 عامًا في سان سيرو حتى يونيو المقبل.

واحتل ميلان المركز السادس في الدوري الإيطالي خلال الموسم المنقضي برصيد 66 نقطة، بينما توج يوفنتوس باللقب برصيد 83 نقطة.