إصابة ديفيد بروكس لاعب بورنموث بالسرطان

11:27 م | الأربعاء 13 أكتوبر 2021
إصابة ديفيد بروكس لاعب بورنموث بالسرطان

ديفيد بروكس

أعلن ديفيد بروكس، لاعب وسط بورنموث الإنجليزي ومنتخب ويلز، إصابته بالمرحلة الثانية من سرطان الغدد الليمفاوية هودجكين، بعدما انسحب من معسكر منتخب ويلز، خلال فترة التوقف الدولي الماضية.

وكشف ديفيد بروكس عن إصابته بسرطان الغدد الليمفاوية هودجكين، بعد إجراء بعض الفحوصات الطبية اللازمة.

ديفيد بروكس يعلن إصابته بالسرطان 

وكتب بروكس عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «هذه رسالة يصعب علي كتابتها، لقد تم تشخيصي بسرطان الغدد الليمفاوية هودجيكن من المرحلة الثانية».

                               ديفيد بروكس   

وأضاف: «سوف أبدأ فترة علاجي الأسبوع المقبل، رغم صدمتي أنا وعائلتي لكني واثق أنني سأعود وأتعافى في أقرب وقت للمشاركة في المباريات قريبًا».

لاعب بورنموث يعلن إصابته بالسرطان 

وتابع: «أشكر جميع الأطباء والممرضات والاستشاريين، الذين تقدموا لعلاجي، بسبب احترافيتهم ودفئهم وتفهمهم خلال هذه الفترة».

كما قدم لاعب منتخب ويلز الشكر إلى اتحاد الكرة في بلاده حيث قال:«لولا مجهوداتهم معي لربما لم نكتشف المرض في هذا التوقيت».

وأشار: «على الرغم من أنني أقدر أنه سيكون هناك اهتمام إعلامي، إلا أنني أود أن أطلب احترام خصوصيتي في الأشهر المقبلة وسأشارك تحديثاتي بشأن تقدمي عندما أتمكن من القيام بذلك».

وأتم: «أتطلع إلى رؤيتكم جميعًا مرة أخرى ولعب الرياضة التي أحبها قريبًا جدًا».

سرطان الغدد الليمفاوية

سرطان الغدد الليمفاوية هودجكين هو سرطان يتطور في الجهاز الليمفاوي، وهو جزء في جهاز المناعة، ويصيب الشباب في سن العشرين من العمر أو البالغين الأكبر سنًا الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا».

وشارك ديفيد بروكس، في 9 مباريات مع نادي بورنموث خلال الموسم الحالي، في جميع المسابقات، وسجل 3 أهداف.

ويلعب بروكس في صفوف بورنموث منذ عام 2019، حيث شارك في 91 مباراة وسجل 18 هدفًا وصنع 12 اَخرين.